عبد المجيد تبون يعلن القطيعة نهائيا مع المحسوبية و الزبونية في المجال الإعلامي

IMG_87461-1300x866

كشف بيان رئاسة الجمهورية الصادر أمس  والمتعلق بطبيعة العلاقة مع وسائل الاعلام  الجزائرية،  أن مصالح رئاسة الجمهورية  منزعجة من  ” التسريبات  الصحفية ” المنسوبة  للرئاسة أو الرئيس،  الرئاسة  ترغب الآن في تنظيم العلاقة  مع وسائل الاعلام   الجزائرية وتقديم اي معلومة دون اي تمييز  أو  تفضيل لاي من وسائل الاعلام،  وهذا يؤكد  أن الرئيس عبد المجيد تبون  يرغب بالفعل  في أن تكون العلاقة  بينه وبين وسائل  الاعلام على مستوى وخط واحد دون اي افضلية  لأي وسيلة  اعلام  كما أنه يرغب في  أن لا تتهم  الرئاسة  من قبل بعض الصحفيين بتفضيل اي وسيلة اعلام على غيرها بناء على تسريبات قد  تكون  في الاصل غير  صحيحة  وكاذبة، وهذا يجسد نهجا جديدا في تعامل الدولة  الجزائرية  ككل مع وسائل الاعلام، و قرار على أعلى مستوى اتخذه الرئيس تبون بالقضاء نهائيا على ممارسات  سابقة، و  لهذا السبب قد تزعج بعض التسريبات أو التحاليل الصحفية  الرئاسة التي ترغب في تنظيم وهيكلة قطاع الاعلام الجزائري .

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك