القيادي حسين خلدون : جبهة التحرير الوطني ينفي تتلقى تعليمات لدعم الأرندي

IMG_87461-1300x866

كشف  القيادي في حزب جبهة التحرير الوطني “حسين خلدون” في مقابلة مع “بور تي في”  نقاطا مثيرة حول ما يحدث داخل الحزب ، حيث صرح انه و  منذ 1999 السلطة استولت على جبهة التحرير الوطني.

واضاف” خلدون” ان الشعب الجزائري له كل  الحق في اتهام الافلان بالفساد، بعد كل ما شاهده من سياسيين قاموا بأعمال مسيئة باسم جبهة التحرير الوطني.

وعاد” خلدون” لقضية الساعة حيث حذر تحذيرا شديدا الامين العام  للجبهة ” علي صديقي” من دعم مرشح حزب التجمع الوطني الديمقراطي” عز الدين ميهوبي” في رئاسيات 12 ديسمبر المقبل و ان محاولة صديقي هي رصاصة ستقضي على جبهة التحرير الوطني ، و اكد خلدون ان اللجنة المركزية للحزب هي وحدها من يحق لها  تقرير احد المرشحين من عدمه.

واضاف خلدون ان القيادة الحالية للافالان غير شرعية، و منصب الامين العام شاغر. و العصابة هي من يسير الافالان حاليا كما اكد خلدون انه ليس من مصلحة جبهة التحرير الوطني دعم الارندي الذي لم يكن مع الافالان في مبادرة الجدار الوطني.

كما شدد” حسين خلدون” على ان الافلان لا يساند اي مرشح وكل ما يقوم به الامين العام بالنيابة هو عبث ولا يحق له اتخاذ اي قرار، كما وعد بكشف من يحاول التفاوض باسم جبهة التحرير الوطني.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك