ضجة وغضب حول اقتراح طبيبين من فرنسا في قمة العنصرية اختبار لقاح لكورونا في إفريقيا

IMG_87461-1300x866

تعرض طبيبان في فرنسا لانتقادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، عقب اقتراحهما تجربة اللقاحات التي سيتم تطويرها ضد فيروس كورنا المستجد(كوفيد-19) في قارة إفريقيا.

وبحسب ما ذكرته، الخميس، العديد من وسائل الإعلام الفرنسية، فإن المدير العام للمعهد الوطني للصحة والأبحاث الطبية، كاميل لوكت، ورئيس طوارئ مستشفى كوشان باريس جان بول ميرا، عرضا ذلك الاقتراح خلال مشاركتها في برنامج على قناة “LCI” المحلية بخصوص كورونا.

وفي تعليقه على دراسة حول ما إذا كان لقاح “BCG” المطبق ضد السل فعال ضد كورونا، قال ميرا: “لو أستطيع أن أكون استفزازيًا، ألا يمكننا اختبار هذا العمل أولاً في إفريقيا التي لا توجد فيها كمامات ولا علاج ولا عناية مركزة ؟”.

أما لوكت، فقال في تعليقه على مقترح ميرا: “أنت على حق. نعتزم إجراء دراسة حول BCG في إفريقيا. سنطلق هذه الدراسة”.

ولاقى تصريح الطبيين انتقادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت وزيرة التعليم السابقة نجاة فالو بلقاسم، في تغريدة على تويتر: “هذه التصريحات غير مقبولة”.

أما الصحافية سهام أسباغ، فقالت: “الاستعمار لم ينته بعد. هذه عنصرية. وما هذه التصريحات إلا دليلًا على استمرارًا الاستعمار”.

بدوره، استنكر لاعب كرة القدم السابق ديدييه دروغبا تصريحات الطبيبين ، وذلك في تغريدة نشرها اللاعب من ساحل العاج، الخميس، على حسابه في تويتر.

وأكد دروغبا رفضه هذه التصريحات بقوله: “إفريقيا ليست مختبر تجارب، إنني أدين بشدة هذه العبارات المهينة والعنصرية”.

وأشار دروغبا إلى أن اعتبار الأفارقة فئران تجارب أمر “مثير للاشمئزاز”، مشددا على ضرورة حماية القادة في القارة السمراء لمواطنيهم.

وإجمالاً، تجاوز عدد المصابين بكورونا مليون شخصا حول العالم، توفي منهم نحو 51 ألفا، فيما تعافى ما يزيد عن 210 آلاف

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. احمد

    النقابة المغربية للمحامة سترفع دعوة ضدد هده الالفاض في فرنسا هده الايام بمساعدة بعد المحامة الفرنسيين

  2. علي حيمري

    اللهم يا رب السماوات والارض سلط عليهما هدا الداء ليكونا فئرين تجارب لعنهما الله الى يوم البعث,سنرى من ينجي الله افسينجي قارة اغلب سكانها يشهدون له بالوحدانية ام سينجي اكلة الخنازير والميتة,اللهم نزل عليهما نعلتك بعدد نجوم السماء وحبات الثرى في الارض

  3. B

    فكرة رائعة ففي إفريقيا يوجد الكثير من القناصلة والسفراء الفرنسيين، كما يوجد الكثير من العسكر الفرنسي فيا مرحبا بكم. بعد ان أخطأ الحكام في فتح الاجواء لضرب المسلمين ندعو الآن لفتح الاجواء للفرنسيين واطبائهم لتجريب الدواء في الفرنسيين المتواجدين بإفريقيا شكرا ومرحبا.

  4. Mansour Essaïh

    نعم، هما اثنان : العنصري المدعو J.P. Mira و العنصري المدعو Camille Locht. يستحقان الشنق عاليا و بأقصر الحبال في الساحة العمومية و بدون أي شكل من أشكال المحاكمة.

  5. تحصيل حاصل فقط

    طغاة حكام افريقيا هم من وضعوا شعوبهم في مثل هاته المواقف و الصور المقرفة المحقرة المذلة و هم من اذلوا و استرخسوا شعوبهم و جعلوا كل ما ياتي من الخارج اسيد و افضل و احسن.. ان استرخسكك حكام بلدك و اذلوك و سرقوك و استحمروك و جوعوك بقعر بيتك فماذا يمكن ان تنتظر من الغرباء... ربما احيانا يكون هؤلاء الغرباء ارحم بك من حكامك...

الجزائر تايمز فيسبوك