تنظيم القاعدة يعترف بمقتل درودكال جوكير ثكنة بن عكون و يتوعد فرنسا

IMG_87461-1300x866

اعترف تنظيم القاعدة في بلاد المغرب في تسجيل صوتي، بمقتل زعيمه الجزائري عبدالمالك دروكدال جوكير ثكنة بن عكون في الساحل، الذي أعلنت فرنسا تصفيته مطلع جوان، في تسجيل صوتي نقله موقع ”مؤسسة الأندلس“، الذراع الإعلامية للتنظيم.

وأعلن قيادي في التنظيم عُرّف عنه باسم أبو عبد الإله أحمد مقتل دروكدال، متوعدا بمواصلة القتال ضد القوات الفرنسية وقادة دول المنطقة.

وأعلنت فرنسا، الجمعة الماضي أن قواتها تمكنت من قتل دروكدال في شمال مالي قرب الحدود مع الجزائر.

 

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. القمري  ( الامبراطورية المغربية  )

    يجب قراءة الاحداث مابين السطور وهذا هو الاهم في هاته الايام الاخيرة اراد اخونا الرئيس صاحب الجهاز التناسلي ان يقحم فرنسا في امور جزائرية داخلية ليحول انتباه الغاشي الجزائري نحو معادات فرنسا وتاريخ فرنسا والاستعمار ووووووو وينسوا واقعهم الداخلي وخصوصا قضية الحراك والصراع مع النظام ف نفخ في قضية الفيديو وجعلها اهانة غير مقبولة للجزائريين وكذالك قضية الجريدة الفرنسية فاعجبته اللعبة واستحلاها وضن نفسه ذكيا فسحب السفير الجزائري من باريس لزيادة في اشعال النيران معتقدا نفسه عبقري وصدره منتفخ مثل الطاووس لتاتيه الضربة الفرنسية الموجعة و بشكل هادئ و باحترافية الكبار رجال السياسة الحقيقيين وهي المكالمة الصاعقة من ماكرون يخبره فيها بادب دبلوماسي ان سفيرهم فوق العادة في دول الساحل الارهابي درودكال قد تم قتله والاهم من هذا كله ساعده الايمن في قبضتهم ليسكب ماكرون سطل بارد مثلج على الغبي طبون يعني بصريح العبارة اسرار درودكال وعلاقته بكم هي بين ايدينا وسنظيفها للملف القديم الخاص به الى جانب ملفات اخرى كثيرة ومتنوعة وكلها عفن وارهاب وقتل ليبدا اخونا طبون وقد لفت به الدنيا ولم يعد يعرف راسه من رجليه في اعادة السفير الجزائري على عجل ورجله فوق راسه وانفه المخنن في الخراء وهو يبتسم ويحيي العلاقة الفرنسية الجزائرية الاخوية جدا والمتينة جدا جدا والتي لايشوبها شائبة علاقة يحسده عليها من يضمرون للجزائر شرا ويحاولون افساد شهر عسل بين الجزائر و فرنسا ملمحا الى لوبيات الجار الشيطان الذي يدخل انفه بين الحبيب وحبيبته هذا هو مجمل القصة واكيد كابرانات بن عكنون سيعترفون بهاته الضربة وسيعنون سفيرا جديدا اخر مفوض بارهاب دول الساحل والصحراء ليمثلهم احسن تمثيل فاسلوبهم في الارهاب والتهديد لن يتغير فهو ورقتهم الوحيدة التي يجيدون لعبها والتي ستكون سبب خرابهم وسبب حصار الجزائر وتجويعها قبل تقسيمها عندما يحين وقت اخراج الملفات واستغلالها في منظور سياسي جديد هكذا تلعب الدول المحترفة لكل شيئ وقته وكما يقول المثل الدارج المغربي  ( ملي يزيد غا نسميوه سعيد  )

  2. بجاية شاعلة الان

  3. حتى جاءه الضوء الاخضر من ثكنة بن عكون حينئذ قرر تأكيد قتل كروكدان...لكن هل فعلا أنه قتل أو تم التلاعب على الفرنسيين، لاسناد مهمة اخرى له...

  4. بشار البشير

    اتناء المحاكمة بادر لص سارق وسال القاضي.ما الفرق سيدي القاضي بين التاجر واللص ..عجز القاضي عن الرد وسكت فكان جواب اللص..ياسيدي ان اللص يسرق بالليل احتراما واستحياء من للناس .لالا ان التاجر يسرق ويمتهن الغش والزيادة في الاسعا بالنهار محميا بالقانون فخفف القاضي حكمه عاى اللص انه مايمكن ان ينطبق على الارهاب بنوعيه ارهاب تقوم به الدولة ضد شعبها وارهاب مثل ارهاب القاعدة الارهاب في حلته الجديدة ياخد شهادة ميلادته من الجزائر .انه ارهاب الدولة -ارهاب الشعب الشعب الجزائري بالتهديد والقتل من طرف شنقريحة وريس امخابرتها ارهاب عصابة تفسد فالجزائر ولاتصلح . ارهاب الشعب الجزائري بتفشي واستمرار الفساد والتحكم في العدالة وقمع حرية المواطن والصحافة وتمتيع مافيا الكوكاكيين باحكام البراءة - ارهاب عصابة القتل بالموت السريري للرئيس بومدين -قتل الرئيس بو اضياف - الموت البطيء للرئيس بونفليقة ....الخ ارهاب قتل الشعب الجزائري وتجويعه بتدبير خيرات الجزائر في الفراغ والوهم .ارهاب التعديب والسجن للمعرضين والعمل على تكميم افواه الحراك الشعبي -ارهاب اقليمي بخلق دويلة بالجنوب الجزائري وقتل سكانها بالتسلط والجوع لمدة خمسبن سنة . الارهاب الدي خلق التوتر والفتنة السائدة في شمال افريقيا ومزق وحدة ترابها وفرق بين شعوبها وعطل الركب في مسارها التنموي . وبدلك اتزلقت الجزائر الى دائرة التخلف والتاخر رغم غناها .وواجبر المغرب على مضاعفة الجهود لمواصلة الركب .....وحدى بتونس في دوامة الجهاد لوحدها في غياب اي اطار مغربي للتضامن .واخيرا نقف على المكيدة المدبرة لاشعال فتيل الفتنة وارهاب الشعب الليبي .لددلك وقد لايختلف اتنين على انه بوجود دولة ارهابية تحمي نفسها بموارد الدولة وتقمع الشعب في حريته ومضالبه .فلامناصة انها تكون مصدر دولة ارهابية تتفرع عنها حركات ارهابية تؤمن بالعنف والخراب لان القمع والتسلط يولد الانفجار والخراب انظر الى التجمعات الاقتصادية العالمية كلها تنعم في السلم والسلام لان الفكر الساءد لدى سلطاتها بحق ازدهار شعوبها .بخلاف شمال افريقيا والدي تكتمل مكونات دوله فيما بينها من نحروقات وفوسفاط وفلاحة........وتستطيع ان تخلق بدلك ان تخلق تكتلا اقتصاديا قويا في ظرف وجيز لول ان الفكر الارهابي السائد لدى السلطة الجزائرية مند عقود والتي تفضل خلق دويلات لارهاب الشعوب المجاورة واكتر مندللك سعت بوضوح الى قهر وتجويع الشعب الجزائري لان العصابة الفاسدة متجعل من ارهاب دولة مصدرا وفتنة لالهاء الشعب والحفاظ على مصالحها الشخصية وفتنة لترويع شمال افريقيا ومن باب تحصيل الحاصل ان ينشا عن هدا الفكر الارهابي والدي يحميه القانون جهارا نهارا فكر تنظيمي قاعدي الدي يؤمن بالعنف والخراب بجنوب الجزائر ومن طرف زعيم جزائري والدي قد لانلوم فرنسا بقتله بقدر مانطالب المنتظم الدولى والشعب الجزائري لتوجه ضربات قاسية لاستئصال جدور ارهاب العصابة التبونية الفاسدة بالجزائر

الجزائر تايمز فيسبوك