إيداع خمسة من جنرالات الكوكايين الحبس المؤقت بتهمة التورط في قضايا فساد

IMG_87461-1300x866

قالت تقارير إعلامية جزائرية إن خمسة ألوية وعقيد متقاعدين أقيلوا مؤخرا في إطار حركة التغييرات التي شملت عدة قيادات عسكرية سامية في الجيش أودعوا الحبس المؤقت، بعد مثولهم أمام قاضي التحقيق العسكري بمدينة البليدة (45 كيلومتر غرب العاصمة)، وذلك بشبهة التورط في قضايا فساد.

وذكرت قناة “النهار” (خاصة) أن كل من اللواء مناد نوبة القائد السابق للدرك الوطني، واللواء عبد الرزاق شريف قائد الناحية العسكرية الرابعة السابق، واللواء السعيد باي القائد السابق للناحية العسكرية الثانية، والحبيب شنتوف القائد السابق للناحية العسكرية الأولى، واللواء بوجمعة بودواور المسؤول السابق للشؤون المالية بوزارة الدفاع، مثلوا أمام قاضي التحقيق بمحكمة البليدة، بعد أن توبعوا بتهمة الكسب غير المشروع واستغلال النفوذ، مؤكدة أن قاضي التحقيق وبعد الاستماع إليهم قرر وضعه رهن الحبس المؤقت.

ويأتي قرار حبس هؤلاء الضباط السامين ليؤكد أن إقالتهم التي تمت في الوقت نفسه لم تكن عفوية، وأن لها علاقة مباشرة بقضية الكوكايين أو ما أضحى يعرف بقضية البوشي نسبة إلى المتهم الرئيسي فيها كمال شيخي المعروف باسم “البوشي” (الجزار) الذي تم اعتقاله بسبب العثور على 701 كيلوغرام من مادة الكوكايين ضمن شحنة لحوم مستوردة من البرازيل، كما أن استدعاءهم من طرف قاضي التحقيق ثم حبسهم بعد بضعة ساعات من الاستماع إليهم، يؤكد المعلومات التي تم تداولها قبل أيام، بشأن صدور أوامر بمنع هؤلاء الضباط السامين من السفر إلى الخارج، وسحب جوازات سفرهم، مع أن اللواء سعيد باي تمكن من السفر إلى فرنسا، وهو ما أحدث جدلا واسعا، تم على إثره إقالة مدير شرطة المطار بالعاصمة، قبل أن يعود اللواء باي إلى الجزائر.

وكانت وسائل إعلام قد ذكرت منذ الأيام الأولى التي أعقبت إفشال عملية تهريب الكوكايين أن المتهم الرئيس فيها كمال البوشي لديه علاقات متشعبة مع مسؤولين مدنيين وعسكريين ومع أبنائهم، وأن هذه العلاقات مكنته من الوصول إلى صفقات، خاصة في المجال العقاري، علما أن المتهم الرئيسي صاحب مشاريع سكنية ضخمة، والتي تورط معه في تفاصيلها الكثير من المسؤولين، خاصة وأن المحققين اكتشفوا تسجيلات لكاميرات المراقبة داخل مكتب البوشي والذي كان يحرص على توثيق كل لقاءاته مع المسؤولين بالصوت والصورة، بما في ذلك الرشاوى التي كان يمنحها لزواره، وهي تسجيلات تمت على مدى سنوات، وعلى إثرها تم استدعاء المئات من المسؤولين وأبنائهم إلى التحقيق لمعرفة مدى تورطهم مع البوشي.

الأكيد أن هذه القضية من شأنها الإطاحة بالكثير من الرؤوس، ومن شأنها الكشف عن الكثير من المعلومات المهمة بخصوص الأطراف التي تورطت مع البوشي سواء في قضية الكوكايين، أو في نشاطاته الأخرى مثل استيراد اللحوم والمشاريع العقارية، لكن السؤال المطروح هل سيتم الذهاب بهذا الملف أمام القضاء الآن، أم سيتم تأجيله إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية المقبلة؟ علما أن السلطات كانت قد فضلت تأجيل إعادة محاكمة رجل الأعمال رفيق عبد المومن خليفة بعد أن استلمته من السلطات البريطانية سنة 2014، إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية التي جرت في أبريل من السنة ذاتها، بما يوحي أن السيناريو نفسه سيتكرر هذه المرة، لأن القضية تحمل في طياتها فضائح بالجملة، وقد تسقط رؤوسا أخرى لم تطلها بعد حملة الإقالات التي شهدتها المؤسسة العسكرية منذ الصيف الماضي.

وتعتبر هذه المرة الأولى في تاريخ الجزائر المستقلة، التي يتم فيها استدعاء هذا العدد من الضباط السامين السابقين للتحقيق ثم صدور قرار بوضعهم رهن الحبس المؤقت، على خلفية قضايا فساد، وهذا لا يعني أن المسألة ستتوقف عند هذا الحد، وأنه من الوارد أن يتم استدعاء أسماء أخرى، علما أن عددا كبيرا من القيادات العسكرية تمت إقالتهم خلال الأسابيع القليلة الماضية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ALGÉRIEN AN YME

    QUI VEUT TUER S  CHIEN L' ACC USE DE RAGE. Ces généraux accusés de s'enrichir illicitement par le régime militaire fantoche et pourri jusqu 'aux os,seraient -ils les seuls personnes militaires pourries dans le pays? Quelle surprise honte use qui ne serait pas avalée par le peuple algérien averti. ! La réponse a cette question, serait bien entendu ,un non catégorique car dans le pays il y a des milliers de corrompus pourris civils comme militaires qui ont amassé des fortune colossales illicitement dans le fassad qui gangrène le pays au très haut niveau du pouvoir, dont bien sur le trafic de cocaïne entre autre pratiqué de longue date au vu et au su du régime fantoche hypocrite qui n'a réagi contre le "fassad" bizarrement qu 'aujourd’hui a l'occasion du prochaines élections présidentielles de 2019 qui vont plébisciter un Bouteff très malade et hors service. Des règlements de compte purs et simples seraient a l'origine de ces accusations ,qui pourraient être d'ailleurs fondées ,qui auraient plutôt pour but non avoué ,d' écarter tous ces generaux qui seraient soupçonnés parmi les généraux d’être septiques au plébiscite de Bouteff et qui pourraient constituer un certain obstacle au projet du cinquième mandat présidentiel d'un Bouteff paralysé et a demi mort et cloué a sa chaise roulante ces derniers 4 années et qui n 'apparaît plus durant les 4 années passées a son peuple même a travers la T.V pour prouver qu' il est toujours capable et apte a diriger le pays ,un pays dirigé a sa place et en son nom par Saïd son frère et un certain Gay de Salah connu de tous les algériens pour son passé militaire et qui aurait des ambitions présidentielles de prendre la place de Bouteff une fois celui ci -disparu... WAIT  AND SEE ! .

  2. la cocaïne n'est qu'un prétexte les deux fléaux qui ont décimés cette faune c'est boutef et gaid Salah une lutte au sommet

  3. طلحة

    لا داعي للتضليل يا جيش الجزائر الحقير الذليل كلكم لأمريكا وفرنسا وإسيرائيل عميل ، تتلقون التعليمات من وراء البحار وأشعلتم في البلاد والعباد النار حاربتم الإسلام ولغته العربية وأرجعتمونا لعهد الجاهلية، نهبتم ثروات البلاد ونشرتم كل أنواع المعاصي والفساد وأبدتم العباد.أحرقتم الغابات وخدرتم الشضباب بكل أنواع المخدرات.

  4. أمقران

    وكن كبار المجرمين الذين أبادوا نصف مليون من الشعب في انقلاب 1992 من أجل منع تطبيق القرآن  (الشرع الله عز وجل وتعويضه بقوانين الكافرين )تمت ترقيتهم إلى أعلى الرتب ليسمروا في القتل والتعذيب والإغتصاب والنهب.

  5. les victimes des opérations balayage et tempête comme quoi certains messages ont une autre interprétation et d'autres destinataires en tout cas ils n'ont pas échappés au cyclone

  6. الكل فاسدون ولعل هؤلاء للهردة الخامسة رافضون كشفتهم ألسنتهم أمام الجواسيس من حولهم

  7. طلحة

    كلكم نهابون قتالون سكارى مدمنون حاربتم القرآن وعوضتموه بقانون نابليون قتلتم الكثير من المسلمين وعوقتموهم بالعذاب الرهيب ولعل خياركم من أودعتموهم السجون

  8. أحد المواطنين قال

    للواء مناد نوبة القائد السابق للدرك الوطني: هذا اللواء السنة الماضية إبني اجرى مسابقة في مسابقة الضباط فجاء في المرتبة الأولى وطنيا وهو من نزعه من القائمة والحق آخر في مكانه تحت أوامره أنظروا كيف تنقلب الأيام **** قال الله تعالى وتلك الأيام نداولها بين الناس

  9. . Dotr. Ali says?

    جهاز الدرك هو جهاز بعقيدة فرنسية ولا يوجد الدرك في الدول العربية الا التي استعمرتها فرنسا وبقي القانون الفرنسي يحكم تلك البلدان الجزائر واحدة من هذه الدول والمهلكة المغربية ... ************************************ الدرك يمسح لأنه من بقايا الإستعمار الفرنسي ، ليبقى الجيش والشرطة والمخابران ماأعليهش المخابرات في مصلحة الوطن .........

  10. عزام

    كلكم فاسدون يا جيش نابليون وما هذا إلا ذر للرماد في العيون ، نحن نعرفكم أنكم فاسدون ، حاربتم شرع الله وعوضتموه بقانون نابليون ومن أجل ذلك قتلتم وعوقتم منا نصف مليون

  11. بدر الدين

    وما وظيفة هذه الجيوش العبرية الناطقة بالعربية غير محاربة الإسلام ولغته العربية وترويج أنواع المسكرات والمخدرات وحماية بيوت الدعارة وبرلمان أصحاب الشكارة والإنقلابات وتزوير الإنتخابات ونهب الثروات؟

الجزائر تايمز فيسبوك