وصول أول رحلة إسرائيلية إلى دولة الخمارات عبر الأجواء السعودية

IMG_87461-1300x866

وصلت أول رحلة جوية إسرائيلية إلى مطار أبو ظبي، لتعلن افتتاح خط الطيران بين الجانبين، بعد اتفاق التطبيع، وكان ملفتا مرورها فوق العاصمة السعودية الرياض خلال رحلتها.

وأعدت الإمارات استقبالا رسميا، واستعدادات كبيرة، لوصول الطائرة، التي تقل جاريد كوشنر ومئير بن شابات، ورفعت الأعلام الأمريكية وإعلام الاحتلال الإسرائيلي، في سماء أبو ظبي.

وكانت انطلقت من مطار بن غوريون، الاثنين، أول رحلة جوية تجارية إسرائيلية إلى أبوظبي في الإمارات، مرورا بالأجواء السعودية لأول مرة.
وقالت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية إن السعودية وافقت على مرور الطائرة من خلال أجوائها.
ووفقا لموقع “فلايت رادار24 العالمي”، فإن فإن مسار الرحلة المقرر اخترق الأجواء السعودية، وصولا إلى الإمارات، وهو ما يعني تقليل مدتها من 8 ساعات في حال سلكت طريق البحر الأحمر، إلى 3 ساعات فوق السعودية.

وقال كوشنر لحظة وصوله إلى أبو ظبي، إننا “أكملنا اليوم أول رحلة تاريخية بين إسرائيل والإمارات”.

وقدم صهر ترامب، الشكر لولي عهد أبو ظبي، على اتفاق التطبيع مع الاحتلال وكذلك قدم الشكر لملك السعودية سلمان بن عبد العزيز، على سماحه بمرور أول رحلة تجارية من تل أبيب إلى أبو ظبي.

من جانبها نشرت وزارة خارجية الاحتلال، عبر حسابها الناطق بالعربية، صورة للطائرة لحظة وصولها وكتبت “طائرة إسرائيلية في أبو ظبي.. صورة بألف كلمة”.

وكان كوشنر قبل الصعود الى الطائرة قال: “هذه رحلة تاريخية يراقبها الجميع في العالم العربي والإسلامي”. وأضاف: “أعتقد أن الكثير من السلام والازدهار سيتحققان في المنطقة”.
وقال أوفير جندلمان، المتحدث بلسان رئيس الوزراء الإسرائيلي، في تغريدة على “تويتر” إن على متن الطائرة “بعثة إسرائيلية كبيرة ستبحث مع الطرف الإماراتي إطلاق تعاون بين البلدين، في العديد من المجالات ومنها التجارة والسياحة والاقتصاد والطيران والثقافة”.
وذكر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن الطائرة التي ستعود إلى إسرائيل غدا، تقل عشرات المسؤولين الإسرائيليين إضافة إلى الوفد الأمريكي.
وأشار إلى أن الوفد الأمريكي سيضم إضافة إلى كوشنر كلا من مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، وكبير مستشاري مجلس الأمن القومي الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا روب غرينواي، والممثل الأمريكي الخاص للمفاوضات الدولية آفي بيركوفيتس، والممثل الأمريكي الخاص لإيران برايان هوك، والرئيس التنفيذي لمؤسسة تمويل التنمية الدولية آدم بوهلر.
وكشف مكتب نتنياهو النقاب عن لقاء ثلاثي إسرائيلي-إماراتي –أمريكي، سيعقد في أبوظبي بمشاركة رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات، ومستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، وكبير مستشاري الرئيس الأمريكي كوشنر، ومستشار الأمن القومي الإماراتي الشيخ طحنون بن زايد.
وقال: “سيعقد رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، اجتماعات مع كبار المسؤولين الإماراتيين”.
وأضاف: “ستجرى المناقشات في مجموعات عمل مؤلفة من ممثلين إسرائيليين وإماراتيين وأمريكيين في المجالات التالية: الدبلوماسية، والمالية، وتأشيرات الطيران والدخول، والصحة، والثقافة والسياحة، والفضاء والعلوم، والاستثمارات، والابتكار، والتجارة”.
وقالت هيئة البث الإسرائيلية، الاثنين: “كُتب على الطائرة، التابعة لشركة العال، كلمة (سلام) بالعبرية والعربية والإنجليزية، علما بأنها مزودة أيضا بمنظومة للدفاع من صواريخ كتف-جو”.

من جانبه قال رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الاثنين، إنه من المؤلم هبوط طائرة إسرائيلية بالإمارات.

وأفاد اشتية، خلال الاجتماع الحكومي بمدينة رام الله: “يؤلمنا جدا أننا نرى اليوم هبوط طائرة إسرائيلية في الإمارات في خرق واضح ومفضوح للموقف العربي المتعلق بالصراع العربي-الإسرائيلي”.

وأضاف: “بهذه المناسبة نحيي المواقف العربية الواضحة والرافضة للتطبيع المجاني مع إسرائيل”.

وتابع: “أفشل العرب رحلة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو (شملت البحرين والسودان) رغم الضغوطات التي تمارس على بعض الدول العربية”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك