الجزائريون يصرون على رحيل بوتفليقة وحق الشعب في تقرير مصيره

IMG_87461-1300x866

تجمع الآلاف من المحتجين وسط العاصمة الجمعة للمطالبة بتنحي الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة مع العصابة الحاكمة من وراء الستار وحق الشعب الجزائري  في تقرير مصيره.

وكانت الأعداد في تزايد حتى قبل بدء صلاة الجمعة والتي يتوقع أن ترتفع بعدها أعداد المشاركين في الاحتجاج. حيث رفعت إحدى المحتجات شعار " يا انصار النظام الم تساموا الم يأتي الأوان للرحيل" وذلك للتعبير عن رفض الشعب لتمسك بعض المحيطين بالرئيس بالحكم.

وخرج مئات الآلاف من الجزائريين إلى الشوارع منذ اندلاع الاحتجاجات السلمية قبل شهر.

والمقياس الرئيسي للتغيير الحقيقي هو مدى تفكيك النظام السياسي القديم. ويصر المحتجون على الانفصال التام عن الماضي.

من بنى بوتفليقة ودائرته المقربة شبكة متعددة المستويات من السلطة على مر السنين تشمل الجيش الذي ينظم السياسة في كثير من الأحيان من وراء الكواليس.

 ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ما يقوم به لعمامرة من تدويل للشؤون الجزائرية الداخلية، خـــيـــــــانــــــــــــــــة

  2. M Lamamra est plus soucieux de l'autodétermination du Polisario qui lui est chère au cœur que de celle du peuple algérien

  3. M . Lamamra l'autodétermination du peuple algérien d'abord le Polisario dehors

الجزائر تايمز فيسبوك