راك فاهم...القاعدة تهدد بشن هجمات على عمليات شركات غربية في شمال وغرب أفريقيا

IMG_87461-1300x866

هدد فرع لتنظيم القاعدة الثلاثاء بشن هجمات على عمليات شركات غربية في شمال وغرب أفريقيا ووصفها بأنها "أهداف مشروعة" وحث المسلمين على مقاطعتها.

وسبق أن شن تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي هجمات على منشآت، لاسيما في الجزائر حيث شن هجوما كبيرا على محطة للغاز الطبيعي في عام 2013 أدى إلى مقتل عشرات العمال.

وشن مقاتلو التنظيم كذلك هجمات على فنادق يرتادها أجانب في مالي وبوركينا فاسو وساحل العاج.

وقال التنظيم في بيان "يأتي هذا البيان منابذة لكل الشركات والمؤسسات الغربية -وبدرجة أولى الفرنسية منها-العاملة في المغرب الإسلامي (من ليبيا إلى موريتانيا) ومنطقة الساحل وإخطار لها بأنها هدف مشروع للمجاهدين".

وجرى تداول البيان عبر شبكات التواصل الاجتماعي وترجمه موقع سايت الذي يراقب التنظيمات المتطرفة. وحص البيان بالذكر فرنسا، القوة الاستعمارية السابقة في معظم بلدان شمال وغرب أفريقيا، وحلفاءها في المنطقة.

وجاء في البيان "قررنا أن نضرب العمق الذي يحافظ على استمرارية هذه الحكومات العميلة ويمكن المحتل الفرنسي من توفير رغد العيش والرخاء لشعبه".

وشهدت المنطقة تزايدا في التشدد الإسلامي منذ الانتفاضة في ليبيا التي أطاحت بمعمر القذافي، وأدت إلى فوضى تمكنت خلالها الفصائل المسلحة من نهب مخازن الأسلحة الحكومية.

وقادت فرنسا تدخلا عسكريا في مالي عام 2013 للتصدي للجماعات الإسلامية التي سيطرت على شمال البلاد الصحراوي في 2012.

ولا يزال لباريس آلاف الجنود المنتشرين في منطقة الساحل الجرداء في غرب أفريقيا في إطار عملية تستهدف القضاء على الجماعات المسلحة. وتعزز الولايات المتحدة وجودها في المنطقة أيضا.

 

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز


اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. مسلم

    اللهم اضرب الظالمين بالظالمين و اخرج المؤمنين منها سالمين

  2. Chel7 d'origine

    هاذا هو الأعور الذي كان يتحدث بكل أريحية مع أحد كبرانات الجزائير في مسرحية عين أميناس هههه تبا للمخابرات المغربية البق ما يزهق على رأي عنصرين من المخابرات الجزائيريه في حديثما عن المراركة قالا يا لطيف يا لطيف ههههههههههههههههههههههههههههه

  3. hamid 9bayli

    هؤلاء هم عمال الأشغال والمهمات الوسخة التي صنعتها الجزائر لإرهاب شمال وغرب إفريقيا حتى الساحل وهي صناعة مرادية محضة من مواهب صناع البصاصةو الجريمة المنظمة drs لإضعاف الدول المحيطة بالجزائر وحتى تخفي ضعفها وسرقتا للشعب الجزائري لمدة 56سنة وهذه الورقة لبلمختار تخرجها الجزائر كلما إشتد عليها الخناق لكن هذه المرة كما يرى البعض أنها ستكون دامية لأن الجزائر شعرت بخطورة صناعتها الإرهابية فبعدما طلبت من جل العناصر المكونة لهذه المنظمات الإرهابية بتسليم أنفسهم والسماح لهم لممارسة حياتهم في وئام داخل المجتمع الله الله حتى لا يبقى أي أثر به يمكن متابعة الدولة الجزائرية من طرف المجتمع الدولي المناهض لهده الآفة التي بدأت في الجزائر أيام بوخروبة ازكارة في المغرب وفي الشعب الجزائري لكن ما سيقع الآن هو العكس ستحاو ل الجزائر إستدراج منظماتها الإرهابيية وسيتم تصفيتهم جميعا وهكذا ستكون ضربت عصفورين بحجر واحدد بحيث ستظهر الجزائربمظهر الحامي والمتصدي لهذه الجماعات أمام أمريكا بالأخص وتنفي الإتهامت الموجهة لها من طرف بعض الدول لذا تراها تدافع باستماتة عن الأخوة وحسن الجوار وأنها الدولة الوحيدة التي تدافع عن حق الشعوب حسب زعمها لهذا هي تريد الخير للمغرب بصناعة كل هذه التنظيمات الإرهابية وما تسليحها للبوليصاريو حتى النخاع إلا عمل خير لاترجو منه لاجزاء ولا شكورا إلا الوصول إلى المحيط الأطلسي لذا يجب تجريد البوليصاريو من هذه الأسلحة وفك الحصار عن الصحراويين المغاربة المحتجزين قهرا في الأراضي الجزائرية بتدخل من مجلس الأمن أولا قبل كل حوار مع هذه المنظمة الإرهابية التابعة لتكنة بن عكنون وحزب الله الإرهابي فالجزائر أرادت ضرب المغرب بجميع ماصنعت من إرهابيين فوق أراضيها إنتقاما وحتى تبقى أياديها نقية كما تعتقد وتقول أن المشكل مع البوليزاريو لا مع الجزائر وأن الذئب برىئ من دم يوسف ياللعجب هناك أزيد 12مليون لاجئ فلسطيني في الأردن ولا أحد عنده مسدس فكيف لمحتجزين بالصحراء الجزائرية يتوفرون على أسلحة دمار شامل راجمات صواريخ وأسلحة فتاكة وهم في الحقيقة لاجؤون لايتوفرون حتى علىبطاقة لاجئ لكن لديهم تجارة لاتبور من سلاح ومخدرات وتجارة الهجرة والجريمة العابرة للحدود

  4. عبد الرحمان

    اللهم يامن له القدرة والكمال يامن هو الكبير المتعال نسألك اللهم عزا وتمكينا ونصرا للمجاهدين في سبيلك اللهم كن لهم ومعهم اللهم انصرهم وقوهم اللهم سدد رميهم وقوي سهامهم واجمع كلمتهم وأصلح اللهم قلوبهم اللهم عليك بأعدائهم اللهم فرق جمعهم وشتت شملهم واوقف شوكتهم والق الرعب في قلوبهم اللهم انا نواصينا بيديك وامورنا ترجع اليك واحوالنا لا تخفى عليك اليك يرجع بأسنا وحززنا وشاكياتنا اليك اللهم نشكو ظلم الظالمين وقسوة الفاجرين وتسلط الخونة المجرمين اللهم اليك نشكو ظلم الكفار والملحدين والمشركين والمنافقين الحاقدين اللهم طال ليل الظالمين وامتدا عداء الملحدين واينعت رؤوس المجرمين اللهم سلط عليهم يدا من الحق حاصدة ترفع بها ذلنا وتعيد لنا عزنا ومجدنا وخلافتنا وتسقط بها عدونا

  5. رابح

    إنه إبن العاهرة اللقيط بلمختار بلعور الجزائري خريج ثكنة بن عكنون الجزائرية ورئيس ميليشيات الجزائر العاملة في دول الساحل لزعزعة الإستقرار خذمة لأجندة نظام عسكر الزواف الإنقلابي والحاكم في الذي جاء زائر

  6. BOUKNADEL

    Le régime harki algerien comploteur est le parrain du terrorisme qui non seulement frappe la Tunisie et les pays du Sahel mais aussi les attaques terroristes commises en territoire algerien sont conçues depuis le camp de Benaknoune d'Alger ,un secret de polichinelle connu de toutes les puissances occidentales dont la France et les USA . Telle est la realite connue du monde entier et que le régime harki qui pratique un terrorisme d’état depuis de nombre uses années ne pourrait nier quoique il ferait pour essayer de tromper le monde. Le régime harki a travers son DRS finance,contrôle et programme des groupes terroristes qui operent au Sahel dont Belmokhtar l 'officier algerien du DRS ,le polisario en connivence avec Al Qaida au maghreb arabe ,Atawhwed w al jihad,Ansar deen et ansar Charia3a et tant d'autres groupes ... Le régime harki comploteur et calculateur œuvre inlassablement depuis de longues années a déstabiliser les pays du Maghreb et ceux du Sahel a travers des attaques terroristes pour tenter de se positionner en leadership de ces deux régions,un rêvé fou et utopique irréalisable qui hante les esprits malades des dictateurs militaires algériens de Boukharoba a Bouteff aujourd’hui' . L’Algérie sous le régime mafieux harki /Bouteff est la risée du monde entier, Un pays riche en hydrocarbures richesses exploitées durant un demi siècle et qui se retrouve aujourd’hui en faillite économique avérée et dans l’incapacité même de verser les salaires des fonctionnaires a ca use des caisses de l 'etat qui sont a sec et Ouyahya a eu recours a la planche a billets pour remettre a plus tard le désastre que pourrait provoquer le non payement des salaires des fonctionnaires de l'état. L’Algérie pays riche dont le peuple est parmi les plus pauvres du tiers monde et le pays reste et demeure un pays des plus sous développé du continent africain. UN DEMI SIÈCLE D 'EXPLOITATI  DE GAZ ET DE PÉTROLE ET LES PÉTRODOLLARS PERÇUS DURANT 50 ANNÉES S T PARTIS EN FUMÉE.

الجزائر تايمز فيسبوك