المافيا الحاكمة في الجزائر تعيش من الجيف وأكبرها " جيفة البوليساريو " فكيف ستتخلى عنها ؟

IMG_87461-1300x866

كما سبق القول في مقال " المافيا الحاكمة في الجزائر تخشى السقوط في " فخ " المائدة المستديرة التي ستنعقد في جينيف " المنشور في جريدتنا الغراء "الجزائر تايمز" في ركن ( للأحرار فقط ) بتاريخ 08 أكتوبر 2018 ،  والذي جاء فيه ما معناه  أن المافيا الحاكمة في الجزائر وقعت في حيص بيص حينما فاجأها كوهلر بالمائدة المستديرة والتي تعني كما جاء في المقال  في أحد فقراته حرفيا " وقد اختار كوهلر المائدة المستديرة  مُتَعَمِّداً ، لأن  وجود الجزائر في هذه  المائدة المستديرة  يعني أن الجميع مسؤول بنفس القدر وبنفس الدرجة ، أي لا يحق لعنصر حاضر في هذه الدائرة أن يتنصل من مسؤوليته ، بمعنى أنه  في هذه الدائرة قد يكون هو البداية  وقد يكون هو النهاية مثل الدائرة التي لا نعرف هندسيا بدايتها ونهايتها ، ففي هذه الدائرة  ستكون المافيا الحاكمة في الجزائر على قدم المساواة في التورط  مع  البوليساريو التي تُنكرها  الجزائر وتُنكر أي علاقة عضوية  بها ولا بقضيتها "

أولا: هل تحضر المافيا الحاكمة في الجزائر إلى جينيف أم لا تحضر ؟

كما قلنا لقد وقعت المافيا الحاكمة في الجزائر في حيص بيص أي أُسْقِطَ  في يدها ، وهي اليوم حائرة  بين الحضور وعدم الحضور ، فقد تبخرت مؤامراتها الكثيرة التي كانت تُهَيِّؤُهَا  عادةً  وتستعد  بها  للقاءٍ عادي بالطرق التي كان يختارها عَمِيلُها الأمريكي غير المأسوف عليه المدعو كريستوفر روس ،  فقد فاجأها  كوهلر بالمائدة المستديرة حتى يكون الأربعة الحاضرون في نظره  – بما فيهم الجزائر - على  مستوى واحد في  التدخلات والمناقشات ، إذن أصبحت المافيا الحاكمة في الجزائر وربيبتها  البوليساريو في موقف واحد وهذا يعني أن الأمم المتحدة سترى بأم عينيها  وستسمع  كيف سيكون خطاب الجزائر متماهيا مع خطاب البوليساريو حول قضية الصحراء المغربية  والعكس بالعكس ، سيتحدثون بنفس المصطلحات وبنفس الكلمات لأن ما يحملونه  في جعبتهم  هو في الحقيقة  بالنسبة لتاريخ مفاوضات  البوليساريو مع المغرب هو  صفر  أي لا شيء ،  بل يمكننا  أن نقول أنهم  سيرددون شيئا واحدا  يعتمد  في عمقه على كل شيء معاكسٍ ومضاد لكل اتجاهاتِ ومواقفِ عناصر السلم والسلام في المنطقة المغاربية ، سواء من حيث الرؤيا  الجيوستراتيجية أو الاقتصادية أو الإنسانية  عموما ، خاصة وأن حكام الجزائر قد اجتهدوا في نشر القحط الفكري  والسياسي في عموم الجزائر طيلة 56 سنة ، وأصبح  العقم  في إنتاج وإبداع الجديد سياسيا واقتصاديا وتنمويا  هو السمة  الغالبة في عموم الجزائر ، فقد توقفت عقارب الساعة عند المافيا  الحاكمة في الجزائر في أساليب  الحرب الباردة  ومؤامراتها فهم  اليوم ونحن في 2018  لا يزالون   يدورون في حلقة  مفرغة  تعود  للحرب الباردة ، أي تعود لما قبل انهيار جدار برلين عام 1989 وإلى ما قبل ذلك التاريخ بكثير جدا  ، فبماذا  سيفيدون الأمم المتحدة  في نزاع عمَّرَ 43  سنة وهم  صانعوه  ؟ هل  سيفيدونها  بأسطوانات من القرن الماضي لا تزال ترددها  الجزائر والبوليساريو ؟ أسطوانات تعكس  بِنْيَةَ النظام المافيوزي الاستبدادي الجزائري  الجاثم على صدر الشعب الجزائري  المغبون في جميع حقوقه ،  فكل ما في جعبة  مافيا  حكام الجزائر هو الاغتراف  من بئر الأدران و صديد العفونة  المُخْتَمِرَةِ طيلة  56 سنة  يستخرجون  منها ما يعرقل حل مشكلة الصحراء المغربية ويخدم مصالح القوى العالمية التي تعمل على  تفتيت الأمة العربية والإسلامية وخلق بؤر التوتر في العالم ، تبحث مافيا الكوكايين الحاكمة في الجزائر عن مياهٍ تصبُّ  في طاحونة  مصالح  أمم  تعيش  بإنتاج  صناعة النزاعات وخلق بؤر التوتر لتفتيت العالم لأنها تعيش به ومنه ومعهم طبعا  مافيا حكام الجزائر... أما موريتانيا  فهي مخلوق ضعيف يعيش تحت إبط  العسكر الجزائري ، وتدعي الحياد الإيجابي الذي لا يعني شيئا  بتاتا ، فأراضي موريتانيا  تبقى فقط  في بعض الأحيان كمُتَنَفَّسٍ  للمحتجزين  في تندوف  يفرون إليها كلما  ضاق عليهم خناق المخابرات الجزائرية ، وكل من يحاول ذلك  ويفشل يكون مصيره  الفقدان إلى الأبد في أرضٍ لا يعرف عنها العالم شيئا ، أرض ممنوعة  عن كل المنظمات الإنسانية التي تريد تتبع حياة  الإنسان  فيها ،  أرض خارج التاريخ والجغرافيا ..خارج الزمان والمكان ، وأفضل مصير يتمناه الفاشلون من الفرار من  مخيمات العار بتندوف هو الموت السريع والقبر المجهول.

هذه هي  رؤية  المافيا الحاكمة في الجزائر للوضع بعد  دعوة  كوهلر  لمائدة مستديرة في جينيف ، فهل  تحضر  الجزائر  ذات العقلية المافيوزية  للقاء من المفترض أن يكون  الحاضرون فيه  لهم من  اللباقة الدبلوماسية  والرصانة الفكرية ، وبعد النظر ، واستشراف المستقبل ، والكياسة  واحترام الآخر مهما اختلف معه  في الرأي ؟ ( أقول هذا الكلام وأستحضر النَـزَقَ والهذيان عند عبد القادر مساهل وغيره من  المتهورين  من حكام الجزائر ) ؟... لن يستطيع أي  وفد  جزائري  تربى في أحضان أَوْسَخِ  جهاز مخابرات عرفته  البشرية  وهو جهاز ( شتازي ) أي جهاز مخابرات ألمالنيا الشرقية  الذي لا تزال قصص  التعذيب في غياهب سجونه  تقشعر منها الأبدان إلى الآن ، وكم تفرح  المافيا  الحاكمة في الجزائر بهذا الوصف ، رغم أن جهاز ( شتازي )  قد تحطم  وانقرض  في نهاية الثمانينيات من القرن الماضي ، لكنه - كمدرسة  للمخابرات - لا يزال حيا في الجزائر وغيرها من الدول التي  كانت تعيش في فلك الاتحاد السوفياتي  ولا تزال تحتفظ  - مثل الجزائر – بنظام  حُكْمِهِ  القمعي التعسفي الاستبدادي الذي يعتمد  على تربية  نزع  الإحساس بالكرامة لدى المواطن منذ طفولته  ويزرعون  فيه العبودية منذ صباه ... هل تعتقدون أن وفد  المافيا  الحاكمة في الجزائر  سيعرف كيف  يدير  بحكمة ولباقة  وكياسة  نزاعا هو الذي  صنعه  ؟  فهذا من ثامن المستحيلات ، بل  زاد وسيزيد  وسيستمر في  إغرق معضلة  الصحراء  في أوحال التعقيدات المصطنعة التي تروم المعاكسة ولا شيء غير المعاكسة وتلك هي نخوة الرجولة  والفحولة  والعزة في نظر مافيا حكام الجزائر وهم ليسوا سوى  حثالة بشرية  خبيثة الأصل  ورثها الشعب الجزائري المغبون عن كابرانات فرانسا الذين سرقوا  ثورة  فاتح نوفمبر 1954  بل  يقال أنهم  قد سطوا على السلطلة في الجزائر منذ 1950 ، فابحثوا في ذلك  تظهر لكم  خفاياه ...

وفق هذه المعطيات التي تفيد بأن مافيا الجزائر  متعنتة  متعجرفة ومع ذلك فهي  جالسة  متربعة على عرش اسمه  الخواء  الفكري والقحط  السياسي والفقر الاقتصادي  الذي طبقت سمعته السيئة الأفاق  رغم ثروات  تحت الأرض ، لأن  المافيا الحاكمة  في الجزائر  صنعت  من الدِّمَنِ والمزابل الاقتصادية العفنة التي تعود إلى ما قبل التاريخ  ، صنعت بيدها  ما أدى بها  حتما إلى الانهيار الاقتصادي و الحضيض الاجتماعي والتنموي رغم  المكابرة  والنرجسية التي لا تجلب للجزائر عموما إلا المصائب ... قلنا وفق هذه المعطيات نميل إلى الشك في حضور  هذه المافيا  لمفاوضات جينيف  القادمة ، وإن حضرت لقاء جينيف فإما أنها سترفض المائدة المستديرة ، لتعود لما  كانت تتآمر عليه مع كريستوفر روس ، أو ستحضر  لتقلب المائدة رأسا على عقب ، لماذا ؟ لأن من شب على  تربية البلطجة  يشيب عليها ... وقد  تعتذر نهائيا عن الحضور وهو أمر محتمل  جدا !!!!

ثانيا : لن تسعى مافيا حكام الجزائر لحل معضلة البوليساريو لأنها من الجِيَفِ التي تعيش بها ومنها :  

كنا نعتقد  على أن العشرية السوداء التي عشناها كانت من الجيف التي اقتات منها النظام الجزائري ليستعيد بعضا من قوته في الداخل ، ومَنْ شَكَّ أو لا يزال يَشُكُّ  في أن النظام الحاكم  في الجزائر كان قبيل  العشرية السوداء على شفا  حفرة من  الموت النهائي فهو ليس جزائريا  حقيقيا  ولا يعرف الجزائر وما جرى  و ما لا يزال يجري في الجزائر شيئا ، لقد كان النظام  الحاكم في الجزائر على شفا حفرة  الإقبار النهائي لولا  أن  تدخل  أشرار جنرالات المافيا الحاكمة  في الجزائر واستعملوا مع الشعب الجزائري ما  نصحهم  به  ولي نعمتهم  الجنرال دوغول ، أي الذبح والتقتيل بدون رحمة  ( ولكم في مجازر بنطلحة والرايس والرمكة وحد شكالة وغيرها  كثير جدا  لا يقل عدد  ضحاياها عن ربع مليون  ذبيح )  قلنا : ولنا في مجازر العشرية السوداء خير دليل  على أن النظام الجزائري كانت نهايته  المفترضة هي بداية التسعينيات من  القرن الماضي ، فكانت جثث  القتلى ضحايا  تلك العشرية كأنها  الطاقة التي تزيد مافيا الكوكايين الحاكمة في الجزائر ، تزيدها قوة  وجبروتا  وترعيبا  للشعب المستعْبَد ....ألم يهدد أويحيى مؤخرا  ونحن في 2018 بإعادة  العشرية السوداء إذا  بالغ الشعب في مطالبه  الشرعية  ولو بالطرق السلمية  ؟...

كذلك الأمر مع البوليساريو فهو جيفة  ميتة  لم يبق منها سوى الاسم الذي يُحْتَضَرُ هذه الأيام بهجوم المغرب حينما  شرع في توظيف حضور صحراويين  منتخبين  داخل الساقية الحمراء ووادي الذهب في كثير من الأنشطة  الدولية والأوروبية ، ويظهر ذلك جليا عقب توجيه الاتحاد الأوروبي  مؤخرا لدعوة رسمية إلى من أسماهم "منتخبين شرعيين" في إشارة إلى منتخبي الساقية الحمراء ووادي الذهب  من أجل النقاش والتداول في مستجدات اتفاق الصيد البحري  بين المغرب والاتحاد الأوروبي ، وذلك رغم  شائعات البوليساريو التي تفيد بعودة جبهة البوليساريو باعتبارهم ممثلين للسكان إلى طاولة المفاوضات مع الأطراف الأوروبية وهي مجرد أكاذيب  وتخاريف  جزائرية . بينما الحقيقة هي : حسب الوثيقة الصادرة عن الاتحاد الأوروبي، فقد خصصت اللجنة الأوروبية، يوم الثامن من أكتوبر 2018 ، موعدا لتبادل الرؤى وبحث التطورات المتعلقة بالشراكة الاقتصادية في مجال الصيد البحري بين المسؤولين الحكوميين المغاربة وأعضاء لجنة الصيد البحري الأوروبية. كما حددت اللجنة ذاتها يوم 9 من أكتوبر 2018 لاستقبال ممثلين محليين لساكنة الأقاليم الجنوبية وممثليهم الشرعيين في لجان الصيد البحري بجهتي العيون الساقية الحمراء والداخلة وادي الذهب.... إذن  البوليساريو يُحْتَضَرُ  وترعى جثته  المافيا الحاكمة في الجزائر  لتقتات من تلك الجيفة  لتقوية  عضلاتها  في الداخل  وتزيد من عمر تسلطها على الشعب الجزائري ومقدراته الطبيعية  إلى الأبد ...

وفي هذه الظروف  العصيبة التي تعيشها  البوليساريو لا تفوتني فرصة نقل أقوال بعض الانفصاليين من البوليساريو التي تسير في هذا الاتجاه ، انفصاليون  مُتَخَوِّفُونَ  على مصيرهم و يستشرفون  حتمية موتهم  القريب والذي لن تبقى منه سوى الجثة الجيفة ليقتات منها  نظام الجزائر الذي يعيش من الجيف وبها  ومن أقوال الانفصاليين  المرعوبين من دنو  أجلهم المحتوم  مقال لكاتب انفصالي من البوليساريو نشر كلامه بدون توقيع  في جريدتهم  المسماة ( المستقبل الصحراوي ) ليوم  10 أكتوبر 2018  (  يجب على القراء الاطلاع عليه قبل أن يُحذف ) كان هذا المقال بعنوان ( تقرير الامين العام يكشف كيف تغالط القيادة الجماهير)  يقول هذا الانفصالي  متحسرا على  خداع  قيادة البوليساريو  لساكنة مخيمات العار  بتندوف  ويبدأ كلامه كالتالي : " كشف التقرير الأممي الاخير الوجه الخفي للقيادة الصحراوية التي تسوق خطابا مزدوجا للجماهير و المنتظم الدولي، خطاب التلاعب بمشاعر الجماهير ينطلق من اللعب بالشعارات المتعلقة بالسيادة و الكرامة لكنه ينتهي خلف الرسائل الموجهة الى الامين العام الاممي عند حدود الاستسلام وتملق الحلول الوهمية إرضاءا لشهية مجتمع دولي يريد بقاء الوضع كما هو عليه.

بعد كل تقرير يكتشف الشعب حجم التناقض بين خطاب القيادة وفعلها ، اذ تحرص على تغليف الهزائم بمصطلحات “إعادة الانتشار” وغيرها قبل ان يكشف الامين العام الاممي الحقيقة المؤلمة حيث أكدت القيادة للمبعوث كوهلر على انسحابها بشكل نهائي  و بلا ثمن من منطقة الكركرات إرضاءا لضغوط فرنسا ( في رأي الكاتب  إرضاءا لفرنسا  وليس  لغوتيريس الأمين العامم للأمم المتحدة  الذي  يعرف العالم أنه أَمَرَ الطرفين معا  البوليساريو والمغرب بالانسحاب من المنطقة العازلة )  بل تتجاوز القيادة ذلك الى الاذعان للعدو ( يقصد المغرب )  في التفريط باراضينا المحررة وتتقاطع معه في وصفها بالعازلة التي لايمكن تغيير واقعها الموجود على الارض.

ويستمر الانفصالي  ويقول : " وَصَفَتْ القيادةُ  التقهقر في الكركرات بالنصر المظفر وانطلقت أبواقها لتغطية شمس الحقيقة بغربال “إعادة الانتشار” فجاء تقرير غوتيرس ليصف تفاصيل الهزيمة ، في التفاريتي كما بئر لحلو استنشق الصحراويون نسيم السيادة وسوقت القيادة فكرة البناء دون قيود حتى جاء التقرير ليكتشف انها بالغت في التملق لمنظمة الامم المتحدة بالتعهد بعدم تغيير الواقع على الارض لتظل اراضينا المحررة حبيسة رهانات العدو و أطماع فرنسا وقصر نظر القيادة في رسم استراتيجية وطنية واضحة، فبعد ثلاث سنوات فرط الرئيس في كل اوراق الضغط التي منحتها له الظروف ، تفريط بلا ثمن يذكر ، ولا نتيجة تحصد سوى المزيد من التنازلات لارضاء غرور المخزن ومن خلفه فرنسا، حيث حافظ الاحتلال على طريقه في الكركرات مفتوحا لنهب ماتبقى من الثروات الصحراوية وتصدير بضائعه ومخدراته لمختلف البلدان الافريقية.

تراجع النظام الصحراوي عن إعمار المناطق المحررة وبناء المؤسسات السيادية عليها كمقر لرئاسة الجمهورية و وزارة الدفاع الوطني اضافة الى الانسحاب من منطقة الكركرات ستلقي بظلالها على الحملة الانتخابية المسبقة للمؤتمر القادم، حيث سيحاول لوبي الفساد المهيمن على المشهد السياسي إظهار الرئيس بالعاجز عن الوفاء بتعهداته والحفاظ على الانجازات الظرفية مثل تواجد مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي في منطقة الكركرات." ....

 انتهى مقال الانفصالي من البوليساريو .. فما رأي الشعب الجزائري ؟

وهو مقال يدل على أنه  لم يبق من البوليساريو سوى الجثة الجيفة التي تقتات منها  مافيا الكوكايين الحاكمة  في الجزائر ، ومن العار على غوتيريس أن يستدعي إلى جينيف جثة عفنة  تحملها  مافيا الكوكايين الحاكمة في الجزائر على أكتافها  بعد أن زهقت روحها إلى الأبد ، فماذا يريد غوتيريس؟

عود على بدء :

ألا  يمكن اعتبار ( الجثة التي تتحرك على كرسي )  والتي  تملأ  كرسي رئاسة الجمهورية  بالجزائر أنها إحدى الجيف التي  تتغذى منها  مافيا الكوكايين الحاكمة في الجزائر وتتقوى  داخليا  بخرافة " سيدي  بوتفليقة "  وبركة  سيدي  بوتفليقة ؟  فكما أنها  لن تتخلى هذه المافيا  على جثة سيدي بوتفليقة ، فهي أيضا  لن تتخلى عن  جثة البوليساريو أبدا لأنها  جيفة من الجيف التي  تعيش  بها  وتتقوى بها داخليا  وتترسخ  بواسطتها  في الحكم  الأبدي  على رقاب الشعب الجزائري  إلى يوم القيامة ... فهل  يمكن أن يخطر ببال  عاقل أن تتخلى  المافيا  الحاكمة في الجزائر عن  جيفة البوليساريو ؟؟؟

أبدا ،  فما رأي أحرار  الجزائر ؟ 

 

سمير كرم  خاص للجزائر تايمز 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. حمزه

    ومادا عن ميزنيه القصور والاوسمه 230 مليون يورو هده الاموال الطاءيله .،يخصكم تزيدوها في الصحه والتعليم. وكل عام والمخرب زين وعاش الماليك

  2. تَحضُر أو لا تَحضر .. تبا لنظام دكتاتوري فاقد للشرعية يغوص في مستنقع لا مخرج له. فقد تم اليوم الأحد، منح رسميا شرف تنظيم الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي لعام 2021 للمغرب وليس للجزائر المنهارة اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا، وهادشي خلال حفل توقيع تنظم في ختام الاجتماعات السنوية للمؤسستين الدوليتين في بالي بإندونيسيا. ووقع على هاد الاتفاق كل من رئيس مجموعة البنك الدولي، جيم يونغ كيم، والمديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، ووزير الاقتصاد والمالية، محمد بنشعبون. وكان المغرب قد تختار، في أبريل الماضي، لاحتضان دورة 2021 للاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، واللي غاتزامن مع الذكرى ال60 لانضمام المغرب لهاد المؤسستين الدوليتين. المغرب ثاني بلد إفريقي غادي يحتضن هاد الاجتماعات بعد كينيا في 1973 ولن تكون هناك جزائر ما دام الوضع في هذا البلد منهار وفاسد. وشهد شاهد من أهلها رئيس حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية الجزائري، محسن بلعباس، يوم السبت، حيث عبر عن استيائه لكون الوضع السياسي بالجزائر كما الوضع الاقتصادي والاجتماعي لا ينبئ بخير بالنسبة للبلاد ولكون حالة الشد والجذب داخل النظام تجعل من "الوضع السياسي خارج أي سيطرة". وقال إن الخطير في هذه القضية "ليس هو الانسداد الذي تشهده هذه المؤسسة، التي لا تقوم بدورها الدستوري، ولكن الرسالة المشفرة التي يوجهها النظام للمجالس المنتخبة، والمتمثلة في كون أي مجلس يمكن عرقلته، إذا اعتبرت قوى الظل للدولة أن هذه الهيئة لم تعد تدخل ضمن أهدافها أو مخططاتها". ورأى أن السياسة الحالية هي نفسها التي "سبق أن أدت إلى تدمير قطاعات الصناعة والصحة والفلاحة وأفرزت معدل نمو ضعيف مع ما يصاحبه من بطالة وتراجع مستمر للقدرة الشرائية"، مبرزا أنه ينضاف إلى ذلك الفساد والامتيازات الممنوحة حارج القانون. وسجل أن "الفضائح المتكررة ما هي إلا الجزء الخفي من هذه البشاعة التي تطبع الحياة العامة".

  3. فقد أكد المناضل الصحراوي، حمادة البيهي، الجمعة أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، أن عدد السكان المحتجزين بمخيمات تندوف، جنوب غرب الجزائر، كيفما كان، هو في نهاية المطاف مجرد "أصل تجاري" بالنسبة للبوليساريو وحاضنته، التي تستعمل مأساتهم كأداة لإطالة أمد هذا النزاع المفتعل حول الصحراء وورقة لاستجداء المساعدات الدولية. وقال البيهي، وهو مسؤول سابق بالبوليساريو عن توصيل المساعدات الإنسانية من ميناء وهران إلى مخيمات تندوف، إن الجبهة الانفصالية والدولة التي صنعتها وتحتضنها، الجزائر، لن تقبلا بإحصاء ساكنة المخيمات، لأن هذا الإحصاء سيضعهما "في ورطة حقيقية، لأنهما يعرفان أن العدد الحقيقي لهذه الساكنة أقل بكثير من الأرقام التي يقدمانها". وأضاف أن مجلس الأمن الدولي يطالب منذ سنوات بالسماح للمفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين بإحصاء سكان مخيمات تندوف، لكن دون جدوى، مشيرا إلى أن مخيمات تندوف ستظل تمثل، للأسف الشديد، الحالة الوحيدة في العالم التي لم يسمح للمفوضية الأممية بالتدخل فيها لإحصاء السكان ومعرفة عددهم الحقيقي. وذكر المناضل الصحراوي أن الاتحاد الأوربي، وبعد أن اقتنع بالمبالغة في الأرقام التي تقدمها البوليساريو عند طلبها للمساعدات الإنسانية، قرر منح المساعدات لـ90 ألف شخص فقط، بعدما كان يمنحها لـ160 ألف، باعتبارهم سكان مخيمات. وأضاف أن القرار الأوروبي أجبر وزيرا في حكومة البلد المضيف، الجزائر، على التدخل بوجه مكشوف لمحاولة رفع هذا العدد إلى 125 ألف، وهو ما رفضه الاتحاد الأوربي. وأكد البيهي أن الأرقام الخاطئة والمظللة التي تقدمها البوليساريو تهدف إلى النفخ في عدد سكان المخيمات لبلوغ مجموعة من الأهداف، أبرزها إعطاء الانطباع للرأي العام الدولي بأن الجبهة الانفصالية تتوفر على مشروعية تمثيل جزء من سكان الصحراء، مشددا على أن الحقيقة غير ذلك تماما، لأن عدد سكان مخيمات تندوف لا يمكن، في أحسن الأحوال، أن يتجاوز 40 إلى 50 ألف نسمة. وخلص إلى انه إذا كان عدد سكان المخيمات هو 50 ألف، وتوصلت البوليساريو بمساعدات لـ160 ألف نسمة، فمعنى ذلك أن ثلثي هذه المساعدات تباع في السوق السوداء، وتوجه مداخيلها للحسابات البنكية لقادة البوليساريو ومن يحميهم، وهذا ما أكده تقرير أنجزه مكتب مكافحة الغش التابع للاتحاد الأوربي، بعد بحث معمق في دول المنطقة.

  4. قال السفير الممثل الدائم للمغرب لدى مكتب الأمم المتحدة عمر زنيبر يوم الخميس الماضي في جنيف، إن إصرار الجزائر على رفضها تسجيل ساكنة مخيمات تندوف، من خلال وضع شروط مسبقة لإحصائها وللتسوية الشاملة للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية، يشكل انتهاكا للقواعد التنظيمية والقانونية للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين. وقال زنيبر الذي كان يتحدث في الدورة الثالثة والسبعين للجنة الدائمة للمفوضية، إن هذا التعنت الجزائري في رفض إحصاء ساكنة تندوف يمثل تحديا للتوافق الدولي بشأن الحاجة إلى التمييز بين الأبعاد الإنسانية والسياسية. وأشار في هذا الصدد، إلى أن مكتب المفتش العام للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين وصف حالة سكان مخيمات تندوف، في تقريره عن التحقيق الذي نشر في ماي 2005 بأنه "وضع غير عادي وفريد من نوعه في سجلات المفوضية "، وأن إحدى التوصيات الرئيسية لهذا التقرير تتعلق بإحصاء هذه الساكنة. ولاحظ زنيبر أيضا أن مسألة تحويل المساعدات الإنسانية في مخيمات تندوف كانت موضوع عدة تقارير لمنظمات غير حكومية وهيئات دولية ، بالإضافة إلى تقرير المكتب الأوروبي لمكافحة الغش. ولفت الى أن النتائج الرئيسية لهذه التقارير تتعلق بالمبالغة في تقدير عدد سكان مخيمات تندوف ، وغياب الاحصاء، والربط العضوي بين الإحصاء وتقييم الاحتياجات الفعلية لهؤلاء السكان. وأضاف الديبلوماسي المغربي أن المملكة تحُث المفوضية على مباشرة تسجيل الساكنة في مخيمات تندوف، تماشيا مع مهمتها، كأساس أولي لتنفيذ مهمتها ذات الأبعاد الثلاثة  (الحماية الدولية، تقديم المساعدة، والبحث عن حلول مستدامة ). كما توجه المملكة المغربية دعوة للمانحين والمجتمع الدولي للمطالبة بتسجيل هؤلاء السكان وفقا للمعايير الدولية تماشيا مع قرارات مجلس الأمن ، وآخرها القرار 2414  (2018 ) ، مشددا على ضرورة بذل الجهود لتحقيق هذا الهدف. وشدد أيضا على أهمية المساءلة لضمان وصول المساعدة الإنسانية إلى أصحابها المستهدفين. وذكر زنيبر بأن كل من اتفاقية جنيف لعام 1951 والاستنتاجات ذات الصلة الصادرة عن اللجنة التنفيذية للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين تجعل من تسجيل اللاجئين التزاما مبدئيا بحمايتهم الدولية ، مؤكدا في هذا الصدد على الأهمية المركزية للتسجيل كأداة حماية لا غنى عنها وشرط أساسي لتنفيذ مهمة المفوضية  (الحماية الدولية ، تقديم المساعدة والبحث عن حلول مستدامة ). وخلال هذه الدورة الثالثة والسبعين للجنة الدائمة للمفوضية، ركز السيد زنيبر من جهة أخرى، على دور المغرب تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، على المستويين الإقليمي والدولي، في ما يتعلق بقضايا الهجرة واللجوء، كمنسق على مستوى القارة الأفريقية بشأن قضية الهجرة وكبلد مضيف لمؤتمر الهجرة، المزمع عقده في مراكش خلال سنة 2018. وسجل في هذا الصدد، أن السياسة الوطنية للهجرة واللجوء، التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مبنية على مقاربة إنسانية مندمجة، تسمح بالحفاظ على الكرامة وضمان حقوق اللاجئين والمهاجرين، وفقا للأسس الدستورية للمملكة والاتفاقيات الدولية ذات الصلة. وتجدر الإشارة في هذا السياق، يضيف الدبلوماسي المغربي، إلى أن خطة الاندماج لفائدة الأجانب التي مكنت من تسوية وضعيتهم القانونية في المغرب تفتح لهم إمكانية الولوج إلى الخدمات الأساسية  (تمدرس الاطفال ، التدريب المهني ، التشغيل، تثمين ثقافات البلدان الاصلية ، وإنشاء الجمعيات .. ).

  5. أكدت صحف بحرينية أن جبهة "البوليساريو" الانفصالية وجماعة "الحوثي" كلاهما تستمدان عقيدتهما من "النهج الإيراني في الإرهاب والعنف والانفصال". وأوضحت في أعدادها الصادرة اليوم الأربعاء، أن إيران "ما فتئت تنتهز أي صراع في أي دولة عربية لتصطف مع الجماعات الانفصالية وتدعمها بدون شروط"، مؤكدة أن هذا ما فعلته مع المغرب حين دعمت جبهة "البوليساريو". ورأت أن "البوليساريو"، شبيهة بجماعة "الحوثي" في اليمن، لأن كلاهما "يتوافقان مع النهج الإيراني في الإرهاب والعنف والانفصال". وأضافت أن العلاقة "الوثيقة" بين إيران و"حزب الله" من جهة، وجبهة "البوليساريو" من جهة أخرى، تهدف إلى "خدمة مشروع إيران التوسعي وإيجاد موطئ قدم لها في القارة الإفريقية وزعزعة أمن جميع الدول العربية حتى تلك التي تبعد عنها بآلاف الأميال". وفي هذا السياق، أبرزت صحيفة  (الوطن )، في مقال رأي، أن جبهة "البوليساريو" ليست سوى جزء من السياسات العدوانية لإيران و"حزب الله" تجاه شمال وغرب إفريقيا، مشيرة إلى أن هذا التنظيم أضحى يشكل إحدى "الجبهات العدوانية" لتنفيذ سياسات طهران و"حزب الله" في هذه المنطقة. وذكرت كاتبة المقال أن ميلشيات "البوليساريو" شنت حربها على المغرب منذ السبعينات بغية فصله عن صحرائه، مشيرة إلى أنها لم تقبل بكل ما طرحه المغرب من حلول لإنهاء هذا الصراع بما في ذلك إطلاقه لمبادرة الحكم الذاتي لفائدة سكان الصحراء التي دعمتها الشرعية الدولية والولايات المتحدة الأمريكية على مدى سنوات، غير أنه بوجود أطراف مستفيدة من هذا الصراع، تضيف الكاتبة، فإن "الحل سيتأخر والمعاناة ستتفاقم". وخلصت إلى أنه بالنظر إلى أن جبهة "البوليساريو" أصبحت "آلية من آليات تنفيذ سياسات إيران وحزب الله في شمال وغرب إفريقيا" فإنه أضحى من اللازم "عدم التهاون مع هذا المعطى الجديد من طرف الدول العربية". من جهتها، أكدت صحيفة  (أخبار الخليج )، في مقال لأحد كتابها، أن إيران مافتئت تدعم كل جماعة تناهض الحكم في أي دولة عربية من خلال العطاء المالي والغطاء الحقوقي والتسليح العسكري، وآخرها دعمها لجبهة "البوليساريو" الانفصالية. ودعا كاتب المقال، الدول العربية إلى دعم المغرب ضد التدخلات الإيرانية و"حزب الله" وجبهة "البوليساريو" الانفصالية، الذي يعتبر "واجبا قوميا"، مؤكدا أن الدول العربية ومجلس التعاون الخليجي "لن تتردد في هذا الدعم، لأن أمن المغرب هو أمن استراتيجي بالنسبة لكافة الدول العربية".

  6. سعيد333

    يا حمزة يا ولد فرنسا 230 مليون يوروتدهب الي القصور الملكية نعم لكن لا تدهب الي الشعب قايلي او الشعب طوارق قارن بين 230 مليون و360مليار يورو لصرفت في قضية لا ناقة ولا جمل زائد 1000مليار يورو في ضرف 18 سنة من الحكم دميتكم المحنطة

  7. anas

    إلى حمزة القافز هل تعتقد أن قصر المرادية يُسيَّر بدون ميزانية و من أين تدفع تكاليف شراء حفاظات الرئيس لقضاء حاجياته ههههه l

  8. حمزه

    تعليقي لم ينشر ونطلب من الجربده ان تكون ‏حيادية ،المفاوضات ياتلميد منار السليمي المخلل الاسترتيجي انتع قنات الدوزيام، ستكون مباشره بين المتنازعين ،اما موريتنيا لم تعد لها اي مطالب انسحبت من اقليم واد الدهب بموجب معاهده مدريد ، اما مفاوضات جنيف سيكون هو يوم الموعود والتاءكيد بتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير ،وحضور الجزاءير كا ملاحض لا غير ياعياشه المخزن قيلونا

  9. السميدع من امبراطورية المغرب

    عندنا ملك واحد شرعي و ميزانية القصر تناقش في البرلمان و هي 67 مليون دولار امريكي والشعب راضي بملكه و هو يفديه بدمه و بماله لانه يقهر بني فرانسيس و مرتزقتهم و يمنعهم من الاطلسي الى يوم البعث و منها يشغل مائات العمال داخل القصور المغربية لخدمتها و صيانتها نحمد الله ان لنا ملك واحد و ميزانية واحدة تناقش لاجله لانه ملك. -العيب هو في الجزائر 44 ملكا و لا احد من الملوك يجهر باسمه الا الكادار لبوذافليقا الذي ابن اخيه عنده قصرا بخمسة نجوم في باريس اما 230 مليون دولار حسب قولك للقصر الملكي المغربي فهذا المبلغ لا يكفي لواحد الملوك ال44 او حتى لاحد من البوليساريو الذين يحتلون تندوف و يفرضون عليكم الجزية رغما عن انفكم واتحداك يا خريميزة ان تثور على ال44 جمهلوكا و تقول لهم انا امتنع عن دفع الجزية لابراهيم غالي لان الامر لا يهمني و لا ناقة لي و لا جمل في الصحراء لانك تعلم مصيرك و مصير اي من ال44 جمهلوك ان تركوك تعارض يخليو دار بوك و المثل يقول ما عند الميت ما يدير قدام غسالو دوماج خريميزة فوضعك مؤسف و محزن و يبكي الجنين في بطن امه.

  10. عبدالله بركاش

    منذ سنة 1991 والقضية التي تدافع عليها البوليزاريو قد أقبرت بمقبرة الأمم المتحدة وشارك في مراسم الدفن كل من المرحوم الحسن الثاني و أغبياء النظام الجزائري المفلس وعصابتهم،إذا لا داعي لكل هذه الجعجة بلا طحين،المغرب في صحرائه أحب من أحب وكره من كره، أما حمزة الكذب الذي تطرق لمزانية القصر الملكي سأقول لك ياحمار ذلك شأن داخلي مغربي لأن حتى إذا اردنا أن نشرح تلك الميزانية كيف تصرف ولأي أهداف من الصعب عليك أن تفهم ذلك لأنكم تعيشون في بيئة ليس ببيئة الملكية،سؤالي لك اسي الفاهم الذي لا يفهم شيء«أين ذهب اكثر من 1000مليار دولار مداخيل الجزائر من المحرقات؟»صرفتم هذا المبلغ الهائل وأحد أبناء الجزائر حمزة الساسي قبل يد هولاند من أجل الحصول على فيزا للهروب من يابان إفريقيا،فق آسي حمزة من سباتك العميق

  11. ahmed abid

    يجب ان يقرا هذه المقالة كل من لا يعرف تاريخ مشكلة النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية

  12. لا يختلف اثنان في ان اهل الجزاير حالة استثنائية  ( ناس لا مثيل لهم ) مرضى بمرض الدهان منفعلون لدرجة القتل نرجسيون يظنون انفسهم هم او لا احد يطيرون في السماء بالقرون لا بالاجنحة متسلطون رجعيون لا يفهمون او لا يتفهمون الامور كما يجب بل كما يحبون هم------- المهم النيف ولخنونة جعلهم يتصورون انفسهم هم الاعلون لا احد بجانبهم ----------الله يبهدلهم ويزيد يبهدلهم ويفيقهم بعيوبهم فقد بلغ السيل الزبى وطغوا في الارض وسعروا لكن الله يمهل ولا يهمل وسوف ياتي الدور يا مكرهين يا كفرة وستعاقبون على كل روح زهقت بدون ذنب في السنوات العشر السوداء واموالهم التي سلبت بطرق غير قانونية وتيم اولادهم وووو

  13. boutef aussi n'était pas un saint avant de passer à l'état de cadavre il était un vautour au bec bien affûtés et serres acérées il se nourrissait aussi bien des Macchabées polisariens des décombres de l'UMA et des maux qui rongeaient tous les pays du Maghreb et il s'en délectait c'etait son grignotage favori et tout ce qui touchaient le Maroc en mal l'affectait et il en pleurait des torrents de larmes de joie il était très prévoyant a un tel point qu'il s'était empressé aux côtés de son mentor boukharoba pour la création du fantoche Polisario sa face cachée de diplomate en prévision d'un stock de nonosses a ronger et quelques pains de sucre a casser sur le dos du voisin de l'ouest son péché mignon a l'automne de sa vie a l'ombre d'un palmier dattier au fin fond de son verger mûre a point le célèbre tab jnanou sa résidence surveillée l'endroit même où il fut accompagné sous bonne escorte en 1999 ému et retourné par ceux là mêmes les bourreaux de sa dépouille les tortionnaires des séquestrés de Tindouf

  14. بالتاكيد مغربي

    إذا كانت الحكومة المغربية تنفق 230 مليون أورو على ميزانية القصور و الأوسمة. فالجزائر تنفق 750 مليون دولار سنويا على البوزبال على  (الجيفة  ) كما قال السيد الأستاذ الحبيل سمير كرم.زيادة على الملايير من الدولارات لاقتناء الأسلحة لتخويف المغرب و كأنها تستعد لتحرير القدس. لو أنفقت هذه المبالغ على الشعب الجزائري لما وجدنا أحدهم يغامر بركوب قوارب الموت. و لما وجدنا قاصرا او بالغا جزاءريا متشردا في اوروبا او في مليلية و سبتة. المثل يقول: الشبكة اتعيب الغربال. استيقظ من سباتك إن كنت بالفعل جزائري حر. أما إن كنت من جيفة البوزبال فمزيدا من النباح.و لا أظن أنك جزائري حر و لو كنت بالفعل ذلك لأصبحت بين قدميك بركة من دموع عينيك تحسرا على ملايير الشعب الجزائري التي وظفت في ما لا تخدم الشعب. نحن المغاربة لسنا أحسن حال و لكن على الأقل لا نضيع أموال الشعب في قضايا لا تعنينا. و نفضل عصابات على مواطنينا. و

  15. محمد

    الجزاير في جنيف ملاحظ وليس معني . تقول الرأي لممثل الشعب الصحراوي . ان قبل بالحكم الداتي فلا اعارض وان تمسك بالاستفتاء على تقرير المصير فلا اعارض . وتترك النقاش بين المعنيين بالقضية . وهنا تكون ترثرة سمير بلا معنى . وجلوس المغرب مقابل البوليزاريو بعنوان التفاوض في حد ذاته انتصار للبوليزاريو . وعدم التوقيع على اتفاقيات الصيد البحري انتصار للبوليزاريو . النشاط السياسي والديبلوماسي للبوليزاريو. يفوق تشاط المغرب . ترثرة سمير لا تحجب الحقيقة ولا تطمص الحق .

  16. hmiza si tu nous parlais un peu du budget faramineux alloué a l'armée 13 milliards de dollars par an les détournements celui alloué au polisariens et la grande mosquée qui a coûté bonbons ça tu n'en parles pas tu attends peut être la fin des travaux de ce grand édifice le chantier du siècle pour aller faire une petite prière et invoquer Allah de vous accorder les moyens de construire ne fut ce qu'un petit dispensaire pour soigner vos petits bobos et les piqûres de scorpion mais dans ton cas il est plutôt urgent de commencer par les hôpitaux psychiatriques les scorpions selon certains tant qu'on ne les agresse pas ils ne piquent pas contrairement à toi ton venin de petite peste finira par t'achever

  17. a force de jouer a Cupidon kouider va finir par se tirer une flèche dans le pied et le bon ça la fout mal pour un atlas du comptoir

  18. a force de flirter avec leurs polisariens ils ont fini par perdre leur virginité et personne ne fera plus attention a leurs cris d'orfraie de vierges effarouchées le Maroc est patient et observe bien la chose une scène de ménage et même un divorce avec perte et fracas n'est pas a exclure

  19. البوليساريو لا محل لها من الاعراب وعلى دولة الكوليرا والكوكايين ان تهتم بشعبها بذل هدرها الملايير من الدولارات على المرتزقة

  20. cette histoire digne d'un scénario a la Hitchcock met a nue leur côté nécrophile et il y'a la de quoi donner des sueurs froides et la chaire de poule a leurs voisins qui aurait douté qu'ils se nourrissent depuis la nuit du temps de Cadavres et incommodent le voisinage par leur forte odeur nauséabonde alors que c'est l'évidence même un Polisario en décomposition avancée bouffé par les asticots et un fakhamatou moribond cloué sur sa chaise roulante le regard effaré de tout dindon de la farce la veille des festivités des scrutins

  21. rien n'a été omis de la  table ronde a Genève le chemin de  table jusqu'aux couverts argentés tout y'est reste a savoir qui va être mangé les poulets de plein air de Tindouf ou le coq au vin d'Alger

  22. الكمان المراكشي

    إلى المسمى حمزة ....يعلم الله يا  ( حمزة  ) كيف حال الشرج الذي تحمَّل خازوقا بحجم خازوق البوليزاريو طيلة 43 سنة ، طبعا ستصبح حالته متهتكة ومتعفنة وسيؤثر ومؤلمة جدا جدا وذلك الألم سيؤثر في  ( الراس  ) الدزايري الذي هو اصلا بلا ... وهذا الألم وهذا التأثير هو الذي جعل الجزائر في حضيض التخلف الاقتصادي والاجتماعي والتنموي بين دول العالم

  23. باحث عن الحقيقة

    استقلت الصحراء الغربية سنة 1975 البوليزاريو نشأ سنة 1973 قاوم الاسبان بمساعدة ليبيا والجزائر مند نشأته . من هنا يتضح للعيان ان لا دخل للجزائر وليبيا في العداء مع المغرب. لانهما ساعدا البوليزاريو ضد القوات الاسبانية وليس المغربية ايضا اين كانت القوات المغربية عندما كانت البوليزاريو تقاوم الاسبان . ولمادا لم يدعمها المغرب .ارجو التوضيح

  24. ALLAL TAZI

    Le brave peuple marocain est celui qui, a travers la glorie use marche verte ,a pu avec force et détermination inouïe, a décoloniser son Sahara occidental du colonisateur espagnol en 1975 pour le rattacher a la mère patrie... Ce même brave peuple courageux déterminé et décidé a sauvegarder, par les armes si cela s’avère un jour nécessaire, ses provinces sud qu' il avait libérées en 1975. Le régime harki prétentieux comploteur et calculateur n 'y pourra jamais rien .face a la détermination de tout un peuple prêt a se sacrifier pour son Sahara Le régime harki haineux et jaloux a l' extrême a employé des milliers et des milliers de milliards de dollar durant plus de 40 années pour tenter de créer un micro-état fantoche pour son enfant bâtard le polisario ,sur les territoires sud marocains de Sakia et l 'Oued mais en vain,les pétrodollars du malheureux peuple algériens sont partis en fumée au lieu qu'ils soient employés dans le développement de l 'Algérie ,qui malgré les richesses énormes exploitées sans arrêt durant un demi siècle ,cette Algérie maudite reste et demeure un pays des plus sous développés du tiers monde et le peuple algérien un des plus pauvre de la planète ,qui peine dans des  files a l 'indienne interminable a se procurer même une chkara de lait en poudre introuvable dans l'ensemble du territoire algérien.. . QUELLE MALHEUR ! Quatre décennies entières d'incessants complots ourdis et infructueux des harki contre l' intégrité territoriale du royaume chérifien et les pétrodollars par milliers de milliards de dollars employés inutilement pour corrompre et pour acheter la conscience des pourris et des corrompus de la planète terre, le Sahara marocain depuis la nuit des temps ,reste et demeure marocain aujourd’hui après plus de 40 années d'aventure harkie stérile et sordide et sans lendemain et il va a ne pas en douter demeurer marocain jusqu'a la fin du monde. Le projet diabolique ,conçu par Boukharoba de son vivant et qui continue de hanter les esprits malades des harkis jour et nuit , un rêve fou et utopique irréel de disposer un jour d' une ouverture sur l'Atlantique en utilisant les lâches terroristes du polisario et les pétrodollars du malheureux peuple algérien, ce rêve absurde est mort et enterré il y a plus de 40 années ,assassiné alors par la glorie use marche verte qui avait permis a notre peuple de libérer son Sahara dit occidental,marche verte entreprise alors avec un succès éclatant remporté victorie usement par 350,000 marcheurs pacifistes marocains et marocaines qui s' étaient portés volontaires pour récupérer ses provinces sud malgré de gros risques encourus alors de marcher sur les mines anti-personnel sous les pieds et posées par les militaires espagnols.... Le brave peuple marocain et ses puissantes forces armées ont toujours voulu en finir avec ce faux problème créé par le régime harki aventurier et lâche pour en découdre une fois pour toute avec les armes se heurtent toujours a la décision du Roi très patient qui continue de croire qu' un jour les harkis allaient revenir a la raison, ce a qui en effet ni le peuple marocain ni ses forces armées n'ont jamais cru a aucun moment . Le brave peuple marocain est conscient que seul un conflit armé allait mettre fin a ce faux conflit créé par les harki et le plus vite serait le mieux car ni le machin de l'onu ni aucune instance au monde ne pourrait régler ce faux problème a ca use l 'arrogance folle et l' intransigeance du régime harki qui continue malgré ses échecs récoltés et cumulés durant 40 années de complots absurde a continuer de rêver d' une ouverture sur l’Atlantique pour ...désenclaver le Sahara algérien enclavé.

  25. Bencheikh

    جلوس المغرب مع البوليزاريو مثل زوجة طلقها زوجها ويريد استرجاعها وهي تشترط أن يكون مسكنها مستقل ويشرد أمه وأبوه وليس اعتراف ببوزبال كما تتهترف ياغبي. الطبون دمهم قالك اعتراف ..سيير شوف لي...

  26. Mohammed-Ali

    Est ce que les diplomates Algériens peuvent ils faire face aux grands diplomates Marocains comme M BOURITA et M. HILLAL ainsi que les représentants élus et légaux de nos provinces du sud? Les Algériens comme leurs protégés vont encore chanter la même chanson de l'autodétermination comme un vinyle rayé, l'un se fera l'écho de l'autre. Ils demanderont l'impossible pour garder leur fond de commerce juteux, une vraie vache laitière pour les dirigeants. L'Algérie n'a rien à faire de l'UMA ou de l'ouverture des frontières avec le Maroc de la libre circulation des populations. Les Algériens qui viendront au Maroc, se rendront compte de visu des mensonges de leurs dirigeants et médias de propagandes sur le niveau de vie, d'infrastructure, des investissements locaux et internationaux du pays voisin.

  27. la cosa nostra algerienne a pour devise le Polisario est notre affaire et notre ca use semer la zizanie au Maghreb est notre objectif donc il ne faut pas s'étonner que la pieuvre puise ses forces des charognes pour survivre et d'autres bestioles qui pullulent dans la région et paissent en toute tranquillité cette faune de caporegimes prolifère et elle est loin d'être une espèce menacée d'extinction au contraire elle est protégée comme toute créature même nuisible elle joue un rôle dans l'écosystème maghrébin pour la sauvegarde des conflits et aussi pour réguler et fluidifier les fitna et faciliter les échanges des coups de tornioles sous nos cieux très riche en cumulonimbus vecteurs de tornades de haines et de discordes

  28. la cosa nostra algerienne a pour devise le Polisario est notre affaire et notre ca use semer la zizanie au Maghreb est notre objectif donc il ne faut pas s'étonner que la pieuvre puise ses forces des charognes pour survivre et d'autres bestioles qui pullulent dans la région et paissent en toute tranquillité cette faune de caporegimes prolifère et elle est loin d'être une espèce menacée d'extinction au contraire elle est protégée comme toute créature même nuisible elle joue un rôle dans l'écosystème maghrébin pour la sauvegarde des conflits et aussi pour réguler et fluidifier les fitna et faciliter les échanges des coups de tornioles sous nos cieux très riche en cumulonimbus vecteurs de tornades de haines et de discordes

  29. محمد

    جلوس المغرب مع. البوليزاريو كجلوس امراة تريد خلع زوجها لأنه غير قادر على اطعام الأصفال وبالتالي لا يصلح ان يكون زوجا .

  30. Bencheikh

    الصحراويين المغاربة في الأقاليم الجنوبية يعيشون أفضل من الجزائريين، والبوليزاريو لا تمثلهم لأنها لعبة مفضوحة في يد عسكر الجزائر وهم في مرحلة الاحتضار ،فهم يسرقون المساعدات ويبيعونها في موريطانيا ولعلمك تمنعهم الجزاىر من العودة الا بعد مرور شهر ؛ لذلك فأنت في واد وواقع الحال في واد آخر

  31. tu fais fausse rut momo normal tu es en pleine mue et c'est la saison sache que le Maroc n'est pas marié avec le Polisario surtout pas de ça chez nous que dieu nous préserve d'une telle compagnie il est plutôt pacsé avec l'Algérie le gigolo et l'histoire de divorce ne concerne qu'eux le Maroc n'est la qu'en tant que médiateur pour arranger la chose pour lui éviter une séparation douleure uses et lui coller la garde des bambins ad vitam aeternam a Tindouf pour l'occuper quelque peu et lui éviter de faire d'autres bêtises qui risqueraient de lui retomber sur la tranche et lui attirer des ennuis a madame la marquise qui se mêle de tous temps de ce qui ne la regarde pas et fait feu de tous bois et risque de se brûler les miches l'éternelle pyromane

  32. سعيد333

    يا باحت عن الحقيقة قلت تاسست بوليساريو سنة 1973 طيب لكن في سنة 1960 هل كانت في تلك فترة مملكة ومن هو الملك او جمهورية ومن كان رئيس في تلك سنة يا باحت عن الحقيقة

  33. سعيد333

    منذ حصول المغرب على الاستقلال سنة 1956 وحتى سنةِ 1975 طالبت الرباط بسيادتها على الصحراء وطرحت طوال هذه الفترة القضية أمام اللجنة الخاصة بإنهاء الاستعمار في الأمم المتحدة. وكان المغرب أول من طرح قضية احتلال إسبانيا لمقاطعاته الجنوبية ,بما فيها سيدي إفني والصحراء، سنة 1957 التي تزامنت مع بلوغ فترة إنهاء الاستعمار ذروتها، أمام مجلس الوصاية التابع للأمم المتحدة الذي أسس من أجل تعزيز حق تقرير المصير بعد الحرب العالمية الثانية للسكان المستعمرين. وفي 14 دجنبر 1960، تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة القرار 1514 المتعلق بالأقاليم غير المتمتعة بالحكم الذاتي و الذي طالب إسبانيا باتخاذ الخطوات اللازمة لإنهاء وجودها في جنوب المغرب. واستغل المغرب دخول موريتانيا الأمم المتحدة كعضو كامل العضوية سنة 1961 ليثير بشكل أكبر قضية احتلال إسبانيا لإقليمه الجنوبي. ولم يكن قط الحل المتصور من قِبل هيئة الأمم المتحدة ,خلال الفترة التي كانت الأمانة العامة تحث فيها إسبانيا على الالتزام بأحكام القرار1514 وإنهاء وجودها في جنوب المغرب، هو فصل مسالة سيدي إفني عن مسألة الصحراء أو إجراء استفتاء لتقرير مصير الإقليم. ومن ثم، فإن جميع القرارات المتعلقة بالنزاعات الإقليمية بين المغرب وإسبانيا وضعت سيدي إفني والصحراء في نفس الخانة وذلك حتى يونيو 1966. ففي هذه السنة، قام المغرب بخطوة ديبلوماسية غير مدروسة جعلت الأمم المتحدة لا تتصور حلا لقضية الصحراء إلا من خلال منظور إجراء استفتاء لتقرير المصير. لقد كانت هذه الخطوة خطأ سيدفع المغرب ثمنه غاليا خلال العقود التي تلته. كان فصل الصحراء عن سيدي إفني خطأ فادحا كان المغرب يناضل في سبيل استعادة سيادته على الصحراء وسيدي إفني ويطالب في نفس الوقت بحقه في مدينتي سبتة ومليلية الواقعتين في شماله، واللتين لا تزالان تحت السيادة الإسبانية. وبسبب الموقف المتلكئ للسلطات الإسبانية وامتناعها عن معالجة هذه القضايا في نفس الوقت، بالإضافة إلى الضعف النسبي للمغرب الحديثِ الاستقلال، قررت السلطات المغربية النزول عند الطلب الإسباني القاضي بفصل إقليمي سيدي إفني والصحراء الجنوبيين عن بعضهما. وبما أنه لم تكن لإقليم سيدي إفني أية أهمية استراتيجية في نظر القادة الإسبان، فقد توصل المغرب وإسبانيا في الرابع من يناير عام 1969 إلى الاتفاق الذي يعرف “باتفاق فاس” والذي أعادت إسبانيا بموجبه سيدي إفني إلى السيادة المغربية. وتبنت اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة ابتداءً من يونيو 1966 مجموعة من القرارات التي حثت إسبانيا على اتخاذ الخطوات اللازمة في سبيل إجراء استفتاء بشأن تقرير المصير في الصحراء. وكان يفترض مبدئيا إجراء هذا الاستفتاء نهاية 1967 إذ أن القرار 2229، و هو أول قرار بهذا الشأن، اتخذ في العشرين من دجنبر عام 1966، وتبعه في العاشر من دجنبر 1967 القرار 2354 ثم القرار 2428 في الثامن عشر من دجنبر 1968 والقرار 2621 في الرابع عشر من أكتوبر 1970 ثم القرار 2711 في الرابع عشر من دجنبر عام 1970. غير أن القادة الإسبان استمروا في تجاهل مطالب الأمم المتحدة رغم كل هذه القرارات، إذ أن إسبانيا سعت إلى إبقاء الإقليم تحت سيادتها أو إنشاء كيان تابع لها فيه إذا ما فشلت في تحقيق الهدف الأول. وأولى الخطوات التي اتخذتها إسبانيا في هذا السبيل هي إنشاء مجلس  (جماعة ) يفترض أنه يمثل ساكنة الإقليم حيث اختير أعضاءه بناء على مدى ولائهم لإسبانيا، حيث سارع بعضهم مباشرة بعد ذلك إلى التعبير عن تعلقهم بالوجود الإسباني في الصحراء. وقد وصف الباحث الأمريكي بول روكور الأمر بقوله “إن إنشاء الجماعة محاولة إسبانية لإسكات الانتقادات وإعطاء الطابع بأن الصحراء تتقدم في طريق الحكم الذاتي.” التحالف القصير الأمد بين المغرب والجزائر وموريتانيا وقد عقب تلكؤَ إسبانيا محاولةُ المغربِ تسويةَ خلافاته الإقليمية مع موريتانيا والجزائر بهدف إنشاء جبهة موحدة قادرة على الضغط على إسبانيا لجعلها تجري استفتاءً بشأن تقرير المصير في الصحراء. وكانت أول خطوة في سبيل تطبيع العلاقات بين المغرب وجارتيه هي عقد لقاء تلاثي على هامش قمة منظمة المؤتمر الإسلامي  (التي أصبحت تعرف الآن باسم منظمة التعاون الإسلامي ) بالرباط في شتنبر 1969. ومقابل اعتراف المغرب باستقلال موريتانيا وتنازله عن مطالبته بإقليم تندوف للجزائر، تعهد البلدان بدعم المغرب في مساعيه الرامية لدفع إسبانيا نحو الخروج من الصحراء وجعلها تلتزم بقرارات الأمم المتحدة المتعلقة بهذا الشأن. وأعقب هذا اللقاء الثلاثي قمتان مغاربيتان عُقدت أولهما في نواكشط في أكتوبر 1970 وثانيهما في الجزائر العاصمة في أبريل 1972، وتعهد قادة الدول الثلاث خلال هاتين القمتين بالاتحاد وتكثيف جهودهم لوضع حد للوجود الإسباني في الصحراء والتصدي لمناوراتها الرامية للحيلولة دون رجوع هذا الإقليم إلى السيادة المغربية. ولكن ساء المغرب أن يرى أن هذا التحالف لم يدم طويلا إذ أنه لم يستطع الصمود أمام الحملة العدوانية التي شنتها الديبلوماسية الإسبانية بهدف حرمان المغرب من دعم أقرب جيرانه له ولا أمام السياسة المزدوجة التي اتبعتها الجزائر التي لم تكن لقادتها مصلحة في رؤية المغرب يستعيد سيادته على الصحراء وكانوا مصممين على جعل الرباط تدفع ثمن “أطماعها” في تندوف وغيرها من المناطق الواقعة في غرب الجزائر، ( والتي تعتبر جزءا من الحدود التاريخية للمغرب ) وكذا ثمنَ “حرب الرمال” التي وضعت المغرب في مواجهة الجزائر عام 1963. ومنذ استقلال المغرب في 1956 والجزائر في 1962، طرأت بينهما خلافات جوهرية بشأن الحدود الموروثة عن الاستعمار الأوروبي. وبما أن الجزائر خرجت من الاستعمار الفرنسي بأراضي شاسعة-استُلب جزء كبير منها من المغرب منذ 1844 عقب هزيمته أمام فرنسا في معركة لالا مغنية- فقد التزمت بمبدأ حرمة الحدود الموروثة عن الاستعمار. أما المغرب الذي فقد جزءا كبيرا من أراضيه التاريخية فقد اعتبر هذا المبدأ مضرا بسلامته الإقليمية وحقهِ في المطالبة بعدة مناطق، من بينها الصحراء، يؤمن أنها يجب أن ترجع إلى سيادته. هذا ولم يكن الانتقامُ من المغرب بسبب “حرب الرمال” أو فرضُ نفسها كقوة إقليمية في المنطقة المغاربية الدوافع الوحيدة وراء تحالف الجزائر مع إسبانيا ودعمها للبوليزاريو، بل شملت هذه الدوافع أيضا الرغبة في تفادي سابقة مع الصحراء مما ينطوي على خطر رؤية الرباط تحيي أطماعها في الجزائر. المناورات الإسبانية في سبيل تأخير التوصل إلى تسوية في الصحراء لقد استغلت إسبانيا توتر العلاقات بين المغرب وجارتيه وسارعت لإحباط مساعيه الرامية لتشكيل جبهة موحدة معهما. ومباشرة بعد القمة الثلاثية بالجزائر العاصمة، قام لوبيز برافو، وزير الخارجية الإسباني أنذاك، بزيارات متتالية إلى موريتانيا والجزائر بنية إثناء قادة البلدين عن دعم المغرب. وقد تُوجت زياراته هذه بتوقيع اتفاقي شراكة اقتصاديين مع البلدين، حيث تعهدت إسبانيا بتقديم الدعم الاقتصادي لموريتانيا وإنشاء مشاريع مشتركة لصيد الأسماك معها، ووقعت مع الجزائر اتفاق طاقة ستشتري إسبانيا بموجبه ما قيمته 500 مليون دولار من الغاز الطبيعي من الجزائر. وكانت الجزائر تراهن على إنشاء كيان تابع في الصحراء لاعتقادها أنه سيخولها حرية الوصول إلى الأطلسي لتصدير الحديد من المناجم الواقعة في غارة جبيلات قرب تندوف، إذ لم يرد القادة الجزائريون البقاء تحت رحمة المغرب رغم أنه اقترح السماح لهم الوصول دون عراقيل إلى المحيط. أما إسبانيا فظلت حريصة على إبقاء الصحراء تحت نفوذها طمعا في الموارد الطبيعية التي يتمتع بها الإقليم خاصة بعد اكتشاف الفوسفاط بداية الستينات بالإضافة إلى غنى مناطق صيد الأسماك بالمنطقة.وهكذا تشكل بين الجزائر وإسبانيا حلف يهدف لإعاقة مساعي المغرب نحو التوصل إلى تسوية لقضية الصحراء تتماشى مع حقوقه التاريخية بالإقليم ومصالحه الاستراتيجية. وفي عام 1974، اتضحت أكثر استراتيجية إسبانيا المتشبثة بوجودها في الصحراء فقد علمت الرباط أن مدريد تنوي منح الإقليم استقلاله وإجراء استفتاء مزيف متجاهلةً تماما قرارات الأمم المتحدة التي تطالبها بالانسحاب من الصحراء ومنح سكانها حرية تقرير مصيرهم. بالإضافة إلى هذا، عملت إسبانيا على خلق قومية زائفة في الصحراء حيث أعلن ممثلوها أنهم لا يمثلون لا المغرب ولا غيره من الدول. وبناء على توصيات مدريد، ذهبت العديد من البعثات الصحراوية إلى نيويورك لحضور مناقشات اللجنة الخاصة المعنية بإنهاء الاستعمار حيث صرحوا بتعلقهم بالوجود الإسباني. وكانت هذه أولى الخطوات التي اتخذتها إسبانيا في سبيل افتعال كيان سيمكنها من الحفاظ على مصالحها في المنطقة. وكانت هذه المرحلة الأولى أيضا في إنشاء البوليزاريو عام 1973 والذي سيعتمد على الدعم السياسي والمالي السخي المقدم من الجزائر وليبيا وأخيرا على التعاطف الكبير للرأي العام الإسباني معه. قرار الحسن الثاني اعتماد استراتيجية جديدة وأمام تشبت إسبانيا بواحدة من آخر مستعمراتها، قرر المغرب اعتماد استراتيجية جديدة للضغط على مدريد. فقد قرر الملك الراحل الحسن الثاني الدخول في صراع مع إسبانيا. وبعد أن اطمأن أن أهم حلفائه الغربيين، وهما فرنسا والولايات المتحدة، سيدعمانه إذا ما انفجرت أزمة ديبلوماسية مع إسبانيا، قرر الحسن الثاني إطلاق المسيرة الخصراء. ولم يكن المجتمع الدولي قد سمع بالبوليزاريو طوال هذه الفترة، إذ لم يبدأ هذا الأخير الادعاء أنه يمثل السكان الصحراوين ويطالب باستقلالهم إلا سنة 1973. وبعد انسحاب إسبانيا من الصحراء وتوقيع اتفاق مدريد في الرابع عشر من نونبر 1975، بدأ الصراع على الصحراء بين المغرب والبوليزاريو واستمرت المواجهات بينهما حتى 1991 حين توسطت الأمم المتحدة في التوصل لاتفاق لوقف إطلاق النار دخل حيز التنفيذ في شهر شتنبر من نفس السنة.

  34. les seuls représentants du peuple sahraoui sont les élus des régions du sud qui constitues le Sahara occidental marocain basta le Polisario n'est qu'un groupe de mercenaires et de gardes chiourme des camps de Tindouf a la solde d'Alger il ne représente que le régime algérien boutef et ses fantasmes boukharobistes et les kabranates et leur folie des grandeurs détachés pour finir le boulot de sape de l'Afrique du Nord le Polisario en est une preuve flagrante parmi tant d'autres pour que les pays du Maghreb ne connaîssent jamais la paix et le sommeil du juste ni la région sa tranquillité n'empêche que. dans ce bas monde surtout celui sous nos cieux maghrébins les calculs foireux et comptes d'apothicaires mal avisés sont monnaie courante et sont souvent des couteaux a double tranchants et de tous les coups de Trafalgar et de Jarnac mijotés a grand feu pour les voisins l'Algérie a choisie son boulet et non des moindres celui qu'elle couve avec amour vraie moman poule qu'elle comptait offrir en cadeau a son cher voisin de l'ouest mais depuis elle a changée d'avis dans le doute elle préfère finalement le garder au fil du temps elle s'est attachée a sa coquille et son contenu reste a savoir ce que c'est des jolis petits canards ou des rejetons de crocos qu'elle  filerait en douce a un autre voisin pour décimer sa basse cour

  35. le régime algérien dans son élan de générosité et de partage et de pénitence en vrai socialiste partageur partagerait tout avec le voisin de l'ouest la main droite posée sur la poche revolver mais vraiment tout des rafales de kalach jusqu'aux obus des orgues de Staline en passant par les discours sulfureux et provocateurs du gaid en remerciement pour toutes les aides et efforts et sacrifices consentis pour l'indépendance de l'Algérie boutef et témoin et le crie sur tous les toits même celui de la mouradia et enspére que ça va toucher les Marocains et leur va droit au cœur y compris les bastos des sulfate uses et finiront truffés de plomb le seul dialogue si cher aux yeux de ces messieurs d'Alger si attentionnés et et attentifs à la stabilité du Maghreb

  36. مغربي

    اشاطرك رأيك فجلوس المغرب مع البوليزاريو كجلوس الرجل و امرأته أمام القاضي. حيث يطلب منها أمام أنظار و سمع القاضي "" إذا أردت الرجوع إلى بيت الزوجية فمرحبا بك. أما إذا لم تريدين العودة فإلى الجحيم. و يقولها بالكلام الساقط كما يلي: إذا أردت الرجوع إلى بيت الزوجية مرحبا بك و إذا لم ترجعي سيري اتقودي و تعطي في تيندوف "

  37. مع ظهور سلالة السعديين المغربية، أصبح الصاعد المغربي نشط في الصحراء الغربية. في الجنوب، تقدم إلى غاية تمبكتو والسنغال. في معركة تونديبي سنة 1591، انتصرت قوات أحمد المنصور السعدي التي قادها جؤذر باشا، انتصارا حاسما على إمبراطورية صنغاي التي خضع لها الطوارق ودفعوا لها الجزية. لم تدم ذروة السلطة المغربية، فبعد وفاة المنصور في 1603، تمزق المغرب إلى إقطاعيات على أثر تنازع أبناء المنصور الملك. في هذه الأثناء أقام الأوروبيون جيوب جديدة في الشمال.[20] حوالي 1632، أعلنت كل من تمبكتو وجاو استقلالهم واستعادا السيطرة على الصحراء.[21] في 1644، ثارت قبائل صنهاجة على الحسانية وأشعلوا حرب Charr Boubba. بقيادة الأمير نصر الدين من لمتونة، قاتلوا في ترارزة جنوب غرب موريتانيا. في 1674، عادت المنطقة مرة أخرى تحت السيطرة العربية.

  38. النقيب يقول

    تاريخ الصحراء الغربية - ويكيبيديا، الموسوعة الحرة ====================================== إبحثوا ف يهذا العنوان ستجدون الدواء الكافي ياكلاب لاتستطيعون التزوير فحالكم واضح كذب ونفاق فماذا تقولون لصفحات التاريخ الذهبية ===لاوثائق لكم ولا تاريخ لملكية ارض الشعب الصحراوي... ******************************** نسالكم بربكم اين انتم من الإستعمار يانساء الإسبان بناتكم عندهم لماذا لاتسحيون والله لو ارضنا نموت عليها اونردها باي ثمن كان ولو الشعب الجزائري كله يموت مستعدون نموت ؟ هل عرفتم ارضنا لم ينقص منها شبرا الى يوم القيامة باذن الله

  39. السميدع من امبراطورية المغرب

    -نحن ايها الكلب نتحرر بمراحل تخلفنا ل500 متوسطية لكننا زحفنا على الاطلسي و نزعنا منهم 1000 كلم اطلسية مخملية حتى بخت امكم الدم من مؤخرتها لشدة الفقسة و لولا استغال نظامكم لثرواتكم المحروقاتية لمعاكسة وحدتنا الترابية و صرفها لشراء الذمم و تغليب الكذب على الحق بالمال الحرم المسروق من الشعب الجزائري المسلوب الارادة لكنا اخرجنا الاسبان من سبتة و مليلية الفيلاجين الصغيرين و هان نحن نرى اجبن خلق الله يحتلونكم في تندوف 40000كلم مربع محرمة على الجزائريين و المصروف عليهم من جيوب الفقاقير من فوق بحال القحبة و البصاق من عندها الاسبان دولة ديموقراطية تحترم نساءنا و بناتنا و فيها نظام ديموقراطي لا يعترف بشي اسمه مغربي او اسباني بل تعترف فقط بشيء اسمه الانسان اما ما يخالج صدرك من حقد لتتهم بلدنا بالديوثية فعادي لان الجزائ زائرا مرمذ حرتوش امهاتكم لقرون و انتم جبناء لا تستطيعوا الدفاع عن اعراضكم تريدون الصاق جبنكم الينا فنحن يا ابلة مرمذنا اعمامك الاسبان ل 8 قرون و رغم ذلك تستمحوا معنا و نسوا كل شيء الا الخرائري لازال يقول بالكلام الفاحش لانه مجتمه كله مكون من ابناء الحرام يتربون في احجار القحبات و عقولهم موجودة في سواويهم و ليست في جماجمهم كباقي البشر. -plak stop atlantic contre alkharians et bouzebale ni cote ni sardine jusq a yawmi al ba3th -نتحداك يا منقوب اعطينا اسم دولة الصحراء قبل غزو صحرائنا الحبيبة من الاسبان و اسماء ملوكها غير ملوك المغرب. تتكلم عن التاريخ يا بهيمة الله في ارضه الم يكن المغرب في عهد المرابطين و الموحدين و المرينيين و الوطاسيين و السعدين حدودة لنهر السينغال و موريطانيا جزءا من ارضه اطلب يا منقوب خريط المغرب من الامم المتحدة قبل غزو صحرائنا من قبل الاسبان الم تكن جزءا من المغرب اليس اهالها الاصليين هم البيضان و هم مغاربة منذ سيدنا ابراهيم عليه السلام اما الرعاة الحفاة رعاة المعز الحسانيين الم ياتوا الا في القرن 16الميلادي للمغرب هههههههه ميزي يا منقوب لاسيادك و شيت يا كلب و ردد كالببغاء كلام كابرانتك الذين لم يشفقوا حتى على اخوانك ابادوهم كالصراصير في ال90يات و اختطفوا 50000مواطن و نكحوا مائات الالاف من الحرائر لكن ما فيك نفس يا ولد الحرام . ويكيبيديا ههههههه هل هي قرآن منزل كل دولة عندها ويكبيديا تاعها ووكيبيديا الخرائر كلها مكتوبة من سكارى و حشاشين و ليس هناك دولة اسمها صحراء منذ الازل لم تحدث الا في مخك المنكوح ببول القذافي و بيضات مشيمة بوخروبة . -ادفع الجزية لسيدك ابراهيم غالي و زم فمك يا المنقوب و راك عارف راسك اذا طالبت بالكف عن اهدار اموال الفقاقير في سبيل جمهورية الوهم البوزبالية هههههههههه هل سيدي ايفني و طرفاية ليستا صحراويتان من الصحراء الغربية هههههه كم انت بليد يا منقوب و وضعك مؤسف و يبكي الجنين في بطن امه حيث سقط نظامكم في مستنقع لا قرار و خلق مشكبة الصحراء المغربية كي يجد طامته في نهبكم بتخويفكم من عدو اسمه المغرب و ضرب لبلاباكم الشوكة و صمككم وولتيو بحال الحمير فيكم غير النهيق . -و اخيرا لا لا اطلسي للخرائري و الله يماه و يبيع كل الجزائر بما عليها و ما تحتها لاجل غرضه الدنيء فلن يربح وراء المغرب الا الزب و القب .

  40. سليمان المغربي

    إلى النقيب يقول ............أردت أن تكحل عينيك فاعميتهما...............ذهبنا للموقع الذي ذكرت في ويكيبيديا فوجدنا خريطة الإمبراطورية المغربية من أقصى جنوب موريطانيا حتى وسط إسبانيا ومن المحيط الأطلسي حتى حدود ليبيا مع مصر ... كانت الامبراطورية المغربية طيلة 12 قرنا تلك هي حدودها فلم تكن هناك لا مملكة الصحراء الغربية ولا الجزائر ولاتونس ولا موريطانيا ....لقد نبهت القراء والمتفاعلين في هذا الموقع لخريطة الامبراطوية المغربية دون أن تدري ... قال تعالى :" } يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَسْأَلُواْ عَنْ أَشْيَاء إِن تُبْدَ لَكُمْ تَسُؤْكُمْ  ( المائدة 101  ) صدق الله العظيم ... لقد أعمى الله بصيرتك وأشرت على القراء أن يطلعوا على الموقع فاكتشفوا ما يسوؤك ويسوء كل شياتة الجزائر .

  41. و ما دخلك في هذه القضية البوزبالية و تحشر أنفك في ما لا يعنيك. و ها هو الجواب من السميدع الذي وجه لكل الجزائريين السب و الشتم. ومن حقه أن يثور ردا على كلامك الساقط حول المغربيات في إسبانيا. و ما دخل لنا في المغربيات أو البوزبال الذي جف ميزانيتنا. و هل نحن الجزائريين احسن من المغاربة كلنا في الهواء سواء. لهم شباب و بنات و شيوخ في الدول الأوربية منهم من يشتغل و منهم من يتعاطى للفساد و منهم من يتعاطى للسرقة و منهم المتشردين. و نحن كذلك منا اللصوص و منا العاهرات و منا العفيفات و منا العمال و منا المتشردين. لا تغطي الشمس بالغربال. إن كنت جزائري بالفعل بلع فمك و نقاشاتنا نحن الأحرار في ما بيننا غير راضين بمشكل البوزبال و ما دخل حكومتنا في هذا المشكل و من استشارت حتى تبقى تدفع لهم الملايير من ميزانيتنا و شعبنا فقير. المرجو من المغاربة عدم تعميم كل الجزائريين فكما عندكم الصالح و الطايح نحن كذلك واجهوا من سبكم بالمثل و اتركوا باقي الجزائريين

  42. سعيد333

    ماكاين لا نقيب ولا قاضي ولا يحزنون هدا الدي يسمي نفسه مجرد مزترق يرتزق من الاموال عند اسياده الجزائريين

  43. سعيد333

    دخلنا الموقع لكال اش قينا فيه لإمبراطورية المغربية السعدية أو الدولة السعدية،  (1554-1659م )، نزح أجداد السعديين  (سلالة من الأشراف ينتسبون إلى القاسم بن النفس الزكية ) مطلع القرن الـ14 م من الحجاز نحو منطقة وادي نهر درعة  (جنوب المغرب ). بدأ السعديون في نشر دعوتهم عن طريق الفرق الصوفية في جنوب المغرب. حاربوا حكام المغرب الوطاسيين ثم قادوا حركة المقاومة ضد الوجود البرتغالي في البلاد، استولوا على مراكش سنة 1525م ثم أغادير  (أكادير ) سنة 1441م بعد طرد البرتغاليين منها وأخيرا دخلوا فاس سنة 1549م. قام محمد الشيخ  (54/1549-1557م ) بالقضاء على الوطاسيين سنة 1554م. قام بعدها بتوطيد دعائم ملكه، أمن البلاد ثم استولى على تلمسان. قاوم ابنه مولاي عبد الله نفوذ العثمانيين ومحاولاتهم التوغل إلى داخل البلاد  (1557-1574م ). كان مُلك المغرب يتنازعه عدة أدعياء. قضا السعديون على التواجد البرتغالي في البلاد بعد انتصارهم في معركة "القصر الكبير" سنة 1578م. وقامت الدولة السَّعْديَّة وسط كثير من الأعداء المتربصيين من بقايا الوطاسيين والبرتغاليين والأسبان والأتراك العثمانيين. وتمكنت من صدهم جميعًا، ثم تغلغلت في عهد المنصور الذهبي  (ت1012هـ، 1603م ) إلى بلدان غربي إفريقيا، إلى أن وضعت يدها على دولة صنغي الإسلامية في غربي إفريقيا  (999-1028هـ، 1590-1619م )، ظنًا منها إمكانية السيطرة على مناجم الذهب في تلك المناطق والسيطرة على طرق التجارة الصحراوية. بلغت الدولة أوجها السياسي في عهد أحمد منصور  (1578-1603م ) والذي أمن رخاء البلاد من خلال تحكمه في اقتصاد الدولة كما استُحدِث في عهده نظام إدارة جديد، والذي أطلق عليه اسم "المخزن". بعد سنة 1603م قسمت المملكة وبدأت معها مرحلة التقهقر. حكم فرع السعديين في فاس مابين سنوات 1610-1626م. قتل آخر السلاطين السعديين في مراكش سنة 1659م وأصبح أمر المغرب في أيدي الأسرة العلوية  (الفيلاليون ). هاد موقع ماشي كامل يا جزائري كان عليك ان تقول كيف نشاء المغرب

  44. سعيد333

    عم السعديون أن أصلهم من ينبع النخل من أرض الحجاز، وأنهم أشراف من نسل محمد النفس الزكية وهو الأرجح. ويقال إن هناك خلافاً في نسبهم هذا، وأنهم من بني سعد بن بكر من هوازن الذين منهم حليمة السعدية ظئر رسول اللهr، ولذلك يعرفون بالسعديين، مع أنهم لم يتخذوا هذه النسبة، ولم تكن لهم في سجلاتهم وصدور رسائلهم ونقودهم، ولكنهم اشتهروا بها لدى العامة والخاصة فصارت كالعلم ودخلت كتب التاريخ. تذكر المصادر التاريخية أن الجد الأعلى للسعديين في المغرب هو المولى زيدان بن أحمد الحسني الذي قدم من الحجاز بدعوة من أهالي مدينة درعة من بلاد السوس تبركاً به، وأقام فيها. وعرف أولاده من بعده بآل زيدان، ولم يزالوا مقيمين بدرعة إلى أن نشأ فيهم الفقيه أبو عبد الله محمد بن محمد ابن علي بن مخلوف بن زيدان مؤسس دولتهم، وكان صاحب علم وصلاح، ورأى ما كان قد وصل إليه أمر المغرب من الضعف والانحلال في عهد الدولة الوطاسية، وتطاول البرتغاليين على بلاد السوس، فنهض لقتالهم داعياً إلى الجهاد فيهم وفيمن سالمهم من المسلمين، وتلقب بالقائم بأمر الله، وبايعه أهلها سنة 916هـ/1510م، ثم استولى على مدينة تارودنت وحصنها. وكان له ثلاثة أولاد عرفوا بفصاحتهم ورجاحة عقلهم وقوة شكيمتهم وتفقههم في الدين فأحبهم الناس ولا سيما أحمد ومحمد، اللذان أقاما بفاس واتخذ أحمد مجلساً له بالقرويين لتدريس العلوم، وعمل الثاني مؤدباً لأولاد صاحب فاس السلطان محمد بن محمد الوطاسي، المعروف بأبي عبد الله البرتغالي. فلما قام أبوهم بأمر الجهاد طاف أولاده في أنحاء المغرب يدعون إليه ويحضون الناس، ونجحوا في مسعاهم، وكانت لهم وقائع كثيرة مع البرتغاليين ومن والاهم حتى صفا لهم الأمر في السوس الأقصى ودرعة وأعمالها، واجتمعت عليهم القبائل كلها. وفي سنة 922هـ/1516م تجاوز القائم بأمر الله وأولاده جبل درن إلى بلاد حاحة وعبدة وتغلبوا عليها. وتوفي القائم مجاهداً في «إفغال» من بلاد حاحة ودفن فيها سنة 923هـ، ثم نقل جثمانه فيما بعد إلى مراكش. تولى الأمر من بعده ابنه أبو العباس أحمد الأعرج  (923ـ946هـ ) الذي كان قد بويع بولاية العهد سنة 918هـ، فاستوزر أخاه محمد الشيخ، وكاتبه أمراء هنتانة من مراكش يدعونه إليها نحو سنة 930هـ/1523م وتلقب بلقب الأمير. ولم تنجح محاولات الوطاسيين في استردادها. وكان النصر حليفهما أيضاً في حربهما مع البرتغاليين الذين تخلوا عن تلمسيت وأزمور وغيرها. استمر أحمد الأعرج وأخوه قائمين بالأمر إلى سنة 946هـ حين دب الخلاف بينهما، وكان الفوز إلى جانب أبي عبد الله محمد الشيخ، فقبض على أخيه أحمد وأولاده وسجنهم في مراكش وفر منهم ابنه زيدان إلى تافيلالت واستعصم بها، وانفرد محمد الشيخ بالحكم وتسلطن وتلقب بالمهدي. صرف السلطان أبو عبد الله محمد الشيخ  (951ـ965هـ ) همه إلى جهاد النصارى في الثغور والسواحل، وانتقل إلى مراكش سنة 951هـ/1544م بعد أن كانت قد امتنعت عن مبايعته، وتطلع إلى توحيد بقية المغرب والقضاء على بقية الوطاسيين أصحاب فاس وأطرافها فحاصرها وفتحها سنة 956هـ، وقاتل العثمانيين في تلمسان، واتخذ جنداً من الأتراك ممن بقي بفاس وقد عُرفوا بـ «أليكشارية»، وراسل السلطان العثماني سليمان القانوني محمد طالباً الدعاء له في المغرب وضرب اسمه على نقوده فرد الرسول من غير جواب، فبعث السلطان سليمان بمال رشا به الأليكشارية فتربصوا بالمهدي وقتلوه غيلة  (965هـ ) في آكلكال من جبل درن، ونقلت جثته إلى مراكش ودفن بها. وخشي الموكل بأخيه أحمد الأعرج في السجن من وقوع فتنة من أجل العرش فقتله ومن معه من أولاده.

  45. . Dr. Ali says?

    =======والله لاتعرفون طريقة القراءة ولا منهاج الإخراج فيما يقال الصحراء يابن المخزني حالكم حال من شمرت للريح فبالت على ركبتيها فحسبت أن المطر سقط عليها وصلت بنجاستها ... أنتم لاتعرفون التحاليل ولا قراءة ما بوسط السطور وليس في السطر ============================= المغرب عمره ماكان دولة ابدا الا في سنة 1956 فقط حياتكم كلها حماية من الألمان الى الإسبان ثم فرنسا وحدها مائة واربع سنين حماية اين كانت دولتكم لاشيء صفر =0 ------------------------------------- دولة محمية الى اليوم من قبل 1956 تخلت فرنسا عن الحماية فبدأت شبه دولة بملك معبود تحت الرعاية الإسرائيلية وامريكا وفرنسا والله العظيم كل المغاربة يعرفون هذا الا انتم لاتعرفون ان الحماية مستمرة الى اليوم بدليل بنائ القصر الملكي بفرنسا ب: 500 مليون يوروا اروبي .. وياللعار لاتعرفون قصور حكم المخزن توجد ستة قصور عبر العالم بدليل ان الملك من فرنسا يسير المهلكة بالتلفون ..........

  46. سعيد333

    قال علي ان المغرب تاسس في سنة 1956 ورئيس بوتفليقة ازداد في المغرب في سنة 1936 يعني ان بوتفليقة اكبر من المغربههههههههحلل وناقش يا علي ههههه

  47. سعيد333

    يا غبي يا حمار يا ولد فرنسا التاريخ المغربي كدولة عريقة يتطلب مجلدات ومجلدات، لكن سنحاول تقصي أبرز محطاته بلمحات سريعة، تاركين لدارسي تاريخ المغرب المتخصصين الاسترسال و البحث و التقصي في تاريخ الممكلة المغربية التي تقع في الشمال الغربي للقارة الأفريقية، والتي هي جزء من بلدان المغرب العربي. التاريخ المغربي هو تشكيل متناغم بين استمراره عدة آلاف من السنين على خط الثقافة واللغة الأمازيغية، واستمرارية النظام الملكي تحت راية الدولة العلوية، ومن ناحية أخرى يبدو المغرب كنقطة التقاء للعوالم الأفريقية، و الشرقية والأوروبية، وهو بذلك بوتقة الحضارات، خصوصا الامبراطوريات الفينيقية والرومانية القديمة. تمت أسلمة المغرب في القرن الثامن ثم عاش تعريبا تدريجيا، وكان من أبرز أهداف الإمبريالية الأوروبية، قبل أن يستعيد استقلاله الكامل في عام 1956، وتشرع الدولة العلوية الحديثة في صناعة التاريخ المغربي المشرق. عزى المؤلفون القدامى وجود المغرب إلى القرن الثاني عشر خلال فترة الاستعمار الفينيقي، على الرغم من الأدلة الأثرية لكنها لا تعطي تأريخا مؤكدا إلا خلال القرن السابع قبل الميلاد. أسس الفينيقيون مراكز تجارية على سواحل البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي، وكانت المدن الفينيقية الرئيسية ليكسوس  (العرائش )، موغادور  (الصويرة ) وسلا  (قرب الرباط ). استقر القرطاجيين بدورهم في القرن السادس قبل الميلاد. القصة الشهيرة المعروفة باسم طواف هانون تحكي الحملة البحرية التي قادها القرطاجيون  (قرطاج بين 475 و 450 قبل الميلاد )، والتي وصلت إلى خليج غينيا، التوليفة الناجحة بين الحضارة البربرية القديمة والحضارة الفينيقية التي أنجبت الحضارة الموريتانية. في اتصال مع روما ولكن ليس تحت سلطانها، فقدت المملكة استقلالها إبان فترة كاليجولا في 40 قبل الميلاد، للاستيلاء على ثروته، قتل الطاغية كاليجولا بطليموس في روما. بعد حرب قاسية أصبحت المنطقة مقاطعة من الامبراطورية الرومانية، وموريتانيا الطنجية سميت عاصمتها طنجيس  (في وقت لاحق طنجة )، كما تم اخضاع شمال الأراضي المغربية الحالية. استند ازدهار هذه المقاطعة على استغلال الموارد الطبيعية  (المأكولات البحرية، زيت الزيتون )، وتطوير التجارة وبناء المدن الأكثر شهرة وليلي بالزخارف المنحوتة والفسيفساء واللوحات. في 285، و لأسباب لا تزال غير واضحة، تخلت الإدارة الرومانية عن معظم الأراضي التي تم ضمها. في المقابل، المسيحية واضحة إلى حد ما في المدن خلال القرنين الثالث والرابع. نفوذ روما لم يتغلغل عميقا في طبيعة السكان، على الرغم من وجود عدد من العلامات التجارية، مثل استخدامها التقويم اليولياني في الاعمال الزراعية. في المقابل، المسيحية، واضحة إلى حد ما في المدن خلال القرنين الثالث والرابع. استمر الوجود الروماني فقط في منطقة طنجة لحين وصول المخربين الوندال سنة 429. بعد سقوط روما، حاولت الإمبراطورية البيزنطية عبثا السيطرة بشكل دائم على موريتانيا. الحدث الذي سجل حتى اليوم في تاريخ المغرب في القرن السابع الميلادي: الفتح العربي والأسلمة، إذ كان دخول المسلمين إلى المغرب مع ذلك أبطأ بكثير و بصعوبة أكثر من أماكن أخرى بسبب مقاومة قوية من السكان الأمازيغ، و لكن تحول أعداد كبيرة منها إلى الإسلام هو الحقيقة الواضحة. مرت ثلاثين عاما بين أول غزو عربي من قبل عقبة بن نافع، الذي وصل إلى المغرب في 681، وغزو اسبانيا عام 711 من قبل طارق بن زياد الأمازيغي الذي دخل الإسلام. ثار الأمازيغ عدة مرات ضد الحكام العرب والخليفة في بغداد، ولكن من الجدير بالملاحظة أن العديد من هذه الانتفاضات الأمازيغية عبر التاريخ قد وجهت ضد العرب، وليس ضد الإسلام. في معظم الحالات، أصبحت هذه الحركات تحت اسم الإسلام، ثورة الخوارج في منتصف القرن الثامن، عبر تطلعات المساواة بين الأمازيغ والعرب. بعد أن نجا مولاي إدريس سبط النبي الكريم محمد من مذبحة العباسيين، أسس دولة الأدارسة  (القرن الثامن إلى التاسع ) بعد أن لجأوا إلى المغرب في 786، واستقروا في وليلي و أصبح زعيم قبيلة أوربة. بعد اغتياله، بناء على أوامر من الخليفة في بغداد، خلفه ابنه مولاي إدريس الثاني وقام بتوسيع مجال الإسلام في البلاد و عمل على تأسيس مدينة فاس. أصبحت فاس أول عاصمة للمغرب، المدينة الاقتصادية والاجتماعية والدينية والفنية الكبيرة ذات توليفة رائعة من التأثيرات الايبيرية الشرقية و الإنجازات المعمارية العظيمة مثل مسجد القرويين والأندلسيين في مدينة فاس. في القرن التاسع، وبعد وفاة محمد بن مولاي إدريس الثاني، تم تقسيم المغرب العربي الغربي إلى عدة ممالك صغيرة متنافسة.

  48. سعيد333

    يا علي انت قلت ان تاسيس المغرب كان في 1956 لنقل ان كلامك صحيح لكن اجبني من كان يحكم الجزائر قبل فرحات عباس

  49. . Dr. Ali says?

    سعيد333****الي علي يا علي انت قلت ان تاسيس المغرب كان في 1956 لنقل ان كلامك صحيح لكن اجبني من كان يحكم الجزائر قبل فرحات عباس ********************************** أنت نقال فقط ولا تعرف حتى تحرير الحروف المعاني التي تنفي انت تكتبها ولا تعرف الحقيقة في لب الحروف الجزائر احتلت من قبل فرنسا لكن انت لاتعرف التاريخ الجزائري  ( ( ( أخبرك بحاجة انت تجهلها ) ) 1== انت شتام وصاحب الشتم قليل العلم 2== أنت مراوغ وتدفع الحق بالباطل وهذا حمق منك 3= أنت تجادل وهو صفة الظلم والكفر والنفاق وعيب ما بعد عيب فيمن يقرأ ويكتب 4= قرأت لك الكثير انك نقال بغير امانة ولا تعرف ما تنقل لأن الحروف والظروف والضمائر قد تختلف في المفاهيم انت لاشيء لك من التغربيل الا النهم والملل .. عار عليك تدعي المعرفة وتفتح ألابواب لتدمير المفاهيم متعمدا ومن تعمد في طمس الحقائق لاشك انه يزول بالتجربة كن على يقين أن كلامك كمن يزرع في ارض قاحلة لاتنبت لاالكلأ ولا العشب ــإذا فهمت  + + + + + + + + + ) ) ابين لك حاجة انت تجهلها  ( ( فرنسا مكثت بالجزائر مائة واثنين وثلاثين سنة إستعمارا وتدميرا وقتلا وتشريدا وفعلت في الشعب المسلم ما لم يتصوره العقل ... لكن الشعب كان صبورا وقويا بايمانه للعقيدة الإسلامية .هل فهمت؟ فرنسا هنا ولكنها لم تستطع ان تتحكم بحكمها ومحاكمها في الشعب الجزائري . كان الشعب تحكمه اللجان الإسلامية في القبائل مع الدواوير هذه انت لاتعرفها فعلا فرنسا استعمرت لوكنها لم تحكم كن على يقين الثورات الشعبياة كانت على مدار السنين تقتل في الفرنسيين حتى الصبيان قتلوا الفرنسيين ========================== أيضا أقول لك فرحات عباس كان في الحكومة المؤقتة ولم يكن رئيسا بالثبات الحقيقي وانما مؤقتا فقط من قبل كانت الجزائر مرت بمراحل شتى ما قبل الإسلام لم يكن العرب في الجزائر كما في المغرب  ( ( مع العلم أنا من فاس أصلا وجدي سيدي محمد بن عبد الله الفاسي الذي سميت الجامعة باسمه ) ) حتى تعلم لكن الأمر الذي دار بين جدي والقصر آنذاك سببا في دخولنا الى الجزائر الأرض العربيةة مثلنا نحن عرب فارين من نظام القصر الذي كان يقتل الشعب المغربي بالمئات في الوديان والجبال ويرميها للذئاب ....فلا ازيد لأن الكلام هنا طويل جدا ؟ =============== ) ) ) أقول لك اتق الله الرجولة ليست في الكذب او السب انت تبين انك تنقصك اتربية كثيرا بالسب والشتم والتنكر للأخلاق قف؟ === ) ) ) الثرثرة والحمق والنفاق والكذب والجدال والظلم والحقرة والإهانة سيم ف يالتخلف لكل مجادل ومحارب للحق لااله الا الله والسلام على من اتبع الهدى ........

  50. ALLAL TAZI

    LE POLISARIO ENFANT BÂTARD DES HARKIS PENSE A UN BOLT . En réalité cela fait des "lustres " que le brave et courageux peuple marocain celui de la glorie use marche verte ,appelle le pouvoir a cesser de pratiquer la politique du dos rond et de passer de la défensive injustifiée a une offensive systématique caractérisée comme riposte forte contre le régime harki algérien prétentieux ,ennemi de notre intégrité territoriale,un régime fantoche et faible qui rêve d'une ouverture sur l'Atlantique en investissant a fond perdu des milliers et milliers de milliards de dollars durant plus de 40 années passées ,dans une aventure sordide et sans lendemain pour tenter de désenclaver le sud algérien au détriment de l’intégrité territoriale du Royaume chérifien ,un rêve fou et utopique conçu du temps de Boukharoba qui ne pourra se réaliser que lorsque sur cette planète terre il n' y aurait pas un seul marocain. Fort de son droit inaliénable historiquement parlant sur ses provinces sud de Sakia et L Oued ,libérées du colonisateur espagnol grâce a la glorie use marche ,le brave peuple marocain depuis 1975 a ce jour est pour toujours est déterminé et décidé a se battre avec force pour sauvegarder son Sahara par la force des armes ,quel que soit les sacrifices et quelque soit le prix fort a y consentir en vies humaines et autres. Le brave et courageux peuple marocain avait dit et redit une infinité de fois que seul un conflit armé entre le peuple marocain et ses puissantes forces armées contre les mercenaires du polisario et les lâches harkis qui les soutiennent ,pourrait seulement résoudre ce faux problème créé de toutes pièces par le régime fantoche algérien malheureux prétentieux. le pouvoir marocain malheure usement patient et optimiste a l'extrême croyait qu' avec le temps le régime harki haineux et jaloux allait se raviser et revenir a la raison pour éviter un conflit armé fratricide. Nous le redisons aujourd’hui encore et encore que la seule et unique solution pour mettre fin a ce faux problème créé par le regime aventurier algérien serait la guerre et rien d 'autre ,comme avait déclare un jour le feu SM le Roi Hassan II je cite: KABBARHA TASGHA" Le Maroc ne devrait surtout pas compter sur le machin de l' onu et encore moins sur les soi -disant "amis" du Royaume pour ramener le régime harki arrogant et intransigeant harki a la raison pour mettre fin a ce conflit made in Algeria qui n 'aurait que trop durée et qui très certainement allait finir par embraser toute la région du Maghreb dans un futur très proche a ne pas en douter... le pouvoir marocain sait et il en est conscient que le brave peuple marocain de la marche verte qui est derrière lui et le soutient a 100% est toujours prêt comme par le passé a faire face avec bravoure et détermination a toutes éventualités. Aucune force au monde ne pourra amputer le Maroc de son Sahara . le régime harki et son enfant bâtard le polisario peuvent rêver ,comme c 'est gratuit de rêver, qui que soit d'aussi puissant dans le monde allait pouvoir faire plier le peuple du Royaume du Maroc pour l 'amputer de ses provinces sahariennes ,serait un vœu qui ne verra jamais le jour . Le pouvoir marocain se doit avant qu 'il ne soit trop tard d' écouter très attentivement et prêter son oreille au peuple marocain qui voudrait en finir une fois pour toute avec le régime harki par la force des armes et ce sera l occasion pour le brave peuple marocain de regeler d' autres contentieux sur le terrain militaire avec les harkis algériens qui continuent de coloniser nos provinces marocaines de Bechar a Tindouf depuis que la France colonialiste a quitté l Algérie en 1962... En provocant éventuellement le Maroc de façon insuppor table ce qui serait une folie,un Maroc qui a été très patient durant 43 années maintenant ,qui est a la limite de sa patience, un Maroc qui a donné le maximum de concessions pour tenter de régler ce faux problème créé par Alger ,a savoir l'autonomie élargie attribuée pour ses provinces sud. l'organisation des nations unies et certains responsables va -t- en guerre connus de tout le monde,qui influencent négativement les décisions sages de l' onu ,personne influente sur laquelle miserait le polisario et le régime harki pour faire plier le Maroc, les conséquences de son acte ne pourraient qu 'être dramatiques et incalculables pour notre région qui allait s 'enflammer et que ceux qui sont la ca use de cette situation explosive viennent donc éteindre ce gigantesque feu qui se propagera de façon incontrôlable sur le terrain militaire dans un conflit armé qui va se déclarer entre le Royaume du Maroc et le régime fantoche harki rêveur et arrogant... QUI VIVRA VERRA !

الجزائر تايمز فيسبوك