حرمان معتمرون من قطر يدفع نشطاء بالمطالبة بتدويل الحرمين

IMG_87461-1300x866

رد مغرّدون وناشطون قطريون على “ترحيب” وزارة الحج والعمرة  للمواطنين القطريين الراغبين في أداء مناسك ، بتأكيدهم أن تلك الدعوة تعتبر فخّاً للقطريين، وأن  ليست آمنة حالياً بوجود الملك سلمان وولي عهده.

وأعلنت الوزارة السعودية “الترحيب” بالمواطنين القطريين الراغبين في أداء مناسك العمرة للقدوم إلى مطار الملك عبدالعزيز بجدة، دون الحاجة إلى التسجيل الإلكتروني قبل وصولهم، متراجعة بذلك عن قرارها الصادر بضرورة التسجيل الإلكتروني.

ودشّن ناشطون قطريون على موقع تويتر هاشتاغ #الحج_والعمرة_فخ_للقطريين، حيث رأوا أن السلطات السعودية  تحاول استدراج القطريين للسفر الى السعودية بغرض اداء الفرائض.

وحذّر مغرّدون من قيام السلطات السعودية باختطاف مواطنين قطريين حال ذهابهم للسعودية لأداء المناسك، ومحاولة ابتزاز دولة  ومساومتها من خلال مواطنيها.

وشدد المغردون القطريون على أنهم لا يثقون بالنظام السعودي الحالي، بعد حصار بلدهم في 5 يونيو/ حزيران 2017، ومحاولة فرض الإملاءات عليها.

وقال عميد المخابرات القطرية “شاهين السليطي” في تغريدةٍ له إنّ: “#عجوز_العوجا وابنه #الداشر يستدرجون اهل قطر للسفر الى السعودية بغرض اداء الفرائض. ولكننا في قطر نعي ونعرف بأن إجراءات #الحج_والعمرة_فخ_للقطريين . السعودية غير آمنة على ابنائها حالياً بوجود سلمان وابنه على راس النظام هناك !! فما بالك للقطريين. #تدويل_الحرمين مطلب إسلامي عالمي”.

 

 

 

 

 

 

 

 

وابنه يستدرجون اهل قطر للسفر الى السعودية بغرض اداء الفرائض. ولكننا في قطر نعي ونعرف بأن إجراءات .
السعودية غير آمنة على ابنائها حالياً بوجود سلمان وابنه على راس النظام هناك !! فما بالك للقطريين. مطلب إسلامي عالمي

 

 

 

 

 

 

 

من جهتها قالت الاعلامية القطرية إلهام بدر: ” #النظام_السعودي بقيادة #أبو_منشار  يحول #الحج_والعمرة_فخ_للقطريين . ففي الوقت الذي تدخل فيه رسوم الحج والعمرة التي يدفعها المسلمون للنظام السعودي يقوم هذا النظام بضخها لقتل المسلمين في كل مكان  وتصفية الخصوم السياسيين”.

 

 

 

 

 

 

 

 

بقيادة يحول .
ففي الوقت الذي تدخل فيه رسوم الحج والعمرة التي يدفعها المسلمون للنظام السعودي يقوم هذا النظام بضخها لقتل المسلمين في كل مكان وتصفية الخصوم السياسيين.

 

 

 

 

 

 


وحرم آلاف المواطنين القطريين، ومعهم المقيمون في قطر، من أداء مناسك العمرة وفريضة الحج، منذ الحصار.

وللسنة الثالثة على التوالي، تصر السلطات السعودية على إجبار الحجاج والمعتمرين القطريين والمقيمين فيها، على السفر لأداء مناسك العمرة وكذلك فريضة الحج عبر بلد ثالث.

كما ترفض السلطات السعودية التعامل مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وحملات الحج والعمرة القطريتين، ولا تسمح لهم بالدخول أو الحصول على التصريحات اللازمة أسوة بالدول الأخرى، ما يعني عدم قدرتها على تأمين سلامة المعتمرين والحجاج، خصوصا النساء وكبار السن والمرضى.

وشارك في التعليق على الهاشتاغ مغرّدون عرب، حذروا القطريين من فخ السلطات السعودية لهم عبر هذه الإجراءات المزعومة.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك