مجموعة ‘‘البنك الشعبي المغربية‘‘ تشتري ثاني أكبر بنك في النيجر

IMG_87461-1300x866

أعلنت المجموعة المصرفية المغربية “البنك الشعبي المركزي شراء 69,5% من رأسمال البنك الدولي لإفريقيا في النيجر.

وأكدت المجموعة المغربية في بيان عن “استكمال شراء البنك الدولي لإفريقيا في النيجر ثاني مؤسسة مصرفية في البلاد”.

وأضاف البيان أنه بموجب هذه العمليات باتت مجموعة “البنك الشعبي المركزي” عبر فرعها “أتلانتيك بيزنس انترناشيونال” تملك “69,51% من رأسمال البنك الدولي لإفريقيا في النيجر وحقوق التصويت فيه”.

وتابع البيان “عملية إعادة الهيكلة هذه تقضي باستحواذ حصة الدولة مرفقة بزيادة رأس المال لتعزيز الأموال الخاصة بالمصرف بشكل كبير”.

وجرت مراسم توقيع الاتفاق في نيامي بحضور وزير المالية النيجري مسعودو حسومي ورئيس مجلس إدارة المجموعة المغربية محمد بن شعبون.

ووعدت المجموعة المغربية “بحماية كل الوظائف والمكتسبات الاجتماعية” للعاملين في البنك النيجري.

بن موسى للجزائر تايمز

تعليقات الزوار

  1. موظف فى الولاية

    بكل صراحة المراركة ادكياء و هربو هربة كبيرة علينا زرت المروك انطلاق من مدينة وجدة المغربية عبر السيارة و طبعا بموافقة السلطات و بربى المروك افضل بكتير من بلادنا الاوطوروت من وجدة الى طنجة الى كازابلانكا و الله كازابلانكا تقول مدينة اوروبية زرت منطقة انفا و منطقه المعاريف و الوازيز و منطقة الشاطى لكورنيش و موروكومول و بربى غرت من لمروك و حسدتهم على التقدم لى هم فيه اخطونا خرطى من حكام بلدى الجزائر كلهم سراق المروك نقول لكم تقدم على الدزاير بخمسين سنة تقدم و رفاهية المراركة ادكياء وصلوا بلادهم الى مستوى رفيع من الاقتصاد و الشعب فرحان و الدزاير ضربتها جايحة من سبب السراق و عدم الاختصاص الاقتصادى الدزاير سفينة تايهة فى بحر الظلمات .......... و ربى ينجيها من اولاد الحرام العصابة السراقة لى خلاتها على الدزاير............

  2. les banques Marocaines participent à l'essor de l'Afrique et des peuples Africains

  3. الشعب الذي يقبل بالفساد و المفسدين لن يحصد الا م

    بربي لو يسمح كابرانات النظام بالجزائر للمقاولين المغاربة و العقول المغربية الدخول لدزاير لقلبوها رأسا على عقب و لا أصبحت الجزائر قطبا اقتصاديا عالميا من أكبر الدول المالية و الصناعية ليس فقط بأفريقيا بل في منطقة البحر المتوسط برمته لكن هذا لن يحصل لأنه سيكون في صالح الشعب و ليس في صالح استمرار العصابة المستولية على الحكم لان كل شيئ جميل يفضحهم و يعري شعاراتهم الكاذبة أما الشعب المغلوب على أمره الخنوع لاستبداد الشلطة .. القوة تخلق بالتعاون و التكامل و ليس بالكذب و اطلاق شعارات تمويهية كاذبة يمينا و شمالا .. الشعب الذي يقبل بالفساد و المفسدين لن يحصد الا مزيدا من الذل و المهانة ..

اضف تعليق


well, this is out capcha image

الجزائر تايمز فيسبوك