الجدل يحتدم حول مشروع قانون يجيز الإجهاض في الجزائر

IMG_87461-1300x866

أثار مشروع قانون الصحة المعروض للنقاش داخل اللجنة البرلمانية في الجزائر حفيظة نواب المعارضة المنتمين للأحزاب الإسلامية بسبب غموض بعض مواده التي من شأنها، بحسب قولهم، فتح الباب أمام الإجهاض.

وطالب نوّاب الأحزاب الإسلامية بتقييد المواد 79 و 80 و 81 من هذا القانون والمتعلّقة بصحّة الأم والطفل، مؤكّدين على ضرورة أن يكون الإجهاض المرخّص قانونا متماشيا مع أحكام الشريعة الإسلاميّة، فيما شدّدوا على ضرورة إشراك رجال الدين والأخذ برأي الفقهاء حتّى يكون نص القانون مطابقا للشريعة الإسلامية.

من جهته طمأن وزير الصحة الجزائري، مختار حسبلاوي، النواب المتحفظين على نصّ قانون المشروع، بأنّ هذا الأخير ينطلق من الخلفيّات الطبية والصحيّة، وهي تتعلق أساسًا بصحة الأم والطفل، مؤكدا أنّ "التقيّد بالموقف الشرعي مفروغ منه"، وأن نص المشروع قد نال "تأشيرة" القطاعات الأخرى المعنيّة، بما فيها وزارة الشؤون الدينية والأوقاف.

وأضاف الوزير، أنّ اللجنة حرّة في استشاراتها مع ذوي الاختصاص الديني والقانوني، وإدخال ما تراه ضروريّا من التعديلات، وهو الكلام الذي لم يلق ترحيبا كبيرا لدى النواب الذين اعتادوا تمرير الأغلبيّة لكافّة مشاريع القوانين التي تبادر بها الحكومة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. باهي

    قال تعالى : و إذا الموؤدة سئلت بأي ذنب قتلت ). يا أيها الناس اتقوا الله و اخشوا يوما ترجعون فيه إليه، و يو مها لن ينفعكم هؤلاء الحكام العصاة و لا غيرهم.

الجزائر تايمز فيسبوك