هذا هو حال الشعب الجزائري

IMG_87461-1300x866

أعتقل شخص في السجن في زنزانة مساحتها 3 أمتار،فبدأ يصرخ و يضرب الجدران و يقول :أنا بريئ أنا بريئ،ليسجن بعدها في زنزانة مساحتها متر واحد،فبدأ بالصراخ :كيف لي أن أسجن في زنزانة مساحتها متر واحد لا تصلح للنوم حتى نسي نضاله من أجل برائته.!!!

أدخلوا معه تسعة أفراد لتلك الزنزانة فبدأوا بالصراخ: كيف لكم أن تسجنوا 10 أفراد في متر واحد فبدأو بالنضال من أجل زنزانة مساحتها متر لكل فرد،ليدخلوا معهم خنزير للزنزانة فصرخوا مرة أخرى: بالله عليكم سوف نختنق و نموت و رائحة الخنزير نثنة كيف يعقل 10 أفراد و خنزير في زنزانة مساحتها متر.فأصبح نضالهم إخراج الخنزير.بعد مدة قام الحراس بإخراج الخنزير و تنظيف الزنزانة. بعد فترة سألهم الحراس كيف حالكم فردوا جميعا بخير صرنا الآن أحسن.
*تحول النضال من المطالبة بالحرية الى المطالبة بتوسيع الزنزانة الى المطالبة بزنزانة لكل فرد رغم ضيق مساحتها الى المطالبة بإخراج الخنزير....

هذا حال الشعب الجزائري فبعد المطالبة بجودة الخدمات الصحية و التعليم و السكن و العيش الكريم و المطالبة بثروات البلاد و محاسبة الفاسدين أصبح الآن متفرج فقط  ونسي تماما جل نضاله من أجل كرامته.

"قصة السجناء والشعب الجزائري واحدة. أن لا حق لكم و لن تتمتعوا بأية حقوق."!!

بلاد ميكي

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. حمادة

    هذا مثل عام ينطبق على كل الأمة الإسلامية والحكام الأعراب الحاكمين بالإنقلاب وتزوير الإنتخارب الذين عينهم الغرب ليحاربوا الإسلام ويسمونه "إرهاب"ويمارسون القتل والتعذيب والنهب والإغتصاب وحولوا الوطن العربي إلى سجن كبير وكل الدويلات عبارة عن زنزانات. ـ ـ قال ثيودور هيرتزل مؤسس الصهيونية العالمية: "... سنولّي على العرب سفلة قومهم حتى يأتي اليوم الذي تستقبل فيه الشعوب العربية جيش الدفاع الاسرائيلي بالورود والرياحين..."؟ !

  2. عباس

    إن الوطن العربي هو سجن كبير بعد تسيم سايكس وبيكو لبلد الإسلام إلى دويلات وصنعوا لها جيوش لحماية العروش ورايات وهي عبارة عن زنزانات يمارس فيها التعذيب والقتل والنهب والإغتصاب ويحارب الإسلام بوصفه "إرهاب"

الجزائر تايمز فيسبوك