قنوات روتين اليومي ” المغربية “ تحول اليوتيوب الى مواقع إباحية من المنازل

IMG_87461-1300x866

لازالت فضائح فيديوهات ما بات يعرف بـ”روتيني اليومي” تتواصل على يوتوب، أخرها ظهور شاب مغربية على بث مباشر وهي تستحم في حمام منزلها.

وخلق الفيديو ضجة كبيرة بين عشاق موقع التواصل الاجتماعي الذين أجمعوا على أنه يجب على المسؤولين التدخل لإيقاف ماوصفوه بـ”الانحلال الأخلاقي” الذي بات يعيشه بعض مغاربة اليوتوب.وتظهر الشابة في الفيديو الذي يبلغ مدته ساعة و42 دقيقة، وهي تستحم داخل حمامها، وتقوم بإيحاءات جنسية

للحصول على أكبر عدد ممكن من المشاهدات. وبات يوتوب في الأونة الأخيرة قبلة مفضلة للمغربيات لعرض سلعتهم الجنسية من المؤخرات مقابل الحصول على دخل قار، ضاربين عرض الحائط كل التبعات التي قد تعرضهم للمساءلة القانونية.

وتشهد مواقع التواصل الاجتماعي ضجة كبيرة وموجة كبيرة في حرب مؤخرات ساخنة  بين بعض نجمات قنوات “اليوتيوب” المغربي، إذ أصبحت المنافسة شديدة بينهن، مع الرغبة في حصد أكبر عدد من المشاهدات، بدأت بعضهن في اللجوء إلى بعض الأساليب غير “الأخلاقية” لجلب الاهتمام إلى قنواتهن.

وكانت آخر هاته البدع، هي ظهور مدونة “بلوغوز” صاحبة قناة تحمل إسم “دنيا بيوتي فلوغ”، وهي تنظف منزلها مرتدية ملابس شفافة، وتتعمد القيام بإيحاءات جنسية، متسترة بدعوى قيامها بأعمال التنظيف المنزلي.

وقد وصل الأمر ببعض المتتبعين إلى وصف هذا السلوك، بكونه ممارسة إباحية، وليس “روتينا تحفيزيا” كما أطلقت عليه، إلا إذا كان تحفيزا على شيء آخر.

 

 

 

 

 

 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. يوسف

    بعض المصادر تقول أن الأمر يتعلق بشبكة اجرامية تقوم باستقطاب العاطلات وربات البيوت من اللواتي سبق وأنشأن قنوات على اليوتيوب من أجل الحصول على دخل مادي سهل من خلال تقديم وصفات التجميل أو الطبخ لكن سرعان ما اكتشفن أن الأمر ليس بتلك السهولة، وأن ليس مجرد تصوير فيديو لوصفة ما بهاتف ذكي ورفعه على اليوتيوب سيجلب المشاهدات التي ستمطرهن بالمال، فاستغلت هذه الشبكة المعادية للمغرب التي تنشط انطلاقا من إحدى الدول الخليجية وتحديدا الإمارات  (يتزعمها مغربي معادي للمغرب وللإسلام لا سامحها الله ) استغلت فشل ويأس هؤلاء النسوة في تحقيق الربح ليقوموا بالتواصل معهن والتغرير بهن عن طريق إرسال كورسات إليهن تتضمن شروحا حول أسرع الطرق للوصول إلى 4000 ساعة مشاهدات  +1000 مشترك التي تشترطها يوتيوب لبدء تحصيل أرباح من القناة، وللأسف في الوقت الذي رفض فيه كثير منهن الانجرار خلف تلك الإغراءات، وقع ولا زال عدد ممن تنعدم لديهن التربية في المصيدة بمجرد رفعهن أول فيديو أظهرن فيه تحولا في نوعية المحتوى فلاحظن كيف أصبحت المشاهدات تتخطى عتبة الآلاف بعدما كانت لا تتعدى في أحسن الأحوال المئات، واكتشفن أن المشاهدين من الذكور أكثر وأسرع تجاوبا مع ما يقدمن من محتوى عكس ما كان عليه الأمر من قبل.. لكن الذي فجر الوضع هو دخول بعض الساقطات المنتمين بدورهن للشبكة على الخط وإنشاء قنوات خاصة بهن الغرض منها كسر الخطوط الحمراء التي كانت بعض المغرر بهن يعتقدن أنهن يقفن عندها، فتقوم هؤلاء الساقطات بملامح وجوههن مغطاة خوفا على أنفسهن بتقديم محتوى أقل ما يقال عنه أنه إباحي، الغاية منه تشجيع الأميات المغرر وغير المغرر بهن على رفع التنافس وكسر حاجز الخوف حتى يستطعن ضمان عدد من المشاهدات مدر للدخل .. ينبغي الإشارة إلى أن الأغلبية الساحقة من أصحاب قنوات روتيني اليومي أميات بشكل صارخ  (عناوين الفيديوهات توضح كل شيء ) ولا دراية لهن بخبايا تكنولوجيا القص والمونتاج ولا الإنترنت عموما وبالتالي فهناك من يتكفل بكل ذلك ويرفعها على قنوات المستبغَلات ويترك وضع العناوين لهن لأنه ليس مهما أن يكون مثيرا أم كتب بشكل صحيح، المهم هو اختيار الصورة التي ستجلب كل من يعاني من الكبت والحرمان أو حتى التطفل الذي هو ميزة كل عربي وشمال أفريقي.. ختاما أقول أن هاته الشبكة مصيرها الوقوع بين أيدي العدالة عاجلا أم آجلا وسيظهر هدفها غير المعلن ولمصلحة أي جهة داخل الإمارات، أما الجزائر تايمز فما كان عليها أن تسقط هاته السقطة وتيسر على المرضى والمتطفلين مشاهدة تلك المقاطع العديمة الفائدة إلا على أصحابها، وبدل أن يضع الصحفي  (الذي لا أعرف لماذا لم يوقع باسمه نسي أم لم يستطع ) مادته دون روابط، فضل هذا الصحفي أخذ نصيبه من قوله تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ۚ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ. صدق الله مولانا العظيم وهو حسبنا ونعم الوكيل.

  2. أشقر

    التنبيه مهم وتفطين بنات المسلمين أهم أعجبني تدخل عجوز مغربية سبت جميع القنوات وكشفت دوافعهم المادية والأخلاقية، لكنها لم تضع صورا حتى تجلب المزيد من المتابعين إذن شجب مثل هذه الفيديوهات التي تتكاثر كالطفيليات مهم، حتى نوقف من تسول له نفسه لعمل أكثر جرأة وبالتالي يصير التنافس لاحقا لمن يتجرأ على دين الله وتقاليد المسلمين. ونقول لكل بنت تريد ولوج هذا العالم: المال المجني من مثل هذه التصرفات حرام مع الفضيحة، ناهيك عن أن هذه الفيديوهات ربما تبقى إلى يوم القيامة وصاحبها في قبره تتهاطل عليه السيئات. فرق كبير بين من يجني من حرام وهو مستور وبين من يجني من حرام وهو مجاهر.

  3. مغربي من ااداخلة المغربية

    نسيت ان تتحدث عن الخراخر بلاد اللقطاء الشواذ التي تحتل المرتبة الثانية في الدعارة في العالم بمباركة من عصابة المرادية وبالمباشر وهاته الدعارة فيها رجال مثليين ونساء وزوجات وغلمان وكل انواع الثقب . ولكن عندما يكون خبر هنا اوهناك تكثر الاقلام ويكثر المحللون والصحابة والمومنون والفقهاء لكن الناقة لاتنظر الى سنمها بل تنظر الى سنام الابل الاخرى ومن هذا ال نؤكد لكم يا لقطاء البورديل يا سلالة المؤخرة نقسم لكم انكم منذ هاته اللحظة سوف ترون وتسمعون ما يسوؤكم وسنفضح عاهراتكم في الداخل والخارج بالصوت والصورة وعلى المباشر وتاكدوا من ذلك.

  4. ABDELHAMID TALBI

    LES AUT ORITES COMPETENTES ,QUI ARRIVENT SANS BEAUCOUP DE PEINE TOUT LE TEMPS A DENICHER DANS SOCIAL- MEDIAS LES COURAGEUX FILS DU PAYS ,D T DES JOURNALISTES INC ORRUPTIBLES QUI OSENT DENOCER LES ABUS ET LES DERAPAGES DANGEREUX C STATREES DANS LA GESTI  DES AFFAIRES DU PAYS ,CEUX QUI MILITENT POUR LE RESPECT DES DROITS DE L' HOMME ET LE DROIT D 'EXPRESSI  INEXISTANTS DANS LE PAYS ,CEUX-CI S T VITE REPERES ET SOUS DES PRETEXTES QUELC QUES S T PRESENTES A LA JUSTICE AUX  ORDRES QUI LES C DAMNE ARBITRAIREMENT A DES PEINES DE PRIS  SOUS DE FAUSSES ACCUSATI S. QUANT AUX AGISSEMENTS  LERABLES ET PROVOCATEURS DES PROSTITUEES ,EXC USEZ-MOI LE TERME, QUI EXIBENT LEURS C ORPS NUS DANS DES VIDEOS POSTEES SUR YOUTUBE DE FAC  PROVOCATRICE ,SANS GENE NI H TE NI SCRUPULE DANS UNE SOCIETE MUSULMANE COSERVATRICE A 100% POUR DE L' ARGENT,SER T -ELLES RECHERCHEES ACTIVEMENT PAR LES AUT ORITES POUR LEUR METTRE LA MAIN DESSUS AFIN DE METTRE FIN ,UNE FOIS POUR TOUTES ,A DES COMP ORTEMENTS P ORNOGRAPHIQUES INADMISSIBLES ET SC ANDALEUX QUI SOUILLENT LA REPUTATI  DE LA FEMME MAROCAINE ,UNE PRECIE USE CHOSE QUI EST A C SERVER JALO USEMENT ET A TOUT PRIX ,POUR SAUVER LA REPUTATI  DE MILLI S DE MAROCAINES QUI EST SOUVENT SOUILLEE PAR DES FILLES AUX MOEURS LEGERES ,QUI NE F T QUE TERNIR L'IMAGE DU PAYS A L'INTERIEUR COMME A L 'EXTERIEUR … LA JUSTICE SE DOIT DE FRAPPER F ORT CETTE ESPECE DE POURRITURE HUMAINE POUR LAVER L'H NEUR DE NOTRE PAYS QUI EST ENTACHE ET SOUILLE SOUVENT PAR DES BREBIS GALE USES DE SALES PROSTITUEES QUI P ORTENT PREJUDICE A NOTRE SOCIETE MAROCAINE ET QUI S T TOLEREES PAR NOS AUT ORITES QUI LES LAISSENT ALLER DANS LES PAYS DU GOLFE EN PARTICULIER POUR SE VENDRE AUX ARABES FEODAUX DE BEDOUINS QUI S'AD NENT A LA DEBAUCHE SANS SCRUPULE NI GENE. ET QUI SE DISENT MUSULMANS . AFFAIRE A SUIVRE ! .

الجزائر تايمز فيسبوك