النقيب احمد شوشان يعلق على مذكرة التوقيف الدولية لاعتقال خالد نزار

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. جزائري مشرد في روما

    لمن راك تشيت ’ هذا القرار جاء لمصلحة نزار و ليس ضده ’ فهو نهب ثورة الجزائريين ’ و قتل الجزائريين ’ فاذا كنت لا تعترف ان خالد نزار او لا تقر بان هذا المجرم هو الذي كان له دور في قتل الجزائريين ابان العشرية السوداء فانت واحد منهم ’ اتحداك ان تصدر المحكمة العليا المدنية امرا دوليا بالقبض على خالد نزار ’ بدعوى اجرام الحرب و الانقلاب على شرعية الشعب

  2. شاب

    نزال خالد والقائد صالح وجهين لعملة وااااااحدة ياشيات القيادة الجديدة . ليي لا انت ولا غيرك في موقع يسمح لا لك ولا للمتملقين الجدد امثالك اعطاء دروس للجزائريين بعد ثورة "يتنحاو ݣاع". سيدك ينتقي اصدقاء الأمس أعداء اليوم ويحمي النصف الآخر حتى ينفرد بالحكم صاما أذنيه لما يطلبه الشعب ... الجزائر تغلي بالكفاءات والاشراف والشباب الواعي ... العجزة لن ولم يعودوا لانهم اصبحوا خارج الصلاحية اي Périmé بعد هذا التاريخ.

  3. مهاجر جزائري

    إذا كنت أنت يا شوشان تعتقد أن مافيا الجنرالات التي تحكم الجزائر طيلة 57 سنة ولا تزال ، إذا كنت تعتقد أن هذه المافيا تعتبر فرنسا عدوا فأنت أجهل من جهول ... لم تكن فرنسا عدوة لمافيا الجنرالات الحاكمة في الجزائر أبدا ، فأنت الذي عليك أن تراجع دروس الوطنية في الجزائر لأن أّذناب فرنسا هم الذين كانوا ولايزالون يحكمون الجزائر ومن التناقض الفظيع أن يكونوا في لحظة من اللحظات أعداءا لفرنسا ، فأموالهم التي نهبوها موجودة في الحفظ والأمان في فرنسا وهي بالملايير من الدولارات وتأتي أنت بغبائك لتحاول إقناعنا بأن حكام الجزائر هم أعداء فرنسا هذه مصيبة إن كنت أنت تعتقد ذلك ... أما مطالبة المحكمة العسكرية برأس خالد نزار عبر مذكرة دولية فقد يكون دور خالد نزار مع فرنسا قد انتهى وورقته احترقت مع فرنسا حبيبة مافيا الجنرالات الحاكمة في الجزائر ، ومن يكون خالد نزار بالنسبة لفرنسا حتى لا تقبل ملاحقته ، ألا يكون ذلك يخدم تلميع صورة فرنسا من الدولية من الناحية الحقوقية ، لقد انتهى دور خالد نزار كبيدق من بيادق فرنسا ، ولماذا لا نعتبر أن فرنسا هي التي أعطت الضوء الأخضر لمافيا الجنرالات الحاكمة في الجزائر ليقوموا بملاحقته دوليا لأنه أصبح خطرا على فرنسا نفسها وتريد التخلص منه بالتآمر مع حكام الجزائر ، ثم ألا تعلم أنه هو اليوم في إسبانيا وليس في فرنسا ؟ لماذا هو في إسبانيا وليس في فرنسا ؟ أنت الذي عليك أن تعود للمدرسة لتتعلم أبجديات السياسة في الجزائر بالخصوص

الجزائر تايمز فيسبوك