الشعب الجزائري تحت رحمة سموم المبيدات الكيماوية

IMG_87461-1300x866

أكد الدكتور مصطفى زبدي رئيس المنظمة الوطنية لحماية المستهلك في اخر تصريحاته، أن خبر ارجاع المنتوجات الوطنية غير مهم بقدر ما يهم الواقع الذي نعيشه والمتمثل في الاستعمال العشوائي واللاعقلاني للمبيدات الكيماوية بالنسبة للخضر والفواكه، مضيفا بالقول أن استعمالها والتسويق لها غير مراقبين، معتبرا إياها مواد سامة ان لم يتم حسن استعمالها.

واضاف السيد زبدي يقول: نحن لم ننتظر مايتم تداوله الآن فلقد قمنا بدق ناقوس الخطر منذ أكثر من ثلاث سنوات بأن هنالك اضرارا كبيرة تحدث لصحة المستهلك جراء الاستعمال الممنوع والعشوائي لهذه المبيدات.

وتابع رئيس المنظمة الوطنية لحماية المستهلك يقول: نحن لا نتهم الفلاح اطلاقا بقدر ما نتهم الأجهزة الرقابية لان الفلاح يحتاج الى التكوين والى المعلومة حتى يكون هنالك استعمال جيد لهذه المبيدات ولكن ما نستنكرهة هو محاولة اظهار وكأن الأمر طبيعي كونه هنالك خطر محدق جراء هذا الاستعمال كما أنه هناك خطر أيضا جراء استعمال المضادات الحيوية بالنسبة للدواجن وكذلك بالنسبة للاغنام.

س.مصطفى

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك