نائب برلمانية تجر بوقادوم للمسائلة بسبب سكوت الجزائر على إهانة ماكرون لنبي الإسلام محمد"ص"

IMG_87461-1300x866

طالبت النائب البرلماني، خمري سامية، وزير الخارجية صبري بوقادوم بالتحرك لرد على الاساءات التي تطال سيدة الخلق محمد رسول عليه الصلاة والسلام، قائلة“أين هي مواقف الدولة الجزائرية المعتدلة والقوية التي عودتنا عليها في مثل هكذا مواقف لمحاصرة ظاهرة التطرف والازدراء بالدين الإسلامي من قبل فرنسا الرسمية؟”.

وجهت خمري، سؤالا شفويا، لبوقادوم، حول غياب الرد الرسمي للدبلوماسية الجزائرية عن تجاوزات فرنسا الرسمية تحت طائلة حرية التعبير.

وأكدت النائب عن المجموعة البرلمانية للاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء، في سؤالها، “نشهد مؤخرا تنامي رهيب لخطاب الكراهية للمقدسات الإسلامية وازدراء بالدين الإسلامي وبنبي الأمة محمد صلى الله عليه وسلم تحت راية حرية التعبير من فرنسا الرسمية التي أصبحت تغذي أجندتها بخلق الفتن”.

وفي ذات الصدد قالت خمري إن “الاهانات لم تقتصر على النخبة السياسية أو الثقافية المتطرفة بل تأكدت بصفة رسمية كسلوك وخطاب ودعوة من قبل المؤسسات الرسمية”.

وتساءلت خمري، عن الخطوات العملية التي ستتبناها الدولة الجزائرية للرد على هذه الاعتداءات السافرة على دينيا ورسولنا وقيمنا.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. النظام الجزائري جبان وحكار جبان لم يستطع اذانة فرنسا لانها ساعدت على تنصيبه رغم انه مزور جابوه العسكر .المغرب له استقلالية القرار اما الجزائر الكابرانات فرأس مالها الشعارات الفارغة و اشاعة مرض العظمة والبطولات الوهمية وحكارة لانها سمحت لمليشيات وقطاع الطرق لغلق المعبر . والشريان النابض لمرور الغذاء لافريقيا ويعلم الجميع ان لا احد يستطيع التحرك او الخروج من تندوف الا باذن الكابرانات نعم تريد الجزائر قطع ارزاق المغاربة . وهل ترضى الجزائر بقنبلة سونطراك لقطع موارد العيش للجزائر . هذا يظهر الحتالة التي تحكم الجزائر لا تتقن سوى الحقد والحسد والدناءة

  2. SADKY AHMED

    النظام الجزائري جبان وحكار جبان لم يستطع اذانة فرنسا لانها ساعدت على تنصيبه رغم انه مزور جابوه العسكر .المغرب له استقلالية القرار اما الجزائر الكابرانات فرأس مالها الشعارات الفارغة و اشاعة مرض العظمة والبطولات الوهمية وحكارة لانها سمحت لمليشيات وقطاع الطرق لغلق المعبر . والشريان النابض لمرور الغذاء لافريقيا ويعلم الجميع ان لا احد يستطيع التحرك او الخروج من تندوف الا باذن الكابرانات نعم تريد الجزائر قطع ارزاق المغاربة . وهل ترضى الجزائر بقنبلة سونطراك لقطع موارد العيش للجزائر . هذا يظهر الحتالة التي تحكم الجزائر لا تتقن سوى الحقد والحسد والدناءة

  3. https://www.youtube.com/watch?v=ols2yaPLu6k

  4. الحكيم

    أتحداك يا تبون لمعفن أن وبوقادوم النذل أن تصرحا بكلمة واحدة ضد فرنسا كما فعل أسيادكم أصحاب التاريخ والحضارة تركيا والمغرب. الجزائر دولة لقيطة صنعتها أمها فرنسا. دولة يحكمها تبون هي مجرد نكتة للتسلية.

  5. مغربي

    لا يمكن لتبون أو الجنرالات التنديد ضد فرنسا لأنهم مجرد موظفين تابعين لفرنسا يحرسون المنطقة الجزائر الفرنسية كما تم الاتفاق عليه مسبقا. و حتى اذا أرادوا التنديد يطلبون الأوامر من فرنسا بدعوى اسكات الشعب المستحمر مع رفع الاعتذار عن ذلك. و لا يستبعد أن يكونوا قد رفعوا رسالة الى ماكرون يطلبون منه السماح لهم بالتنديد كما قلت لاستحمار الشعب و انهم ينتظرون الرد بنعم او لا.

  6. dès que la Mamma pousse un coup de gueule il n'y a plus personne dans la guitoune Tebboune le garde champêtre fait semblant de ramasser les crottes des klebards dans le square de la préfecture d'Alger quand aux bidasses les caporaux présumés s'affolent dès qu'il ya du grabuge les lâches font semblant de ne rien entendre hormis le bruit des épluches patates et ils n'ouvrent leurs grands clapets encombrés de chemma que pour insulter leurs voisins

الجزائر تايمز فيسبوك