تخوف شعبي في موريتانيا بعد انتشار و باء كورونا

IMG_87461-1300x866

أظهر مؤشر الإصابات بوباء كوفيد 19 في موريتانيا، أمس، ارتفاعاً مخيفاً وصل، حسب آخر إحصائية، إلى 54 إصابة مؤكدة، جعلت مجمل الإصابات المسجلة حتى الآن تصل إلى 346 والوفيات إلى 1 حالة وفاة.
وقد جعل هذا الارتفاع المواطنين الذين أنهكهم الانحباس في المنازل، يعيشون بين الخوف والرجاء.
ونجمت الإصابات المسجلة في الحصيلة المذكورة عن إجراء 287 فحصاً أوصلت مجموع الإصابات المسجلة حتى الآن في موريتانيا إلى 346 حالة، منها 15 حالة شفاء، و19 وفاة.
وتوقف موقع «الصحراء ميديا» الإخباري في تقرير تحليلي أمام المنحنى الغريب الذي رسمته الإصابات اليومية بالفيروس في موريتانيا، مؤكداً «أن اضطرابه فتح الباب أمام الكثير من الأسئلة حول التباين بين أعداد الحالات التي يتم تشخيصها يومياً، فتارة صعدت لتصل إلى خمسين إصابة في اليوم، ثم تراجعت إلى ست حالات، وظلت تتناوب بين الانخفاض والصعود بوتيرة شبه ثابتة».
وأضاف الموقع: «أسئلة عديدة يطرحها هذا المنحنى، أولها يتعلق بقدرة المنظومة الصحية الموريتانية على تشخيص الإصابة بالفيروس، ومدى دقة هذا التشخيص، خاصة حين نجد أن عدد الإصابات الجديدة يوم الثلاثاء الماضي كان 6 إصابات فقط بعد إجراء 571 فحصاً، أما أمس الأربعاء فكان عدد الإصابات الجديدة يصل إلى 24 إصابة جديدة بعد 260 فحصاً فقط».«ورغم هذه الضبابية في المنحنى العام لتطور انتشار الوباء في موريتانيا، يضيف موقع صحراء، فإن خطورة الوضع واضحة ولا يكتنفها أي غموض، خاصة في ظل ارتفاع عدد الوفيات بسبب الفيروس، رغم تكتم الوزارة المستغرب على بيانات المتوفين (العمر، الجنس، الوضع الصحي)».
وتابع: «لكن زيادة عدد الوفيات المفاجئ، بالنظر إلى قلة الإصابات المشخصة حتى الآن، يرجع حسب بعض المتابعين من المختصين إلى تأخر عملية الفحص، ما يقود إلى تأخر الرعاية الصحية حتى يصل الفيروس إلى مراحل متقدمة ويصبح التعامل معه معقداً، وهو ما يؤكد أن أغلب الوفيات تم تشخيصها بعد الوفاة».
ونقل الموقع عن مصادر خاصة قولها إن السفير الصيني في نواكشوط عرض على وزارة الصحة أن يأتي فريق طبي من الصين من أجل دعم الطواقم الصحية الموريتانية في مواجهة الفيروس، ولكن حتى الآن لم يحدد موعد وصول هذا الفريق الطبي، الذي يبدو أن الوضع أصبح يحتاج إليه، فالفرق الطبية الصينية هي التي أنقذت إيطاليا، وحتى في جوارنا القريب، استفادت بوركينا فاسو منذ أكثر من شهر من خدمات فريق صيني مختص.
ويحدث هذا في موريتانيا، بينما أكدت المؤشرات أمس وصول حصيلة الإصابات الإجمالية بفيروس كورونا المستجد إلى 124482 حالة، وذلك حسب حصيلة نشرها أمس المركز الإفريقي للوقاية من الأمراض.
وبلغ عدد المصابين في غرب القارة 31279 إصابة، بينما تصدرت منطقة شمال إفريقيا مناطق القارة من حيث عدد الإصابات، حيث عرفت تسجيل 37566 حالة. وفيما يتعلق بعدد الوفيات، فقد بلغت أمس في عموم القارة 3696 حالة وفاة، بينها 816 وفاة في مصر، تليها الجزائر بـ 623، ثم جنوب إفريقيا بـ 552، وبعدها نيجيريا بـ 254، ثم المغرب 202، والسودان بـ 195، والكاميرون بـ 175.وشارك رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، صباح الخميس الماضي، عبر الفيديو في اجتماع رفيع المستوي حول سبل تمويل التنمية في ضوء أزمة كورونا وما بعدها.
ودعا الرئيس الموريتاني محمد الشيخ الغزواني، أمس، للإلغاء التام والفوري لمديونية القارة الإفريقية لمساعدتها في مواجهة المضاعفات الكارثية للأزمة إسهاماً في تمويل أهداف التنمية المستدامة التي أصبح تحقيقها صعب المنال.جاء هذا الطلب في حديث عبر الفيديو شارك به الرئيس الغزواني في اجتماع خاص بتدارس سبل التمويل المتاحة لمواجهة جائحة كورونا وانعكاساتها السلبية، منظم بالتعاون بين جامايكا وكندا والأمانة العامة للأمم المتحدة، وبمشاركة خمسين رئيس دولة ورئيس حكومة، بالإضافة إلى كبار مسؤولي المنظمات الدولية.
وتحدث الرئيس الغزواني عن التداعيات السلبية لوباء كوفيد 19 وانعكاساته على الاقتصاديات الإفريقية التي تتميز بضعف التنوع وطغيان النشاط غير المصنف وانتشار الفقر وارتفاع المديونية بدرجة لا تكاد تتحمل.
ودعا الرئيس الموريتاني «دول إفريقيا لاستخلاص العبر والدروس من هذه المحنة، والعمل على إعادة تأسيس مقارباتها التنموية من أجل تعبئة المزيد من الموارد الذاتية وتحسين جدوائية نفقاتها العمومية وجعل الشفافية في تسيير الشأن العام محوراً أساسياً في أساليب حكامتها».
وعن الحالة الوبائية في موريتانيا، أكد أنه «رغم الجهود التي بذلتها الدولة منذ شهر مارس/ آذار للحد من انتشار الوباء فإنه مازال مستشرياً، وأن أي تهاون في هذا المجال قد يؤدي إلى عودة الجائحة وتعاظم الضرر الذي تلحقه باقتصادياتنا الهشة».
وأشاد الرئيس الموريتاني بدعم شركاء موريتانيا التنمويين، مرحباً «بقرار مجموعة العشرين حول المديونية، مؤكداً مع ذلك أن «الجهود التي بذلت حتى الآن تظل دون المستوى الذي يتطلبه رفع التحديات الجسيمة التي يواجهها بلده».

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ابو نوح

    نعم لقد سبق للجزاءر تايمز أن نشرت خبرا مفاده أن الرءيس الغير الشرعي للجزاءر اتصل هاتفيا بالرءيس الموريطاني وناقشا العلاقات الثنائية وبعض الامور ، منها محاربة فيروس كوفيد 19 . وطالب الرءيس الغير الشرعي من الغزواني والشعب الموريطاني ان يستفيدوا من التجربة الجزاءىية في مكافحة الوباء القانل . وانذاك كانت موريطانيا خالية من الوباء . ولم يكن لديها أدنى مشكل مع هذه الجاءحة . وفعلا تخميني كان على صواب لما قلت : ان انساقت موريطانيا وراء الخزعبلات هذا الامي فاكيد ان موريطانيا ستغرق في يوم من الايام حتى الاذنين مع هذا الوباء . كيف لهذه الحكومة المتعفنة ان يكون لها شأن في محاربة هذا الداء وهي بنفسها التي سمحت لفريق من الصين ليدخل اراضيها وجميع مستشفياتها ليقوم بتجارب سريرية على مرضى جزاءريين بواسطة أدوية ابتكروها كانت في طور التجريب . وفعلا قد تمت تجربتها وتمت مهمتهم بكل نجاح وفي ظرف وجيز فقط قبل ان يمتطي هذا الفريق الطاءرة ليعود بنتاءج جيدة جدا لبلده ، وهذا الخبر اقتبس من بعض المصادر التي تناولته على نطاق واسع

  2. القمري  ( الامبراطورية المغربية  )

    اتساءل لماذا الخوينيرال الغزواني لايطلب المساعدة من الشقيقة دويلة البوليزبال والتي تملك خبرات طبية ولوجستيكية ضخمة وكذالك من شقيقا وعرق نسا الخسائر لتمده بخبراتها التي راكمتها منذ ان جاء شناوا وعملوا فيهم تجارب على الفئران عيب ان تاتيه المعونة من الصين في اقصى الارض والشقيقتين الحبيبتين على مرمى حجر منه طبون في الخدمة اسي الغزواني اطلب من السميد حتى للكمامات كلشي موجود حتى السوتيامات اقصد كمامات مزدوجة الانف موجودة وكل شيئ في سبيل الله اقصد في سبيل عيون بوليزبال ............... اطمئن اسي الغزواني بمجرد السي طبون بن حشون سيقرا تعليقي ستاتيه الانفة والنيف المخنن سينتفخ والزكارة غدي تتقوفل و سيعطي اوامره السامية لنهب سميد بعض المحلات ونهب كمامات من بعض الصيدليات وسيرسل المعونة بالطبل والمزمار والدقة المراكشية زكارة فالمروك والله الى خليت لمرارك يشمتو فيا انا طبون واجرك على الله هههه

  3. لمرابط لحريزي

    إقرأ ~ http://www.mapexpress.ma/ar/?p=290063 ~ بما أن المغرب هو أكبر مساهم إفريقي في الاستجابة العالمية لفيروس كورونا، فهو قادر على مساعدة الموريتانيين، لكن يجب عليهم أن يطالبو من المغرب المساعدة

  4. fi

    تتكون ساكنة موريتانيا من الزنوج فاغلب ساكنتها زنوج يعود اصلهم الى الاراضي التي اقتطعها الاستعمار الفرنسي من السينغال وضمها الى الاراضي التي اقتطعها نفسه من المغرب ليصنع بلدا لم تكن مساحته تساوي 25% من المساحة الحالية دائما بالعودة الى الاشيف الفرنسي قسم الخرائط خريطة المغرب 1880 ليتبين ان فرنسا صنعت الجزائر و موريتانيا للاستحواذ على ثرواتهما فكلتا البلدان لم يستفيدوا من الثروات الى يومنا هذا ان غالبية سكان موريتانيا لا يتكلمون العربية ولونهم اسود اكثر من 90% زنوج ولاؤهم التاريخي للسنغال و دمهم له واعرافهم له بينما تبقي الاقلية البيضاء التي كانت تلقب ببلاد شنقيط تابعة للسلاطين المغاربة و لهم في ذلك كتب و مؤلفات ومقالات و مراسلات واعراف و زوايا صوفية تنبع من بلاد المغرب فتاريخ بلاد شنقيط غني عن التعريف الا من اراد ان يخالف التاريخ ويزوره فذلك ضلال وبهتان كل من النظامين الجزائري والموريتاني العسكري الفاشي يتستران على حالات و ارقام كورونا لان نظامهم هش و بنيتهم الصحية هشة فبعد المستشفيات التي قدمها المغرب لكورونا في مالي والقدس دول غرب افريقيا سارعت للنهل من التجربة المغربية والاستفادة منها وكان ذلك في حسن المعاملة والمساعدة ليس وليد اليوم بل ان صلة الاخاء مع دول غرب افريقيا كانت متجدرة عبر الزمان والمكان و تعود لالف سنة فمادا ستقدم بلاد الجزائر لهم غيز العدوى وهي غارقة في مشاكلها فحثى الاطقم الطبية الاجنبية بدأت بالهروب من هول الصدمة والطامة الكبرى فتقارير استخباراتية اكدت ان الجزائر فقدت زمام الامور لتبعث فرنسا سفن لاجلاء مواطينيها كما بعث المغرب طائرات لاجلاء مواطينيه و الايام القليلة ستفضح المستور في انتشار العدوى الليبية على كل من تونس والجزائر و تنتهي المسرحية ان الاتحاد الافريقي و هو اداة استعمارية لم يكترث للحرب في ليبيا عبر مجلسه المتكالب للسلم ولم يدرج ايضا تحديات افريقيا لكورونا بل لم ينتبه عامة لها ولم سبقها من ايبولا الملاريا حمى النيل وغيرها ان الدول التي تتشبت بمفهوم الحدود الموروثة عن الاستعمار فهي دول ناقصة سيادة لانها تقبل بوجود المعمر عبر هذا الاعتراف و الدليل ان جل هذه الدول بمجتمعاتهآ لفقيرة و سياسة الطوابيير

  5. RIFI

    الصين اتفقت مع الجزائر لإجراء تجارب لدواء محتمل لكرونا على الجزائريين ،لاكن السلطات الجزائرية صرحت بأن هذا فريق طبي صيني جاء للتعاون مع الفرق المحلية للتغلب على الوباء ، ما اغبى هذا النضام الفريق الصيني أنهى مهمته وغادر دون أن يقدم أي مساعدة بدليل أن الأزمة آخذة في التفاقم ولم تصل ذروتها بعد. فعن أي تعاون يتحدثون؟

  6. بوتفليقوس السابع

    قل الشاعر:إذا أنت أكرمت الكريم ملكته...... وان انت أكرمت دين الكلب تمردا. هذه حال المغرب و حكام الموريتان الذين درسوا في مدارسه و اكادمياته و أكلوا و لازالوا من خيراته. لماذا لا تستغنون عن فواكه و خضر المغرب؟ و تمدكم القوة الإقليمية بكل ما تحتاجونه؟ اتمنى ان يرسل لكم طبون الجزائر ما تحتاجونه من دواء و آلات و كمامات و خضر و فواكه جزائرية و تظهروا رجولتكم و تبتعدوا عن النفاق . عاش المغرب من طنجة إلى لكويرة. و اتمنى ان يساعدكم يابان أفريقيا بكل ما تحتاجونه. قوم اذا مس النعال وجوههم..... شكت النعال بأي ذنب تصفع.

الجزائر تايمز فيسبوك