أسامة وحيد يعد بإضافة ركنا سادسا في أركان الإسلام

IMG_87461-1300x866

أثار راغب في الترشح للانتخابات الرئاسية في الجزائر جدلا بعد تصريحه بأنه سيضيف ركنا سادسا في أركان الإسلام بعد الشهادتين والصلاة والزكاة وصوم رمضان وحج البيت الله الحرام،  وهو ركن اللغة العربية .

وقال الإعلامي المثير للجدل والمعروف باسم أسامة وحيد، واسمه الحقيقي لخضر شريط، في حوار تلفزيوني مع قناة “بور تي في” المحلية : ”بني الإسلام على ست ، سأضيف ركن إلى الإسلام ، ستقول لي ما هو هذا الركن ، وسيضحك المتابعين، سأقول لك اشهد أن لا إله إلا الله واشهد أن محمد رسول الله ، إقامة الصلاة ، والحج ،هذه ثلاث أركان، والصلاة إذا لم تصليها بالعربية فهي غير مقبولة ، الحج إدا لم تقل لبيك الله ما لبيك شعائر الحج بالعربية، فهي غير مقبولة ، شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله، إذا لم تلفظها بالعربية، فهي غير مقبولة ”

وأضاف: “من له مشكل مع اللغة العربية، ليس له مشكلة مع أسامة وحيد، بل عنده مشكلة مع إله أسامة وحيد، لأن الصوم والحج والشهادة إدا لم تنطق بالعربية لا تقبلها السماء”.

وفجر هذا التصريح الكثير من التعليقات، التي امتزجت بين الغضب والسخرية من الإعلامي، النعروف بتقديم برنامج “ساخر” اسمه “عمر رأسك.واللافت أن المعني كان يسخر في برنامجه من الذين تقدموا للانتخابات الرئاسية في 18 أبريل الماضي، والتي اسقطتها المظاهرات الشعببية، كما أسقطت الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وولايته الخامسة.

وتعيش الجزائر « مهرجانا » للراغبين في الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، في تكرار لما حدث في شهر يناير تحسبا للانتخابات الرئاسية التي ترشح لها الرئيس المخلوع عبد العزيز بوتفليقة للفوز بولاية خامسة، والتي أسقطها الشعب الجزائري من خلال مظاهرات عارمة وتاريخية، لكن رغم صعوبة الظرف السياسي والتحديات المتعلقة بالانتخابات الرئاسية، إلا أن ذلك لم يمنع مهرجان الترشح والمرشحين بين جموع المغمورين. وأصبح الجزائريون يتابعون بكثير من السخرية تصريحات أولئك الذين قرروا التقدم إلى مقر سلطة الانتخابات لسحب استمارات الترشح.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك