قوات حكومة الوفاق الليبية تحرز تقدما ضد قوات حفتر جنوبي طرابلس

IMG_87461-1300x866

أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، السبت، أنها حققت تقدما في منطقة “سوق الخميس امسيحل” جنوبي العاصمة طرابلس.

وقال شاهد إن ثلاثة على الأقل من أفراد القوات المتحالفة مع حكومة الوفاق الوطني الليبية المدعومة من الأمم المتحدة قُتلوا في هجوم كان يستهدف دفع قوات خليفة حفتر إلى التراجع، جنوبي طرابلس.

وقالت الحكومة، في بيان نشره المركز الإعلامي لعملية “بركان الغضب” التابعة لحكومة الوفاق، إن قواتها عززت مواقعها في تلك المنطقة.

وأشار البيان إلى أن قوات الوفاق تمكنت من أسر 5 عناصر من ميليشيات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وفي وقت سابق السبت، قال المتحدث باسم المركز الإعلامي، مصطفى المجعي، إن الاشتباكات المسلحة بين قوات “الوفاق” وميليشيات حفتر تجددت في أغلب محاور القتال بطرابلس، بعد أيام من الهدوء.

وأضاف أن الاشتباكات تجددت “بعدما أعطت غرفة العمليات أوامر لجميع قواتنا بالتقدم”.

وأوضح المجعي أن قواتهم تحرز الآن تقدما مهما في جميع المحاور، وأن الاشتباكات لم تتوقف حتى الساعة 13:30 (ت.غ).

وتشن قوات حفتر، منذ 4 أبريل  الماضي، هجوما متعثرا للسيطرة على طرابلس، مقر حكومة الوفاق المعترف بها دوليا.

وتسبب الهجوم على طرابلس بسقوط أكثر من ألف قتيل، وتشريد ما يزيد على مئة ألف شخص، بحسب الحكومة.

وتعاني ليبيا، منذ 2011، صراعا على الشرعية والسلطة، يتركز حاليا بين حكومة الوفاق وحفتر.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك