المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء بصدد إعداد مشروع مراجعة قانون المجاهد والشهيد

IMG_87461-1300x866

تقوم حاليا المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء بتحضير مسودات اقتراح لمشروع مراجعة قانون المجاهد والشهيد, حسبما صرح به يوم الأحد بسكيكدة الأمين العام لذات المنظمة الطيب الهواري.

وأكد الطيب الهواري على هامش ندوة جهوية حول اليوم الوطني للشهيد (18 فبراير من كل سنة) بقاعة المحاضرات الكبرى لجامعة 20 أوت 1955 بسكيكدة أن هذه المسودات التي يتم تحضيرها من طرف المنظمة جاءت بطلب من وزارة المجاهدين وذوي الحقوق لدراسة مشروع مراجعة هذا القانون.

وأضاف أنه سيتم في هذا السياق دراسة المواد التي تحمي أسرة الشهيد وكذا قضايا الاستشفاء والاستثمار فضلا عن قضية اللجان الولائية لحماية المجاهدين وذوي الحقوق والتي تم تجميدها دون وجه حق على حد قوله. 

من جهتهم قدم أساتذة من جامعتي سكيكدة وقالمة خلال هذا اللقاء مداخلات تناولت الثورة التحريرية والذاكرة الوطنية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. أنا ابن مجاهد، و أقول لكم الحقيقة أن منظمة أبناء الشهداء هي منظمة حقيرة متكونة من خبثاء و مجرمين كانوا السبب في الازمة التي نعاني منها الان ، سؤال أطرحه على مجرمي أبناء الشهداء ، لماذا أسستم ما يسمى بمنظمة الحس المدني و الحرس البلدي عام 1991 بعد الانقلاب على شرعية الجبهة الاسلامية للانقاذ، لماذا ساندتم الجنرالات الذين اعتقلوا الفقيد عباسي مدني رحمه الله و السيد علي بن حاج إبن الشهيد ، لماذا ساندتم الطغمة الحاكمة من مجرمي التوفيق و المجرم زروال الذي قتل 200.000 جزائري و دفنهم في الابار و تحت المباني ، أنا أعتبر منظمة أبناء الشهداء منظمة ارهابية مجرمة ساندت الطغمة الحاكمة في قتل الابرياء من الجبهة الاسلامية للانقاذ

الجزائر تايمز فيسبوك