نجل الرئيس الراحل محمد بوضياف ينضم الى دعاة إحالة حزب الأفلان إلى المتحف الوطني

IMG_87461-1300x866

انضم ناصر بوضياف، نجل الرئيس الراحل محمد بوضياف ، إلى دعاة إحالة حزب “الأفلان” إلى المتحف، مؤكدا أن كافة الشروط اجتمعت لذلك.

ونشر ناصر بوضياف، تدوينة على حسابه في “فايسبوك”،قائلا :” إن جبهة التحرير الوطني التي فجرت الثورة وصلت إلى نهايتها مقسمة ومتصلبة، وأن الحزب الحالي ليس امتدادا لجبهة الحرب بأي حال من الأحوال. لافتا إلى أن مهمة الجبهة انتهت سنة 1962 مباشرة بعد الاستقلال، وأن حزب جبهة التحرير الوطني الحالي هو أداة للسيطرة من طرف طبقة وضعت نفسها فوق الشعب، للبقاء في السلطة والفساد، مؤكدا أن الشروط اليوم اجتمعت لإرسال هذا الحزب إلى المتحف بعدما بات يلعب دورا ضارا بما حققه المحاربون الحقيقون، خاصة وأن الحراك رفضه منذ بداية المظاهرات لأن ليس له مكانة في الجزائر الجديدة.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك