عبقرية راشد الغنوشي.. ومغربه الثلاثي الجديد بدون المغرب وموريتانيا

IMG_87461-1300x866

لم يكن الغنوشي غير موفق فقط وهو يستثني المغرب وموريتانيا من المغرب العربي الكبير الذي يحلم به الشعب المغاربي، بل تعدى ذلك ليكون صاحب بدعة حين أطلق هذه الفكرة الغريبة التي لم يسبقه اليها أحد في السياسيين المغاربيين، ولا هي راودت منهم حتى مخيلة أولئك الذين زرعوا الأسافين بين الشعوب في منطقتنا المغاربية.فحتى عندما نكون إزاء مناهضين للأمة في تطلعاتها بالفعل السياسي او العسكري على أرض الواقع، فإننا ومن باب اللياقة والأدب، و نظرا لطبيعة الجينوم الذي نحمله جميعا في صبغياتنا الحضارية المغاربية، يحتفظ هؤلاء المعرقلون في حيز ما على الأقل لهذه الأمة بحلمها الوحدوي خالصا من الشبهات والشوائب ومن التحريفات على وجه الخصوص، ولو دفعوه بعيدا الى الطبقات العميقة للوعي والوجدان ،لأن ثمة دائما امل أن جيلا ما سيأتي غدا، وسيكون مختلفا عن الآباء، مترفعا عن الصغائن والأحقاد والحسابات الصغيرة، وبالتالي قادرا عل تحقيق ماأخفقت في إنجازه القرون التي سبقته من التئام ووحدة.

ولذلك سنحاول أن ندري أي مس من الشيطان قد طاف بالسيد الغنوشي حتى “اجتهد ” على هذا النحو ….هو الذي يبدو كما لو فقد رشده عندما أفرج عن هذه الوصفة الوحدوية المحورة، الملغومة ،و المثيرة للامتعاض والاستهجان، لربما هي أعباء وثقل السنين التي تقلب فيها طويلا بين الزعامة والتقية والتنظير لمريديه، او هي مرجعيته وترتيباته الاخوانية قد شطحت به بعيدا عن منطق التاريخ، او هي أشياء من كل هذا .لكن إذا تمحصنا قليلا في التصريح وجمعنا اجزاء الصورة وربطنا الماضي بالحاضر، و تبينا الخلفيات، ثم تمعنا في المعطيات الإقليمية، فنستطيع حتما أن نفهم اسباب هذا التصريح المخدوم و تتلمس جذوره التي لن تخفى . مالذي تختلف فيه ليبيا والجزائر وتونس مجتمعين عن المغرب وموريتانيا في نظر الغنوشي؟ . هذه البلدان يجمعها كل شيء إلا امر واحد نظن أن الغنوشي يستثمر فيه لأجل هذه الخرجة المدروسة جدا.و هو كون المثلث الذي تحدث عنه الغنوشي كان ضمن الامبراطورية العثمانية بينما وقفت الجيوش الانكشارية على حدود المغرب على أيام الدولة السعدية. ولذلك فالغنوشي الذي يطبق الأجندة المعلومة لازال واقفا عند هذه المرحلة من التاريخ، هو يمهد بهذا التحالف الثلاثي الذي يغري به للتمدد التركي وليس لبناء المغرب العربي .لكنه يتبع للتقية سياسة الخطوة خطوة. وما لتقف اخوان الجزائر أخرجته إلا دليل على أن الأمر مدبر داخل تيار وليس فلتة لسان.

دائما وعبر التاريخ ومنذ تأسيس الغرب الإسلامي كان هناك نزوع ونجاح في الاستقلال عن المشرق الإسلامي .وكانت الدول ايا كان منشؤها في خارطة المغرب العربي تحاول دائما توحيده وتراه من حدود مصر شرقا الى حدود السنغال جنوبا ،فعل ذلك الأدارسة ،والمرابطون، والموحدون، والمرينينون، من المغرب ،وحاوله الحفصيون من تونس . ولكن الغنوشي يضرب صفحا عن كل هذا التاريخ المضيء او يرتد عنه ، كأنه لا يدري مثلا أننا نرى في ابن خلدون التونسي ابن خلدون مغربي ففي المغرب الأقصى وفاس بالتحديد حدث أن تفتقت عبقرية هذا العالم المغاربي.

وفي الحقيقة لم تتوقف عجلة توحيد المغرب العربي إلا خلال التواجد العثماني في شمال إفريقيا الذي انتهى الى احتلال ايطالي و فرنسي لكامل منطقة المغرب العربي . وهاهي هذه الدعوة النكوصية لاختزال المغرب العربي في المحميات العثمانية القديمة تعاود الانبعاث من جديد بدفع من الأذرع التركية بالمنطقة وتحديدا على لسان زعيم النهضة الغنوشي الذي يستقبل بتركيا استقبال الرؤساء او استقبال البايات ، و كذلك بعد أن وضعت تركيا رجلها الأولى بليبيا. والغنوشي يمهد الآن لها لتطلق رجليها معا .

الغنوشي يطبق الخطة التركية القائمة على تفتيت العالم العربي وخلق محاور تابعة لتركيا تمكنها من التدخل والهيمنة : محور في الخليج لمواجهة السعودية والإمارات ،ومحور في الشام لمواجهة العراق ،ومحور في المغرب الكبير وهو الذي تحدث عنه الغنوشي لمواجهة مصر شرقا والمغرب غربا.وبالتالي

ولذلك فالفكرة ليست اعتباطية ولابريئة. إذ هي تكشف خطة محكمة تروم مآرب أخرى. هي تناقض المزاج الوحدوي للشعوب المغاربية الذي لا يتأثر في جوهره بالظرفية السياسية التي مهما طالت ستبقى عابرة في مجرى نهر التاريخ الطويل .هل ننسى أن الحركات التحريرية والطلابية خلال حقبة الاستعمار كانت تنسق على مستوى المغرب العربي واضعة نصب عينيها بناء هذا الصرح الوحدوي لولا انحراف القادة الجزائريين ونظامهم العسكري الذي أخر هذا المشروع ووأده حين سعى الى زيادة كيان وهمي انفصالي في المنطقة، وهو المشروع المجافي بمنطق و مبدأ الوحدة. لذلك لا نعرف كيف يؤصل الغنوشي نظريا لهذا المثلث الذي يضم نظاما قدم البراهين على أن هدفه هو الفرقة ومزيد من التقسيم. ويستثنى المغرب الذي يستحيل بدونه أن نتحدث عن أية هوية مغاربية لأي تجمع إقليمي. فالمغرب هو روح المغرب العربي وعلامته المنسابة عبر التاريخ. المغرب العربي يستمد خصوصيته وتميزه عن المشرق العربي بفضل البعد الأمازيغي والشعب المغربي هو أكثر شعوب المغرب العربي ارتباطا بهويته الأمازيغية

. فكيف إذن نتحدث عن مغرب كبير يقصي المغرب وهذا الكيان نفسه يستمد تسميته من المغرب؟؟ وكأننا نتحدث عن دولة بدون مدينة تونس او الجزائر بدون مدينة الجزائر؟؟. الى يدعو الغنوشي الى كيان هجين ومستوى عن السياقات التاريخية والحضارية. كان من الممكن أن يطالب الغنوشي بفتح الحدود بين تونس وجاريها، ويبني ذلك على علاقات التعاون التي يجب أن تسود بين كل دولنا، وان يستمر في اعتبار المغرب العربي منطقة اقليمية تبنى على اساس صهر الدول الخمسة دون استثناء ، و كان له أن يعتبر في هذا حلا واقعيا للمشكلة المفتعلة من طرف الجزائر جنوب المغرب في إطار دولة مغاربية واحدة تلغى فيها الحدود بين أفراد الشعب الواحد كما بح بذلك صوت الرئيس التونسي الأسبق المنصف المرزوقي

الغنوشي يمد يده للنظام الجزائري في عز حراك الجماهير . أي أنه يراهن على نظام فاقد للشرعية لا يمكن أن أن يفيد البناء الوحدوي في شيئا مادام يحرم شعبه من الديمقراطية والكرامة والحرية .

اخيرا على راشد الغنوشي أن يفهم أن لا مغرب كبيرا بدون البصمة المغربية،كان هذا صحيحا في الماضي و يظل كذلك في الحاضر والمستقبل، إذن فليوجه الغنوشي بوصلة تفكيره الى الداخل المغاربي إذا كان يريد فعلا أن يحسن النصيحة للشعوب، وان يصدق في الفتوى..الفتوى السياسية طبعا.        

د. خالد فتحي

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. مغربي

    العاب قارى الغنوشى باستطاعته وتلامدته انشاء مغربهم العار بي فقط فى حي من احياء تونس الشقيقة وهم لا يحتاجون اي احد يكفيهم الغنوشيون والغنوشيات

  2. الحكيم

    أتحدى الغنوشي أن يبني تونس أولا وأن يوحد التوانسة على كلمة واحدة، أما مغربه العربي فنحن لا نريده لأنه أصلا عنصري بتفكير خوانجي بغيظ. نحلم باتحاد شمال إفريقيا حيث الديموقراطية والحرية وحقوق الإنسان والعلمانية أما ما يبحث عنه لقيط تونس وكلب التوانسة فلا نريده الغنوشي شيطان خبيث، وقواد الخوانجة، يرفضه التونسيون الأحرار النشامى. والله ثم والىه لن تقوم لتونس قائمة مادام يحكم فيها مثل هؤلاء الحثالى الشياطين الخبثاء مشعلو الفتن ومحبو الكراسي والسلطة والتسلط باسم الدين. ألا لعنة الله عليهم وعلى من والاهم وصدقهم وصادقهم. طز، طز، طز

  3. جزائري متذمر

    هذا التصريح جاء بطلب من فرنسا و عملائها بالجزائر للابقاء على عملية الجمود في شمال افريقيا و بث المزيد من الفرقة بين الدول المغاربية لكي تتمكن فرنسا من الاستفراد بكل دولة على حدى ’ و عدم توحيد مواقف تلك الدول من القضايا الاقليمية و الدولية ’ و جاء ردا على سحب امريكا البساط من فرنسا في قضية الصحراء الغربية بعد اعترافها بانها جزء من المروك ’ فهي مناورات بئيسة لخدمة مصالح فرنسا في المنطقة

  4. عبد ربه

    اقول للغنوشي اذا كنت تريد الثلاتية يعني ليبيا و تونس و الجزائر بدون المغرب و لا موريتانيا فلن تسمي اتحادك بالمغرب الصغير او العربي او او لان اسم المغرب حذفته ولن يسمى كذلك بالنسبة للمغرب و موريتانيا سنتحالف مع السنغال و نسمي نفسنا المغرب الافريقي الاطلسي قضي الامر يا بابا غنوش

  5. ابراهيك

    الغنوشي يريد غطاءاً لفشله الدريع في تحسين ظروف المعيشة لاخواننا التوانسة، يريد صرف نظرهم عن المشاكل الحقيقية للمواطنيين، لم يستطع توحيد التوانسة فكيف سيوحد الدول الثلاثة التي اختارها ؟

  6. سعد

    ماذا يفعل هؤلاء الاغبياء بهذا المغرب العربي فمنذ 40 سنة و آل بوتفليقة و آل تبون و قبل ذلك آل بوخروبة يسعون الى اضافة دولة بوزبال الوهمية الى الاتحاد المغاربي و خسرو كل اموال الشعب الجزاءري على هذا السراب .ثم جاء اليوم هذا المعتوه الذي خرب تونس بشعوذته و افكاره المظلمة لينقص من هذا الاتحاد دولتين مهمتين و مؤسستين ..اسمع يا غنوش عليك ان تترك شؤن تونس للعقلاء التونسيين و تنأى بنفسك عن شؤون الشعوب المغاربية و تخلد الى الراحة و اعلم ان المغرب العربي لن يقوم الا على خمس دول التي حضرت جميعها في التأسيس بمراكش و لن تستطيع انت و لا غيرك ان تستثني اي دولة او يزيد غيرك اي كيان وهمي ...انتهى الكلام .

  7. هواري

    ما هو بعالم ولا مفكر ولا اقتصادي ولا فيلسوف ولا مرشد حتى الغنوشي كبقية بعض الساسة رغم تقدمه تقدمه في السن لا زال يتصابى ويحلم بمجد ضائع شأنه في ذلك كشان جنرالات وحكام الجزائر يلهتون وراء السراب بينما الوطن يغلي ويحترق فهو حلمهم الاخير قبل الرحيل وان كان لهؤلاء ذرة حياء وكبرياء فليتنازلو عن ثروتهم لاقتناء اللقاح آت هههههه مجرد حثالة

  8. لا عزاء و لا مكان للذئاب الملتحية

    هذا انتهازي سياسي ركب الدين و حسب الشعب التونسي و الجزائري و الليبي من فئة المغفلين السذج لتحقيق مآرب انتخابية ضيقة لشخصه و حزبه بعدما فاتهم القطار ... وهكذا حاول استغلال عداء العسكر الجزائري للمغرب للركوب على مطيته و هو يعلم جيدا أن ما يدعو اليه هو ضرب من الهراء و استحمار للشعوب و قمة الانتهازية ناسيا ان شعوب المنطقة اذكى من حيل و مراوغات و نفاق و انتهازية ذقون الذئاب المنافقة ...الدين ليس بحاجة لأمثال وجوهكم المنافقة الوصولية للدفاع عنه أو التكلم بإسمه ... و لتحيا الشعوب المغاربية من ليبيا الى مورتانيا و لا عزاء و لا مكان للذئاب الملتحية ...

  9. اطلسي

    آخر ما توصلت أليه الأكتشافات وألأختراعات في العلوم الغنوشية .مسلسل تركي جديد يلعب فيه البطل الهمام الغنوشي دور البطولة .عنوان المسلسل في نهاية حلقاته "الدمار الغنوشي" اينما حل هؤلاء الشياطين بشطحاتهم الا وخربوا الأمة .بالله عليكم من لم يستطع توحيد اربعة ملايين من التونسيين يستطيع توحيد 100 مليون نسمة.

  10. غاندي

    هذا العجوز الممسوخ يريد إحياء دولة الخلافة العثمانية بقيادة قردوغان ...والطبعة الموجودة على جبهة العجوز ليس لها علاقة بالإيمان والتقوى والزهد والعفة. ما تشاهده على جباه الكهنه ، ما هو إلا فطريات ناتجة عن الرطوبة الموجودة في السجادة. علاجها يحتاج إلى إستخدام كريم trosyd تروسيد ، حيث يدهن في موضع الفطريات ليلاً ولمدة ثلاث أيام وتختفي إشارة النصب والإحتيال بإذن الله.

  11. كبرانات البورديل الخراخرية يدمرون تونس

    لابد للشعب التونسي من ثورة مضادة لاقتلاع مثل هاته الوجوه الخبيثة. تونس شمعة مضيئة في المنطقة ولابد لها ان تبقى كذلك . ولكي يتحقق هذا المراد. اولا الحذر من كبرانات المرادية التي تعبث بتونس وهي سبب كل ما يقع من ارهاب و افلاس. ثانيا التخلص من فيروسات كالخنوشي المنافق الديوث النتن. وكل وجوه الشر من السلالة القديمة. تونس فيها شباب وفيها مفكرون وفيها ادمغة. ونطرح سؤالا عريضا لماذا تربط تونس مصيرها بالخراخر وكبرانات البورديل. ؟ لماذا لا تقترب تونس من المغرب؟ انه البلد الوحيد في المنطقة الذي يستحق التعامل معه . انا كتونسي ارى ان تونس الى الهاوية . وانا اعيش في المغرب وارى كيف تسير الامور الجيدة في صمت. المغرب يسير الى النور والتقدم والبناء. وتونس لابد ان تسير على هذا الطريق. لا يزال الوقت لم يمر ولابد من الجلوس مع المغاربة . والتعلم منهم

  12. من بلاد المهجر

    المشكلة المغشوشي هادا جنرالات الجزائر وراسهم بدون مستو دراسي كلهم اشرار يوردون الكرسي علي حساب الشعوب انضرو إلي قنوات النهيق الكدوب والتزوير ليل ونهار بدون حياء امام شعوبهم

  13. لمرابط لحريزي

    رئيس الوزراء السيد المحترم بابا غنوش، يعني راه في قمة العطاء الغبي. تحية فكاهية له على هذا الانجاز المسلي جدا. كانهضر عليه هو والحزب ديالو ماشي على كاااع الناس الاخرى. بلا ما شي واحد يبدى يقول ليا تونس او شي حاجة. التوانسة خوتنا ونحن نعرف ان فيهم الذكي فيهم العبقري وفيهم المغفل البقري. مخ مثل مخ بابا غنوش لا يمكن ان يتفاهم إلا مع مخ عبدالرزاق بقري الخرائري بامتياز. والصراحة راحة والطبون معفون وشوفو احسن مانظومة صحية والسفرية لالمانيا وزيد وزيد وزيد وزيد

  14. Hakim

    لكن...اضن ان الخنشوشي ليست له القدرة الفكرية ولا السياسية ولاالمعرفية التاريخية ليبني فكرته كما جاء في المقال...اضن انه بنى عبقريته التي لا تتعدى انفه البارز على شئء واحد تتشارك فيه جارتاه ليبيا و الجزائر...الا و هو "الثروة النفطية ".. مشاكل تونس وعبقريته افتت عليه ان تونس محتاجة للمال اكثر من اي شئء اخر.. او الاصح انه هو المحتاج لهذا المال ليحقق الحلم الى كرسي الرئاسة... نزل عليه هذا الوحي منذ ان حصل الرئيس الحالي لتونس على 150 مليون دولار من الخزينة الجزائرية...و لكي يطمئن جاره الغربي - وهو يعرف مفتاحه - و يتبنى العبقرية الخنشوشية .. يكفيه ان يسب المملكة المغربية.. وان لم يستطع فأضعف الايمان .. ان اقصاها من مقترحه..زد على ذلك ان المغرب رقم صعب سيظهر نظام الخنشوشي "المستقبلي" قزما امامه ...لن يستطيع منافسته...اما موريطانيا فليس لها ثروة نفطية و لا اي شئء يمكنه الاستفادة منه...

  15. بوكوس الأول

    للأسف الشعب المغاربي محروم من حق التنقل والتبضع والتجارة والتملك والسكن الحدود وحدها لو فتحت ستحل مشكل البطالة في الوطن المغاربي..لكن للأسف القوميون العرب الشيوعيين دمروا المنطقة صدق ابن خلدون عندما قال أينما حل العرب حل الخراب

الجزائر تايمز فيسبوك