بلخيمر يؤكد على ضرورة شرح محاور دستور العصابة الممنوح

IMG_87461-1300x866

شدد وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر  خلال اجتماع مع مدراء الجرائد العمومية على ضرورة الشرح الموسع للمحاور الرئيسية لمشروع تعديل الدستور الذي سيعرض على الاستفتاء شهر نوفمبر المقبل.

وذكر بيان لوزارة الاتصال أن وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر ترأس اليوم جلسة عمل مع مدراء الجرائد العمومية المكتوبة، في لقاء إعلامي يعد الثالث من نوعه بعد سلسلة من اللقاءات التشاورية و التنسيقية بين مختلف مسؤولي و ممثلي وسائل الإعلام العمومية و الخاصة.

وأشار البيان إلى أن الوزير أكد خلال هذا اللقاء على “ضرورة الشرح الموسع للمحاور الست الرئيسية لمشروع تعديل الدستور”، مع التركيز على “ضرورة التنسيق الكامل بين الهيئات المعنية على غرار السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات وسلطة ضبط السمعي البصري، كل حسب مهامه”.

كما جدد تأكيده على أن دور الوزارة “يقتصر على توفير الجانب اللوجسيتيكي و فسح المجال أمام كل وسائل الإعلام لإدارة النقاش الإعلامي عبر فضاءات و منابر إعلامية متخصصة”.

ومواكبة لمستجدات مشروع التعديل الدستوري ، “ألح الوزير على ضرورة إعطاء الأهمية خاصة  للمواقع الإلكترونية الخاصة بكل جريدة بهدف توسيع المحتوى الإعلامي إلى فضاءات سمعية-بصرية عبر مختلف وسائط التواصل الاجتماعي لكل جريدة


اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. اي شرح يريد هذا الوزير أن يقوم به للدستور الممنوح وكله مطابق لتوجهات العصابة المتسلطة على رقاب الشعب الجزائري مند الإستقلال..؟ لا أمل في تحسن الأوضاع إلا بتحديد المهام الموكولة للمؤسسة العسكرية بالزام الجنرالات على الأبتعاد عن السياسة وأفراد الجيش وحاملي السلاح عن المشاركة في الإنتخابات... بدون وجود فصل واضح وصريح في هذا الموضوع الموضوع ستبقى الجزائر على ما هي عليه سائرة إلى الهاوية ومريد من الأزمات على جميع الأصعدة

  2. جزائري

    الدستور الجديد يعني في مجمله انبطاح الشعب للعسكر . و لهذا هلموا يا بوصبع لزرق للتسابق الى مقر صناديق الاقتراع رفقة الجنود الذي يحتم عليهم بالتصويت لصالح الدستور الجديد او الطرد . نفس الاشخاص الذين اوصلوا تبون كناطق رسمي باسم الجنرالات هم من سيتسابقون لتأييد الدستور الجديد و الشعب عليه الانبطاح على بطنه تاركا مؤخرته يدوسها العسكر.

الجزائر تايمز فيسبوك