وثائقي جديد حول الحراك الشعبي على قناة (M6)

IMG_87461-1300x866

بتثّ القناة الفرنسية (M6) يوم الأحد الموافق لـ 20 سبتمبر الجاري، وثائقيًا جديدًا عن الحراك الشعبي في الجزائر، يحمل عنوان "الجزائر بلد كل الثورات"، ومدّته 75 دقيقة، وسيتناول الحراك الشعبي من خلال قصص مختلفة لثلاثة شبان جزائريين شاركوا في مسيرات الحراك الشعبي.

تدور أحداث الوثائقي حول قصّة الشابة نور، وهي مدوّنة جزائرية شهيرة جنت ثروتها من خلال تقديم نصائح حول مستحضرات التجميل للنساء على يوتيوب، وكذا نرجس، ممثلة تحلم بجزائر تحكم فيها سيادة القانون، فيما يريد أيوب أن تصبح الجزائر دولة إسلامية.

وحسب تصريحات لباتريك سبيكا، أحد رؤساء تحرير القناة الفرنسية، فقد استغرق إعداد هذا الوثائقي سنتين من العمل، في بلد يكاد يكون من المستحيل فيه الحصول على تأشيرة للصحافيين الفرنسيين. على حد قوله.

ويتابع: "كان علينا العمل مع فريق من الصحافيين المحليين الذين لديهم تصاريح"، "لقد عملنا أيضًا مع فريق مشكّل من صحافيين يحملون الجنسية الجزائرية والفرنسية، ويمكنهم السفر من بلد إلى آخر".

لكن وفقًا لرئيس التحرير، فإن وجود صحافيين فرنسيين وجزائريين لم يكن كافيًا للعمل، حيث يشرح قائلًا: "في بعض الأحيان كان علينا التصوير بكاميرات سرّية حتى مع حيازتنا للتصاريح، عندما تذهب لإجراء مقابلة حاملًا معك عتادك الثقيل، يتم توقيفك وتقضي يومك في مركز الشرطة".

كما دعا منتجو الوثائقي الأفراد الذين شاركوا في العمل، لتصوير حياتهم اليومية بهواتفهم المحمولة وإرسالها إلى المكلفين بالإنتاج.

وبحسب المتحدّث، فقد اختار العديد من الصحافيين الذين عملوا في هذا الوثائقي في الجزائر، عدم الكشف عن هويتهم، "حتى يتمكّنوا من الاستمرار في الذهاب إلى الجزائر لبعضهم، والاستمرار في العيش هناك للآخرين".

 


اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. صالح الجزائري

    أكيد أن السيد تبون لن يعجبه الأمر وأكيد أنه سيتهم فرنسا بأنها لا تريد خيرا بالجزائر وبأن فرنسا المسودة تحسد الجزائر على ديموقراطيتها الوليدة. ديموقراطية وليدة وأمحاينها كبار يا جدكم . ديموقراطية فعمرها عام وسجونها مليئة والصحافيين والنشطاء.

  2. لمبيريك

    خير الجزائر و كل الخير سياتي باتحاده مع جيرانه المغرب و تونس بالتكامل الاقتصادي و التجاري و السياسي بين الاخوة المغاربيين.فلن تهنا الجزائر ما دامت تكن العداء لمن يريد لها الخير و الرفاهيةبالاندماج الاقتصادي و الكل رابح رابح. و كل من يعرقل هذه الوحدة و هذا التكامل فهو عدو الشعوب المغرابيين.

  3. Zahi El Mahboub

    ‏من المتوقّع أنْ يخرج الاعلام غيرالمستقل ويعلّق على روبورتاج الذي اعدّته قناة M6 الفرنسيةحول الجزائر وبثّ أمس في برنامج EnquêteExclusive ويقول أنّ هذا الوثائقي نشرلضرب الجزائر وشعبها ولاحباط معنويات السلطة ولوقف التغيير في الجزائر وهو مؤامرة تحاك للجزائر الجديدة قبل موعد الاستفتاء

الجزائر تايمز فيسبوك