حرم محمد ولد عبد العزيز تهاجم رموز الاغلبية الداعمة لزوجها وتصفهم بالمنافقين

IMG_87461-1300x866

أفادت مصادر إعلامية متطابقة بأن السيدة الأولى في موريتانيا تكيبر بنت ماء العينين ولد النور، هاجمت بشدة بعض رموز “الأغلبية” الداعمة لزوجها الرئيس محمد ولد عبد العزيز ووصفتهم بـ”المنافقين الذين سينقلبون عنه إلى أي رئيس آخر ولن يتذكروا عهده…”

وأكد موقع “ريم آفريك”، الذي أورد الخبر، أن السيدة الأولى صبت جام غضبها على “الأغلبية”، وذلك بعد هتافهم المؤيد لخطاب الرئيس ولد عبد العزيز بشأن المأمورية الثالثة، وصراعهم على خلافة زوجها في منصب رئيس الجمهورية بعد اعلانه التنحي عن السلطة بعد انقضاء مأموريته الحالية ..

وكان الرئيس ولد عبد العزيز قد تعهد بأنه لن يترشح لمأمورية ثالثة وهو ما أثار موجة تصفيق هائلة من الجماهير التي تدعمه بما فيها مجموعة من رموز “الأغلبية الرئاسية”.

وتقول السيدة الأولى إن سرعة تصفيق قادة الأغلبية ورموزها لقرار  الرئيس بالخروج من السلطة مع انتهاء مأموريته الثانية يدل على أنهم منافقون لا أكثر.

 

 

ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. احمد

    شو عايزاهم يبكوا ويناشدوه يحكم مدى الحياه اخخخخخخ يا عرب الله ينتقم منكم ما في فايدة منكم ما تيجي تاخذي الكرسي بدالو ستات اخر زمن

الجزائر تايمز فيسبوك