استقالة سيدي السعيد أمين اتحاد العمال بالجزائر

IMG_87461-1300x866

قدم الأمين العام لاتحاد العمال الجزائريين، عبد المجيد سيدي السعيد، الخميس، استقالته من منصبه في أكبر نقابة عمالية في الجزائر.

وظل السعيد على رأس هذه النقابة منذ 1997 ويعتبر أحد أكبر داعمي عبدالعزيز بوتفليقة منذ ولايته الأولى، ومن أبرز الأسماء التي طالب الحراك الشعبي برحيلها.

وقد شهدت العاصمة الجزائرية عدة اعتصامات تطالب برحيله، آخرها التجمع الذي نظمه العمال، الأربعاء، أمام مقر المركزية النقابية في ساحة الأول من مايو.

وتجمع نحو ألف نقابي من الاتحاد العام للعمال الجزائريين، يوم أمس، للمطالبة برحيل عبد المجيد سيدي السعيد، الذي يعتبر من "رموز النظام السابق".

وردّد المتظاهرون "20 سنة بركات"، أي وجوب عدم استمرار سيدي السعيد في ترؤس النقابة التي تأسست خلال الفترة الاستعمارية في 1956.

وحمل بعضهم لافتات كتب عليها "النقابة ملك العمال وليست عصابة النظام" و"سيدي السعيد ارحل" و"حرروا النقابة".

وشارك عبد المجيد سيدي السعيد في كل الحملات الانتخابية لصالح بوتفليقة ودعم بشدة ترشحه لولاية خامسة، مما أجج غضب الجزائريين وأشعل الاحتجاجات، التي انطلقت منذ شهرين.

وتأتي هذه الاستقالة، بعد يومين على تنحي رئيس المجلس الدستوري، الطيب بلعيز، من منصبه، حيث قدم الثلاثاء استقالته للرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. محمد تلمسان

    بدأت وجوه الفساد تتساقط الواحدة تلو الاخرى ، العقبا لبقية النظام ان شاء الله و شعارنا الدائم " يتنحاو غاع " حزب جبهة التحرير الى الارشيف . كل من ساهم في نهب و سرقة البلاد و العباد يجب تنحيته دون شفقة .. نريد جزائر حرة و ديموقراطية للجزائريين فقك و بناء اتحاد مغاربي كبير مبني على الحب و الاخوة و السلام من موريطانيا الى ليبيا ان شاء الله

  2. هذا اكبر فوايو عرفه التاريخ- اكل الاخضر و اليابس لا لشئ الا لانه رئس الاتحاد العام للعمال الجزائريين - من الذي اتى به- من رشحه في المنصب- ما مقدار الغنائم التي سرقها - هذه الاسئلة سيجيبنا عنها سيدهم السعيد و هو صاح هذه المرة و ليس مخمور - حقا ان لم تستحي افعل ما شئت- الشيب و العيب

الجزائر تايمز فيسبوك