بوعقبة يطرح مبادرة المجلس الوطني للثورة السلمية لحل الأزمة السياسية في الجزائر

IMG_87461-1300x866

طرح الإعلامي سعد بوعقبة مبادرة خاصة لحل الأزمة السياسية في الجزائر، هذه الاخيرة التي تتمحور حول إختيار بإمكانهم أن يمثلوا الحراك في أي مفاوضات مع السلطة أو إدارة حوار وطني أو قيادة مرحلة انتقالية حقيقية تنتهي إلى إسراء دولة المؤسسات .

القائمة التي ضمت العديد من الأسماء السياسية التي برزت في الآونة الأخيرة على غرار كريم طابو ، احمد بن بيتور ، مصطفى بوشاشي وغيرهم
6- زوبيدة عسول
7- محاد قاسمي
8- فضيل بومالة
9- حفيظ دراجي
10- مراد دهينة
11- العربي زيطوط
12- سليم صالحي
13- حبيب راشدين
15- سعد جبار
16- سعيد خليل
18- لالماس اسماعيل
19- بلعربي سمير
20- جميلة بوحيرد
21- لخضر بورقعة
22 عبد الغني بادي
23 صالح دبوز
24-جما بن شنوف
25-عمار بلحيمر
26- محمد بن شيكو
27- زعتري من قسنطينة
28- سليم قلالة
29- مصطفى هميسي
30-حبيب براهمية
31- أرزقي فراد
32- العربي زوايمية
33-اسماعيل معراف
المبادرة أيضا تتركز على انتخاب أو تزكية أو اختيار أستاذ وطالب يمثلان نشطاء الحراك وينضمان إلى القائمة ، وتكرار نفس العملية تقريبا في الولايات أين تختار كل ولاية ممثلها ثم يضاف أيضا كل سجناء الرأي في الحراك وقبله سواء تم الإفراج عنهم أو لم يتم وكذلك سجناء الراية الأمازيغية القائمة الأخيرة تشكل حسب مبادرة بوعقبة المجلس الوطني للثورة السلمية التي تمثل الحراك ، ويتم هذا الأمر دون الاتصال مع السلطة الفعلية ومن يتصل بها على انفراد او ظاهريا يطرد من القائمة

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. سامية-ب

    أول الغيث.. سامية -الجزائر مثل هذه المبادرات التي كنا ننتظر ميلادها أو بزوغها ، ها هي الآن خرجت الى الوجود وجاءت من عيارثقيل، ومن وجه هو من عمق "الحراك الشعبي" وهو الاعلامي البارز "سعد بوعقبة" اشهر من نار على علم .. لقد ظلت شرائح واسعة في الحراك تتساءل ، وتنتظر ظهورها بشغف.. واعتقد أن "خرجة بوعقبة"هي أول الغيث.. ومبادرته جاءت في اللحظة المناسبة وفي الوقت الحاسم والدقيق ، وهذا بعد أن كثر الحديث عن ضرورة هيكلة الحراك والاسراع في عملية تمثيله لمواجهة الاستحقاقات القادمة بعد فترة ساخنة ومليئة بالتدافع بين الحراك والعسكر وبشكل مباشر وغير موارب.. إن مسافة الالف ميل تبدأ بخطوة ..وخرجة بوعقبة لها ما بعدها وجاءت لتحرك المياه الراكضة من دون شك ،وتزيل الحاجز النفسي والتكتيكي ، وتضع الجميع أمام مسؤوليات تاريخية ،في انتظار سلسلة الردود المفعمة بالنقاش والاثراء والحذف والاضافة والتعديل..ثم بلورة رؤية جامعة للحراك وخريطة طريق محكمة ..والمهم أن يبدأ القطار في السير ،وتبدأ ملامح الدولة الجديدة في التشكل ،ولاننسى أن نذكر أن هذه المبادرة جاءت متزامنة مع ذكريات "20 أوت" وما أدراك ما "20 أوت" وما تحمله من أبعاد تاريخية ودلالات سياسية ومجتمعية.."وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون...." "فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض".. سامية -ب

الجزائر تايمز فيسبوك