فضيحة من العيار الثقيل تبون يجمع التوقيعات عبر إيقاف المواطنين بدون سبب في الحواجز الأمنية

IMG_87461-1300x866

في بلاد ميكي عديدة هي الطرق التي استعملها عدد من المرشحين للإنتخابات الرئاسية في الغش والتحيّل من أجل جمع أكبر عدد من التوقيعات ومن أهمّ هذه الأساليب سرقة قاعدة بيانات تضمّ أسماء وأرقام بطاقات تعريف مواطنين من طرف موظفين في الدولة وبمباركة الجنرالات وإعطائها للمترشّحين للرّئاسة كما أن هناك طرق عديدة لجمع التوقيعات ومن بينها قيام وكلاء المرشحين بتقديم أموال وإعانات إلى “الزواليين” وأن الحصول على هذه الإعانات تتطلب أولا إمضاء المستفيدين على ورقة مستغلّين أمّيّة بعض المواطنين….

لكن الأخطر ما تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي عنقيام حواجز أمنية بإيقاف المواطنين بدون سبب وبدون أي مخالفة ويطالبونهم بتسليم الأوراق الرسمية ثم يأخذونها إلى سيارة مجهولة تقف بالقرب من الحاجز وبعض دقائق يعودون الأوراق لأصحابها يعني أن المواطن الموقوف زكى مرشح ما دون علمه كما تقول مصادرنا انه ثم استغلال أسماء ومعلومات لأشخاص في السّجن وخارج البلاد لجمع التوقيعات واستعانة بها في الانتخابات القادمة …فهذه التجاوزات الصادرة عن مترشّحين للإنتخابات الرئاسية نتجت تحت رعاية ومباركة ملك البلاد القايد صالح وفي هذا السياق أكد ” محمد لعقاب ” أن المترشح عبد المجيد تبون إنتهى من جمع التوقيعات المطلوبة قانونا في ملف الترشح بل تم جمع عدد توقيعات أكثر من العدد المطلوب ؟؟؟؟ لذلك نتحدى القايد صالح وجميع المترشحين بنشر قائمة الموقعين على استمارة ترشحهم للإنتخابات الرئاسية بحيث اذا ثم نشرها سيتفاجأ الكثير منالمواطنون بوجود أسمائهم على هذه القائمة رغم عدم قيامهم بتزكية أي مترشح للإنتخابات الرّئاسيّة…وفي أخير تقول مصادرنا أن الشرطة والدرك والولاة تلقوا تعليمات وأوامر من جهات عليا لمساعدة المرشحين وخاصة عبد المجيد تبون على جمع التوقيعات لتمكينهم من المشاركة في مسرحية الانتخابات الرئاسية.

ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. apparement le gaid a trouve son Bonheur Dans le Grenier de la mouradia parmis le bric a brac laisse par sa fakhamatou le cadre complet avec sa toile a part quelques empreintes digitales de Said sur la toile Des preuves qui seront retenues contre Lui a El harrach le reste et encore en bon etat il Sera expose le 12 decembre comme prevu quelque jour Avant noel cette annee le pere Ahmed Sera en avance il a troque son traineau contre un char d'assaut plus vite l'Algerie aura son cadre plutot Sera le mieux

  2. silence on tourne l'acte 2 du fantome de la mouradia scenario et mise en scene de gaid Ahmed production Des studios de la grande muette a Ain naadja

  3. cherche cadre bouteflikien desesperement au moment ou le peuple algerien est Dans la rue et vomit son Ras le bol du systeme ou l'Algerie est en quete a tatons de son independance confisquee en 1962 et un besoin urgent de s'emanciper et aller de l'avant le gaid fait le tour Des brocantes et Des antiquaires et joue Les vides greniers a la recherche de son cadre le future  tableau qui decorera le bureau presidentiel de la mouradia Avant la date fatidique du 12 decembre mois Des frimas de l'an 19 du 3 eme millenaire pourquoi un 12 alors qu'il aurait pu avoir plus de chance avec un vendredi 13 et peu importe le mois pourvu que ca ne soit pas un mois 13

  4. Les nostalgiques du cadre et adeptes de la zaouia bouteflikia et de sa baraka sont a la Croisee Des chemins et ils sont capable de faire le trajet Oujda Alger via Tlemcen sur Les genoux leur chemin de Croix en guise de penitence le 12 decembre pardon Les 22 apotres

الجزائر تايمز فيسبوك