جون افريك: القايد صالح أصبح خطر على الجزائر و الحراك الشعبي

IMG_87461-1300x866

تصدر الفريق أحمد قايد صالح الصفحة الأولى لمجلة جون أفريك الفرنسية ، هذه الأخيرة التي وصفته في مقال مطول بالرجل الذي يهدد الثورة .
وأشارت المجلة الفرنسية أن الثورة الشعبية في الجزائر والتي انطلق يوم 22 فيفري أجبرت الرئيس السابق على الاستقالة إلا أنها أصبحت لا تضعف رئيس الأركان قايد صالح الذي تولى مقاليد السلطة ويقود حاليا عملية تطهير وصفتها جون أفريك بالإنتقامية من حاشية سيده السابق بوتفليقة.

مجلة جون أفريك المقربة من اليسار الفرنسي و الأحزاب الإشتراكية التى جن جنونها بعد ادخال المسماة لويزة حنون للسجن و إتهامها بتهم ثقيلة تفضي الى الإعدام .

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك