“سوق البترول” يعود بشكيب خليل الى الواجهة

IMG_87461-1300x866

عاد وزير الطاقة الأسبق، شكيب خليل، المُتابع في قضايا فساد، إلى الظهور مجددًا، بعدما ضرب موعدًا لمتابعيه عبر موقع “فايسبوك”، ليلة الغد الخميس، للحديث حول تداعيات الهجوم على منشأتي النفط التابعتين لشركة أرامكو السعودية.

وكتب شكيب خليل، في صفحته الرسمية عبر الفايسبوك، اليوم الأربعاء: “كما دأبنا مع المواضيع التي تهم الرأي العام، وإثراءًا للنقاش الإقتصادي عبر وسائل التواصل الإجتماعي، يضرب لكم الدكتور شكيب خليل موعدًا يوم الخميس على الساعة الثامنة و نصف مساءا في بث مباشر عبر صفحته الرسمية”.

وأضاف: “سيكون موضوع المداخلة بعنوان: ما هي القراءة الجيوسياسية للأحداث الأخيرة في السعودية والمنطقة وتأثيرها على أسعار السوق البترولية العالمية؟”.

https://www.facebook.com/620766788051374/posts/2242904169170953/

وقبل أشهر، أحال النائب العام لمجلس قضاء العاصمة، ملف شكيب خليل على المحكمة العليا، بتهمة مخالفة قانون صرف رؤوس الأموال من وإلى الخارج، إضافة إلى إبرام سوناطراك لصفقتين مخالفتين للقانون مع شركتين أجنيتين.

وقالت المحكمة العليا، إنها باشرت إجراءات إعادة التحقيق القضائي بملفّي فساد، يخصان الوزير الأسبق شكيب خليل ومن معه. وأشارت المحكمة العليا إلى أن التحقيق راعى ”الإجراءات المنصوص عليها في المادة 573 من قانون الإجراءات الجزائية المتعلقة بامتياز التقاضي“، والتي تخص متابعة كبار المسؤولين والوزراء أمام القضاء.

ويُثير شكيب خليل، المتواجد حاليا بالولايات المتحدة الأمريكية، جدلًا سياسيًا وقضائيًا، بعد صدور مذكرة توقيف قضائية في حقه عام 2013، قبل أن يتم التراجع عنها في ظروف غامضة، بعدما تمت تنحية وزير العدل السابق محمد شرفي، الذي يشغل اليوم منصب رئيس السلطة المستقلة لتنظيم الانتخابات، والنائب العام لمجلس قضاء الجزائر سابقا بلقاسم زغماتي، وهو يشغل حاليا منصب وزير للعدل، وهاذين الشخصين كانا وراء تحريك الدعوى القضائية ضد خليل.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. il fait parti Des  intouchables il sent le petrole mais n'empeche il est loin d'etre un oiseau mazoute de la derniere maree noire d'el harrach et la le gaid Marche sur Des oeufs pour ne pas dire sur un champ de mines pour un militaire

الجزائر تايمز فيسبوك