بحث قيد الدراسة حول أسباب مقاومة العرب لفيروس كورونا؟

IMG_87461-1300x866

نشرت جمعية المهندسين الوراثيين في الأردن جزءا من بحث قيد الدراسة يفسر مقاومة أجسام العرب لفيروس كورونا بعكس الدول الغربية.

وقال رئيس الجمعية رمزي فودة في بيان نشر على صفحة الجمعية في موقع فيسبوك إن كورونا برد وسلام على عرب الشرق الأوسط.

واستند في حديثه إلى بحث قيد الدراسة تقوم به الجمعية بإشراف كل من وليد الزيود وحازم حداد وفريقهم والذي تم تقديمه كجزء من بحث لصندوق البحث العلمي في وزارة التعليم العالي في الأردن.

ويقول البحث إن عرب الشرق الأوسط يمتلكون genetics SNPS (تعدد في أشكال النوكليوتايد المنفرد Single-nucleotide polymorphism) يختلف عن شرق آسيا وأوروبا والذي يمكن أجسامهم من مقاومة الفيروس بكل سهولة.

وأوضح أن الخليه الرئوية لدى عرب الشرق الأوسط تمتلك ACЕ 2 أقل بنسبة 1 إلى 1000 بالنسبة لمجتمعات شرق آسيا وأوروبا حسب النتائج على الـ BIoinformatics أي أن الفيروس يعتمد على مستقبلات موجودة على سطح الخلية الرئوية ACE 2 .

وأعطى البحث مثالا: إذا ارتبط فيروس واحد في خلية رئوية من شخص أصوله عربية شرق أوسطية فإن الخلية الرئوية لدى شخص من شرق آسيا أو أوروبا سيرتبط فيها 1000 فيروس وبالتالي جهاز المناعة سيقاوم العدد الأقل للفيروس المرتبط بكل سهولة .

واستند البحث بحسب رئيس الجمعية الأردنية إلى أن فيروس الإنفلونزا يعتبر في شرق آسيا وأوروبا قاتلا في بعض الأحيان وفي مجتمعات عرب الشرق الأوسط يعتبر مرضا عاديا لنفس السبب.

كما استند إلى إحصائيات إسرائيل مقارنة مع سكان الضفة الغربية من أصول عربية إذ أنهم يسكنون في نفس البيئة والمكان الجغرافي وهناك تفاوت كبير في الحالات ونسب الوفيات حيث أن المادة الوراثية للفيروس لم تتغير وتسجل طفرات.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. AHMED

    لا كورونة ولا هم يحزنون مؤامرة لدجالهم و الايام كفيلة بكشف كل شيء

  2. عربي

    العرب والمسلمون عامة لا يتأترون بفيروسات كيف ما كانت والأسباب متعددة هناك من يقول أن المسلمون لايتاترون لكونهم لا يدخنون السجائر ولا يشربون الكحول بفضل ذالك تكونة لديهم مناعة قوية لان الفيروس يفتك بالرئة الهشة بفعل الدخان وانواع الكجول، في شمال ايطاليا الذي يعتبر بؤرة وباء كورونا ، السكان الأصليون يستغربون عن المهاجرين العرب والمسلمين لم يصابوا معظمهم بهذا الفيروس. وقد سبق ان أجريت دراسة أخرى على العرب والمسلمون أن معظمهم لم يصابوا بفيروس السيدا  (الايدز ) والدراسة تقول أن السبب راجع الى أن العرب تقيدوا بسنة سيدنا ابراهيم عليه السلام والتي تعرف ب "الختانة" وهناك من يقول لها طهارة سيدنا ابراهيم. (طهارة الاطفال ).

الجزائر تايمز فيسبوك