سلطة تزوير الانتخابات تحدر كل من تسول له نفسه التدخل أو تزوير العملية الانتخابية

IMG_87461-1300x866

أكد مسؤول الإعلام بالسلطة المستقلة للانتخابات بالجزائر، علي ذراع، أن الحديث عن تزوير الانتخابات الرئاسية المقبلة هو "وهم"، وأن المحاكمة ستكون مصير كل من تسول له نفسه التدخل أو تزوير العملية الانتخابية.

وقال ذراع، خلال مؤتمر صحفي اليوم، إن عملية التحضير للرئاسيات المقبلة متواصلة بطريقة جيدة ومحكمة عن طريق التكنولوجيات الحديثة، لسد الطريق على كل من تسول له نفسه اللجوء إلى التزوير في هذه الانتخابات.

وأضاف: "الأصوات التي تدعي أن النظام يساند مرشحا على حساب آخر أو أن السلطة المستقلة للانتخابات تفضل مرشحا على آخر هو وهم أصبح من الماضي"، مؤكدا أن كل مسؤول تسول له نفسه مساندة مترشح أو التدخل أو تزوير العملية الانتخابية ما عليه إلا النظر إلى المحاكمات التي تجرى هذه الأيام لمسؤولين سابقين وانه سيلقى نفس المصير في حالة المساس بالعملية الانتخابية".

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك