معارضو هردة بوتفليقة الخامسة يلغون ندوتهم الوطنية بمدينة زرالدة

IMG_87461-1300x866

أعلن معارضو ترشح الرئيس بوتفليقة لولاية رئاسية خامسة, عن إلغاء ندوة وطنية كانت مقررة غدا السبت بمدينة زرالدة.

وجاء في بيان لحركة “مواطنة” التي تضم شخصيات وأحزاب معارضة لترشح الرئيس بوتفليقة, إن وزارة الداخلية لم ترد على طلب تقدم به حزب جيل جديد في 13 سبتمبر الفارط  لتنظيم ” المؤتمر الوطني للمواطنة”.

ونددت مواطنة بعدم تجاوب الوزارة الوصية بالرفض أو القبول، ووصفت ذلك بأنه وضع أحزاب المعارضة تحت الإقامة الجبرية.

وكانت حركة مواطنة قد نقلت في الأسابيع الأخيرة مسلسلها الاحتجاجي من الداخل إلى كبرى العواصم الكبرى لفك الحصار المفروض عليها, ونظمت مؤخرا تجمعا في باريس الفرنسية, بعد إجهاض لقاءاتها الشعبية في كل من العاصمة وقسنطينة وبجاية من طرف مصالح الأمن الجزائري.

وتتهم الحركة السلطات العليا بتوريط البلاد في أزمة متعقدة, واستدلت باتساع رقعة الغضب الاجتماعي نظرا لفشلها في توظيف عوامل البناء والنجاح، في إرساء قواعد نظام سياسي يؤمن بالتداول والديمقراطية والحريات والتكفل بالانشغالات اليومية وتحسين خدمات الإطار المعيشي للمواطنين الجزائريين, وحملت السلطة القائمة جزء من الوضعية الأخيرة التي آلت إليها البلاد في مختلف الأصعدة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. تونسي

    فرنسا هي التي لم تأمر هذا النظام اليهودي بالرد ولذلك عليكم بانتظار أوامر دولة الإستعمار أو استشارتها مباشرة ، فنحن لا يجوز لنا أن نجعل وسيطا بيننا وربنا وأنتم كذلك دعكم من هذا الوسيط والتجئوا مباشرة إلى رب الحركى "فرنسا"

  2. السعيد

    العنوان غير صحيح والأصح أن يقال أن هذا التجمع ترفضه سلطات الإحتلال التي تريد الإستمرار في نهب المال.

الجزائر تايمز فيسبوك