الصين تهدد بمعاقبة شركات أمريكية تبيع الأسلحة لتايوان

IMG_87461-1300x866

أعلنت اليوم الأربعاء وزارة الخارجية الصينية أن بكين تهدد بمعاقبة الشركات الأمريكية التي تبيع أسلحة لتايوان.

وجاء في بيان على حساب وزارة الخارجية الصينية على برنامج “وي تشات” أن الصين “تعارض بحزم” مبيعات الأسلحة، وقدمت “احتجاجات رسمية” إلى الولايات المتحدة.

وذكر البيان إن “الصين سوف تتخذ جميع الاجراءات اللازمة لحماية مصالحها الخاصة، بما في ذلك فرض عقوبات على الشركات الأمريكية المشاركة في مبيعات الأسلحة إلى تايوان”.

وأعربت تايوان في وقت سابق اليوم الأربعاء عن شكرها العميق لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على صفقة مقاتلات (إف-16) مقترحة، قائلة إن تلك الصفقة بمثابة تصويت على الثقة في العلاقات الثنائية.

وقال وزير الخارجية التايواني، جوزيف وو، عبر حسابه على تويتر إن “الصفقة التي تبلغ قيمتها 8 مليارات دولار هي تصويت على الثقة في العلاقات التايوانية الأمريكية وسوف تساعدنا على حفظ السلام عبر المضيق والدفاع عن ديمقراطيتنا”.

وذكر تينج يون كونج، المتحدث باسم المكتب الرئاسي التايوانى اليوم :”القرار الذي اتخذته إدارة ترامب يعني الكثير بالنسبة للاستقرار الإقليمي”، واستشهد بالتدريبات العسكرية المتكررة التي أجرتها الصين مؤخرا في مناطق قريبة من تايوان.

يشار إلى أن تلك الصفقة من مبيعات الأسلحة الأمريكية المخطط لها لتايوان، من شأنها زيادة التوترات بين أكبر اقتصادين في العالم، الولايات المتحدة والصين، اللتين تدور رحى حرب تجارية بينهما بالفعل.

وكان ما شياوجوانج، المتحدث باسم مكتب شؤون تايوان في مجلس الدولة الصيني، قد ندد بالصفقة يوم الاثنين، بعد يوم واحد من تأكيد ترامب لها، وحث حكومة الولايات المتحدة على إلغائها .

وذكرت تايوان اليوم الأربعاء إن المبيعات المخطط لها تساعد في تحسين القدرات الدفاعية الجوية للدولة الديمقراطية التي تتمتع بحكم مستقل.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية التايوانية جوان أو في بيان إن “هذه الصفقة الكبيرة من الأسلحة سوف تدعم بشكل كبير ثقة تايوان للسعي إلى السلام والاستقرار عبر المضيق”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك