مصالح أمن ولاية الجزائر توقف شخص ينتحل هويات و صفات إطارات سامية برئاسة الجمهورية

IMG_87461-1300x866

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر من توقيف شخص خطير, ينحدر من ولاية بومرداس و يقيم بحيي القصبة و باب الزوار, ينتحل هويات و صفات إطارات سامية برئاسة الجمهورية و بعض مؤسسات الدولة, حسبما ذكرت المديرية العامة للامن الوطني.
و اوضحت خلية الاتصال و الصحافة بالمديرية في بيان أن “الشخص الذي كان يستعمل بطاقات هوية ضبطت بحوزته منسوبة لأشخاص أخرين من ولايات الوطن, باتصاله مع موظفين في مختلف القطاعات للتوسط لدى الجهات الوصية بغرض تقديم خدمات تخص مسارهم المهني المتعلقة بالتعيينات في المناصب و التحويلات بهدف حصوله على مزايا و مبالغ مالية”.
و أضافت أن “التحريات الأولية أفضت إلى أن هذا الأخير محل أمر بالقبض, نشاطه الإجرامي يمتد إلى عدة ولايات, و سبق تورطه في عدة قضايا مماثلة تتعلق بالنصب و الاحتيال, التهديد بالقتل, انتحال وظيفة عسكرية, النصب و انتحال هوية الغير, إهانة موظف أثناء تأدية المهام و إهانة هيئة نظامية”, مشيرة الى أن “التحقيق مفتوح تحت إشراف السلطات القضائية المختصة”.
و دعت المديرية العامة للأمن الوطني في بيانها كل من تعرض لعملية نصب أو احتيال في هذا الإطار التقدم إلى مصالح أمن ولاية الجزائر.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك