اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. انتم في بلدكم التاني لستم غرباء، قدر لكم الله ان تقضو رمضان هذه السنة في المغرب رغم الظروف التي يعيشها العالم ،الاسلام دين التعايش والتسامح والتآخي ولايعترف بالجنسية ،صبركم الله على فراق الاهل وأرجعكم الى وطنكم سالمين غانمين

  2. مرحبا بكم في بلدكم الثاني نحن اخوة

الجزائر تايمز فيسبوك