جنون سلطة عصابة الجنرالات

IMG_87461-1300x866

الظاهر ان الضربات القوية والسديدة التي تلقاها انظام من حراك الاسبوعين الاخيرين قد الحقت به اضرارا جسيمة في مركز احساسه ودفعته لردات فعل عشوائية تشبة تصرفات الوحش المجروح

النظام العسكري الحاكم لم يكن يتوقع ان يعود الحراك بهذه القوة وهذا الزخم والاهم من كل ذلك ان يعود بهذا النضج السياسي الذي يميز مطالبه

فقد عرف النظام من الشعارات التي ابدعها المتظاهرون ان الشعب الجزائري كشف اللعبة وفهم نقطة الضعف في هذا النظام المتهالك  وركز شعاراته على مكمن القمع والظلم والتجاوزات وهاجم مباشرة جهاز الامن الداخلي التابع للجيش الذي يقمع ويعذب المتظاهرين ويمارس اختطاف واستنطاق الناشطين بصورة تعود الى الممارسات السطالينية في العصر البائد

وامام هذه الشعارات التي اكدت للجزائريين وللعالم الصحوة الذهنية والنضج العميق الذي يميز ثورة الشعب اصيب النظام بجنون الارتياب وفوبيا الخوف من استمرار هذه الثورة

فاستنفر كل زبانيته لمواجهة تيار الثورة الهادر في الداخل والخارج مستعملا كل الوسائل والطرق مهما كانت رديئة وساقطة

ومن فرط جنون النظام العسكري الحاكم نتيجة الرعب من اصرار الثورة فانه اعطى الاوامر لمستخميه المدنيين لتهديد الجزائريين بعقوبة سحب الجنسية الجزائرية منهم عن طريق فبركة مشروع قانون يفتح الباب واسعا امام هذه الخطوة التي وصفها القانونيون والمتابعون بالمجنونة

وكما حدث تماما مع اضحوكة ابو الدحداح فان تلويح وزير العدل بسحب الجنسية من الجزائريين حول النظام باسره الى مزحة ونكتة وسخرية عالمية مضحكة حد البكاء

عصابة نظام غير شرعي  تهدد االمواطنيين بسحب حنسيتهم وكانها هي من منحتهم هذه الجنسية او تصدقت بها عليهم واعطت لنفسها الحق في مساومتهم  بها مقابل صمتهم وركونهم الى فسادها وجنونها

واشار متتبعون للشأن الجزائري الى ان مجرد التفكير بهذه الخطوة يكشف مدى الجنون والتهور الذي وصلت اليه عصابة الحكم وان الشعب محق تماما في مطلب رحيلها الكامل وغير المشروط الذي يكرره ويجدده في حراكه منذ سنتين

ويتوقع المتابعون ايظا ان تشهد جمعة الحراك غدا مسيرات مليونية عارمة في جميع مدن الوطن رفضا لتعنت  السلطة ومغامراتها الجنونية التي تهدد امن واستقرار البلاد

حراك مليوني منتظر كرد مفحم على تطرف العسكر  بشعارات تضرب غرور السلطة في العمق وتركز على مطلب التغيير الجذري ورحيل النظام ويعكس مدى الوعي العام في كل منطقة من مناطق الوطن بان هذه العصابة خرفت واصبحت بردود افعالها العشوائية تشكل خطرا حقيقيا على الجزائر ومستقبلها

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. النوايا الخبيثة لوكلاء المستعمر الفرنسي

    ينتظر أن تسحب الجنسية الجزائرية من عشرات الألاف من شباب الحراك المبارك و بعض المعارضين خارج البلد و كذلك بعض من الجاليات الجزائرية بالخارجية خاصة تلك التي لا تتردد في مسانة اخوانها بالجزائر و فضح مؤمرات عصابة الجنرالات وكلاء المستعمر الفرنسي بالجزائر ..بعض من ستسحب منه الجنسية الجزائرية سيرمي بهم بتندوف لتكوين جبهة ثانية موازية لعصابة و محتجزي مخيمات العار و الذل بتندوف تنفاس الأولى و تهدد زعمائها كلما اقتضت الظروف ذلك ... تمخضات عديدة داخل المخيمات تنذر بأشياء كثيرة غير سارة للعصابتين بالمرادية و المخيمات خاصة بعما راج بقوة داخل المخيمات محاولات فرار جماعية متكررة للمحتجزين نحو المغرب عبر موريتانيا و مالي هاته المحاولات التي واجهها حرس و جيش العصابتين بالرصاص و التهديد و الوعيد ... كل هاته التهديدات لن تزيد شباب الحراك الا اصرارا و مزيدا من التذمر من سلوكات جنرالات العسكر و التي لا تختلف البتة عما كان يمارسه الجيش الفرنسي خلال استعماره المباشر للجزائر و البصبر و مواصلة الحراك بأكثر قوة و عزم حتى اجلاء اخر عميل و وكيل للاستعمار الفرنسي بأرض الجزائر ...

  2. البشير

    تجويع الجزائريين وسحب الجنسية من المطالبين بحكم مدني بدل عسكري والتهجم على الجالية الجزائرية بالخارج بترهيبها بقانون لا يحق لا لتبون ولا للعسكر بوضعه حيز التنفيذ لانه سيكون بمثابة حبل المشنقة لهم . هو مجرد تهديد لوقف الحراك المبارك وتخويف لمن هم خارج الوطن يحلمون بغذ افضل لبلدهم وبحكم مدني ديموقراطي ويطالبون فقط بعودة العسكر الى الثكنات بدل ان يشرفوا على كل شيء ويعينوا "دمي" تتماشى مع مصالحهم وتتحرك طبق تعليماتهم . واخر طلب للعسكر هو ان يمنح الجنسية لكل عضو من البوليساريو لكي يعوضوا الجزائريين الذين سيتم سحب الجنسية منهم نظرا لهذا التعاطف والحب الكبير الذي يبديه العسكر اتجاه هذا التنظيم الذي اكتوى الجزائريين بوجودهم بين ظهرانيهم منذ خمسين سنة

  3. لمرابط لحريزي

    تقطنون الأرض وليس الهوية. علاقة الانسان بموطنه لا خيار فيها ولكن بالوطن هناك دائما خيارين. الخيار لمليح والخيار لقبيح. الجزائر كما هي منذ 1830 خيار قبيح لاغلبية قطني الأراضي داخل الحدود الموروثة عن الاستعمار. وبالتالي انت لم تختر الموطن اي المكان الذي وُلِدت فيه وترعرعت فيه واحببت الثربة والمجتمع الهواء الشمس والقمر والسماء. لا خيار في هذا. وانت لست مختلف عن الآخرين، 100% صحيح. ولكن الوطن الذي تأسس سنة 1839 كان من اجل الاستعمار وليس من اجل التعمير. اي ان الاجنبي كان له حق اكثر في موطنك أكثر من ولد البلاد. في 1962 وبعد ان الثورة خرج جيش الاستعمار، أو هذا ما اعتقد الجميع، لانه لم يخرج من خلال انه ترك تريكته الحاكمة ولاد فرانسا او كابرانات فرانسا الحركي اللعين الذين اسميهم انا بنوخرخر. شاهد ~ http://www.mapexpress.ma/ar/?p=326188 ~ برافو على أولئك الذين كتبو الكلمة على ذلك العلم الاجنبي. اساسا ليس هناك مشكلة مع الكلمات او الحروف، ولكن بالنسبة لتسمية الوطن يجب ان يكون الاختيار محلي.الديمقراطية آلية جميلة يقوم من خلالها المواطنون بالتصويت على الشيئ قبل ان يتقرر. هل تم استشاهرة الاغلبية في 1839 حول تسمية اقليم فرنسا بالجزائر؟ هذا لم يحصل فحتى الشعب الفرنسي في فرنسا خلال تلك الحقبة لم يستشره احد. ليست هناك اية ادلة تاريخية تدل على انه كان انستفتاء قبل تأسيس اقليم الجزائر الفرنسي. ولكن كانت هناك مدينة تسمى الجزائر وهي العاصمة الحالية. فكيف تأسس نفوذ سياسي لهذه المدينة الاستعمارية؟ شيئ أكيد الشعب أو المواطنون، او أغلبية الساكنة المحلية لم يختار. بل ليس هناك شعب واحد في الجزائر وهذا لا يستوجب حتى بحث بدائي، واضح جدا.ز كيف تفرض على أهل الجنوب الحلوب ان تُسلب منهم ثرواتهم وحقوقهم و تفرض عليهم سياسة الدعارة التي قننت ممارسة العهر ل1.200.000 جزائرية؟ من المستحيل ان يكون الساكنة المحلية وافقعو على هذا. مستحيل. من العاصمة إلى تامنراست، نحن نعلم ان الانسان المحلي سواء أمازيغي او عربي أو صحراوي أو يهودي او اي شعب داخل هذه الحدود الموروثة عن الاستعمار، لن يرضى بهذا المستوى من التخلف. كابرانات فرانسا يسرقون مداخيل البترول وحاشيتهم اني الفئة الموالية يساندون كل السياسات العبثية التي يقررها أحزاب تآلف التآمر. العشرية السوداء دليل آخر على انه ليست هناك شرعية محلية في الحكم. يعني من 1830  (تحية للثعالبية ديال عبدو سمار ) والحكم غير شرعي. منين جاوْا هذا الاستعماريين لي حتى فرانسا لا تعلم ماذا فعلو باسمها؟ ولكن ذلك موضوع آخر لا داعي للاجابة عليه. الأسد الأطلسي جاهز لبنوخرخر لا خوف. اما بالنسبة للحمزاوية وهارب من هناك والصادقة*** الحازقة أجيبو عن سؤال أولئك المواطنين الذين رفعو راية آلخراية كما ينطق اهل هولاندا اسم الدولة الجزائرية. ها هو الرابط مرة أخرى شوف الصورة http://www.mapexpress.ma/ar/?p=326188 ~ الشعب الهولاندي يسمي آلجيريا  (فرنسية ) بكلمة آلخراية وهذا لا هو جديد ولا غريب. فتلك هي التسمية منذ 1830. يعني ماشي أنا. محرك غوغل منذ اكثر من 30 سنة وهو يضع الترجمة لكلمة الجزائر بلغات العالم كاملة. بالاسبانية: آلخيريا  (وقلبو ليها الخاء مع الراء باش يخبوها: يعني تفاهمو معاهم ) وبالهولاندية آلخرّية. مانيش نقول يعني أو هاداك لاخر. ودروكاتي قولو لاتي ما هياتي هذا الشي ياتي آسي طبون ! ! ! ! علاش ف يالغة العامية كاملة مالقاش جدك غير كلمة طبون؟ علاه ماك كاع الكلمات في كل لغات العالم مالها؟ ماكاين غير طبون؟ وا حشومة ولكن حرية التعبير شغلك سمي راسك انت كاع زوك، ماشي سوقي، ونحتارمك كاع ! ! ! ولكن ما دمتم تشتمون وتتدخلون في شبوقات غيركم، من حقنا جبدو ليكم حريرتكم. المهم حنا ماتانكذبوش عليكم. 1839، تعامل مع هذا التاريخ قبل ما نهضرو على 1844 و 1954... والله حتى نتفاهمو معاكم بالله القسم. غير ماتقولوش ان الاسد الافريقي أو الاسد الاطلسي حكر كم. ولكن حنا عارفين غادي تكذبو والدنيا هانية السماء صافية. واش كاتفكرو فيما ستتركون للاجيال القادمة؟ يعني كاع هذا الشر لي فعلتو لم يضمن لكم سوى مكان في جهنم خالدين فيها ابدا. كلش يحقد عليكم بناءا على افعالكم. 1991، ماذا حصل؟ علاش رفضتو الديمقراطية؟ وعلاش كاترفضو الديمقراطية في 2021؟ كيفاش؟ وها هي الامم المتحدة وضعت النقاط على الحروف الجزائرية  (ماشي خرائرية، حاشا ). ولا هناك شعب جزائري لان هناك شعوب عديدة داخل هذه الحدود الجزائرية الموروثة عن الاستعمار. ولا هناك أمة. ولا حتى دولة. وا حتى فرنسا ديال اليوم كاتتبرى منكم وحنا لن ندافع على بنوخرخر. سندافع على الحدود ما قبل الاستعمار وسندافع على الشعب الفرنسي الشقيق لانه شعب حسن والكمال لله. حتى نتوما بنوخرخر ارتكبتو مجازر في حق قاطني المنطقة وبآلاف الآلاف. بنوخرخر خاصهم يتعلمو من التاريخ. ولكن عوض ما يتعلمو من التارخي ختارو انهم يسرقو من التاريخ ويكذبو على التاريخ. واحد طبون قال كاع انه هو واسلافه من ادخلو الاسلام إلى فرنسا. ودابا يا بنوخرخر شرح هادي ليهم كيفاش غادي تدير يا لهبيل وانت فمنك هو اكبر عدو ليك ! ! ! ! ! ! ! !؟ كل شيئ مسجل ومترجم. عليها الهولانديين سماوْكم آلخرّاية. تحية للأحرار. الغد سيكون اجمل لان الحقيقة تنتج الحرية والحرية تنتج العزة والكرامة. ستشعر وكأنك وُلِدت من جديد. انت علاقتك مع موطنك الام، ونحن ندافع عنك. اما التسمية ديال الجزائر وسنة 1839 فهي فقط نقاط للنقاش كي نوضح الحقيقة. وكل من يخاف من الحقيقة ما هو سوى بنوخرخر. الخرائري سيرفض الحقيقة وسيكذب، بكل وضوح الواقع هو هذا. توحيد الصف المغاربي يمر عبر اسقاط بنوخرخر. وغادي نتعاونو وما غادي يكون غير الخير. يجب توحيد لاصف ضد بنوخرخر وجوه الشر الغدر. لن تندم !

  4. صالح الجزائري

    حل سحب الجنسية حل ينم عن عبقرية هذا النظام الذي يحكم الجزائر وهو حل يضع نهاية لكل هذا الحراك وكل هذا الجدل ويظهر لي أن النظام في الجزائري قد استعار الشعار الحراكي الجميل الذي يقول:" البلاد بلادنا ونديروا راينا " كما أنه تنزيل على أرض الواقع لتصريح سابق لأحد الوزراء الشباب حين قال قال دارجة الجزائرية:" اللي ما عجبوا حال يبدا لبلاد ’ اللي ما عجبوا حال يبدل لبلاد" وبالتالي فكل من تظاهر ضد النظام الحاكم سيجرد من جنسيته إلى حين أن يبقى في الجزائر فقط الشياتون والمطبلون والمسبحون بحياة الرئيس وقائد الأركان. ومن فوائد هذا الحل أن سيحارب التكاثر الديموغرافي ويصبح بالتالي الشعب الجزائري شعب صغير يعيش على ظهر بلد/قارة..

الجزائر تايمز فيسبوك