بعد الكارتة وفد وزاري يحط الرحال بالشلف

IMG_87461-1300x866

وصل وفد وزاري متكون من وزراء الداخلية والجماعات المحلية، النقل والأشغال العمومية والتضامن، إلى مكان السيول الجارفة التي غمرت الأحياء القريبة من وادي مكناسة، بالشلف.
وخلفت 7 قتلى خمسة منهم يشكلون عائلة واحدة تقطن ببلدية الحجاج حوالي 33 كلم جنوب ولاية الشلف.
وقدم الوفد الوزاري التعازي عائلات الضحايا، والوقوف على مدى وقوف السلطات المحلية في تعاملها مع مخطط الكوارث.
و كان والي ولاية الشلف لخضر سداس ، قد نقل مساء السبت تعازي رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، لعائلات ضحايا فيضانات واد مكناسة التي تسببت فيها التساقطات المطرية الأخيرة.
وقال السيد سداس في تصريح للصحافة أن “رئيس الجمهورية اتصل به هاتفيا عقب فيضانات واد مكناسة ليقدم تعازيه لعائلات ضحايا هذه الكارثة الطبيعية” التي أسفرت لحد الآن عن تسجيل 6 وفيات.
وكشف ذات المسؤول عن تنقله إلى عائلات الضحايا لتقديم تعازي رئيس الجمهورية لهم، فيما ينتظر أن يتم يوم الأحد اتخاذ جملة من الإجراءات للتكفل بالمتضررين من هذه الفيضانات.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك