عضو المجلس الرئاسي للحكومة الليبية الخيانة تجري في عروق الإمارات مند القدم

IMG_87461-1300x866

اعتبر عضو المجلس الرئاسي للحكومة الليبية محمد عماري زايد، أن اتفاق التطبيع الإسرائيلي الإماراتي يمثل “خيانة غير مستغربة من الإمارات”.

جاء ذلك في تصريحات لزايد، أدلى بها لقناة “الجزيرة” الإخبارية تعقيبا على الاتفاق الإسرائيلي الإماراتي الذي أعلن بشكل مفاجئ اليوم.

وقال زايد، إن الاتفاق “نتيجة طبيعية للدور التخريبي والتدميري الذي تمارسه الإمارات في ليبيا وسوريا واليمن، وكذلك محاصرة الشعبين القطري والفلسطيني والشعوب الحرة في المنطقة”.

وأضاف أنه يمثل كذلك “طعنة أخرى في ظهر الأمة من الإمارات التي بلغ ضحايا سياساتها من شعوب الأمة في العقد الأخير أضعاف من قتلهم وشردهم الكيان الصهيوني في خمسين سنة”.

وفي 16 ماي الماضي، دعا زايد المجلس الرئاسي إلى قطع العلاقات مع الإمارات.

وحث زايد في حينه، على اعتبار الإمارات “دولة محاربة ومعتدية على ليبيا”، قائلا إن “المزيد من الصمت والصبر غير المبرر على إجرام هذه الدولة، سيكون تفريطا في دماء الشهداء”.

وفي وقت سابق الخميس، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، توصل الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق سلام واصفا إياه بـ “التاريخي”.

وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع من فصائل بارزة، مثل “حماس” و”فتح” و”الجهاد الإسلامي”، التي أجمعت، في بيانات منفصلة، على اعتباره “طعنة” بخاصرة الشعب الفلسطيني ونضاله وتضحياته و”إضعافا” لموقفه.

فيما عدته القيادة الفلسطينية، عبر بيان، “خيانة من الإمارات للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Hamid64

    Ou est le probleme, se sont nos concitoyens Juives Marocains qui derigent le monde entier . Vive les Juives Marocains, que le bon Dieu vous benissent.

  2. لقد فعلتها الأَمَّارَاتُ بِالسُّوء و كشف شيطانُها و شيخُ قبيلتها عن سَوْءَتِه النَّتِنَة للعالَمَيْن العربي و الإسلامي. قبح الله سَعْيَهُ و سَعْيَ المُمَجِّدِين و المادِحين لليهود الصهاينة مغاربةً كانوا أو غيرَ مغاربةٍ. ر حم الله يهوداً مغاربةً شرفاءَ ساندوا القضية الفلسطينية العادلة بكل قواهم و منهم من ''قضى نحبه"''  (أبرهام السرفاتي و إدمون عمران المالح و غيرهم  ) و منهم من ينتظر و ما بدلوا تبديلا"''  (يعقوب الكوهن العهد و صهيون أسيدون و غيرهم، أطال الله عمرهم  ).

الجزائر تايمز فيسبوك