ملكة جمال الجزائر ترد على الإعلامية الكويتية مي العيدان التي وصفتا بملكة الجمال

IMG_87461-1300x866

ردت ملكة جمال الجزائر لعام 2019 خديجة بن حمو، على التصريحات العنصرية للاعلامية الكويتية مي العيدان، لافتة إلى أنها تحس بشعور لا يمكنها أن تصفه، وأن “العنصرية لا توجد في الجزائر ولا نعرفها”.

وقالت بن حمو صحيح إن الجزائري “دمه حامي” لكن لا توجد عندنا العنصرية، الشرق الغرب الجنوب والشمال كلنا يدا واحدة، ولم نعرف عنصرية مثل هذه.

وكانت العيدان قد سَخِرت بشكل عنصري من مظهر ومستوى جمال خديجة بن حمو التي تُوّجت بلقب ملكة جمال الجزائر لسنة 2019، ونشرت صورة ملكة جمال الجزائر عبر “إنستغرام” وعلّقت عليها: “بذمتكم هذه ملكة الجزائر.. يعني أقوى مزة بالجزائر.. والله علبالي إثيوبية مضيعه بالحرم”.

وأثار تعليق مي العيدان غضب عدد كبير من متابعيها الذين اتهموها بـ”العنصرية”، مؤكدين أن سخريتها من هيئة وشكل الآخرين أمر لا يصح مطلقًا من إعلامية بحجمها.

وكان اختيار بن حمو أثار جدلا واسعا، وتعرضت إلى انتقادات قاسية، بعدما وصفها كثيرون بأنها “غير جميلة” ولا تستحق اللقب، إلا أن العيدان ذهبت إلى المبالغة والتطرف بانتقادها بطريقة عنصرية مستفزة.

 


اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Bencheikh

    تقييم جمال المرأة بخدعة التحضر ما هو إلا سوق نخاسة جديد تختبئ وراءه شركات التجميل والخمور لترويج بضاعتها وإفساد الأخلاق ...تبا لهذه الثقافة البئيسة ...الاسلام جاء ليطهر البشرية وينقلها لرحابة الآدمية والكرامة وعباد الشيطان يعودون لتمجيده عبر وسائل الإعلام، بخصوص تلك المرأة العنصرية من المشرق أقول لها ، أنت والشيطان لا فرق.

  2. منير المغربي

    صحيح انا اكره بني خرخر اكثر من اي شعب اخر في العالم لكن اكره العنصرية اكثر خصوصا عندما تصدر من الكويت البلد الميكروسكوبي الحقير صنيعة ابريطانيا شعب % 70 من نسائه و رجاله بشرتهم داكنة و انوفهم مفلطحة و لولا تزاوجهم من خارج بلدهم باللبنانيات و السوريات و المغربيات لكان الوضع اسوء كخخخخخخخخخخخخخخخخ

  3. HAMID

    رغم أني لا أرى في هذه الفتاة جمالا ولا أعرف من قام بالقرعة ولا كيف أقيمت القرعة  ! ! ! ما دفعني للتعليق على الموضوع أني لا أتفهم كيف لإعلامية تحترم نفسها تسمح لنفسها بالاستهزاء على ما يقع في دولة أخرى. هذا يسمى عندنا في المغرب قلة التربية

الجزائر تايمز فيسبوك