احتجاجات عارمة بمخيمات تندوف ضد قيادات عصابة البوليساريو مستنكرة تهريب سجناء محكوم عليهم بالمؤبد

IMG_87461-1300x866

اندلعت  احتجاجات شعبية حاشدة داخل مخيمات تندوف، بسبب تهريب قيادات عصابة البوليساريو، لمتورطين بقتل شاب وكان محكوم عليهم بالمؤبد منذ سنة 2015.

وكانت عائلة الضحية “ديديه بمبة” المغتال في 2005 في منطقة تسمى ولاية السمارة، قد اعلنت للراي العام عدم تراجعها عن القصاص في إسترجاع حق إبنها المغدور بالغالي والنفيس.

واكدت مصادر مقربة من جبهة البوليساريو، بأن قياديين بجبهة البوليساريو يتغاضون عن مجموعة من المجرمين، بحيث يتم تهريبهم أو تسهيل عملية فرارهم من السجون، لأنه في غالب الأمر تكون لهم علاقة مع قياديين كبار في جبهة البوليساريو.

وكانت الاحتجاجات قد انطلقت شرارتها مطلع الشهر الماضي ، حيث خرجت ساكنة المخيمات للمطالبة باعتقال المجرمين فورا ومحاسبة المتورطين في عملية تهريب الجناة وتقديمهم للعدالة قبل الدخول في مواجهات دامية قد لا تحمد عقباها.

وأمام هذه الاحتجاجات، قامت عناصر البوليساريو بتعريض المحتجين لجميع انواع الاعتداءات، حيث تم استخدام المدرعات لقمعهم، إلى جانب الضرب المبرح، كما تم ترهيب المحتجين وصدهم عن إقتحام مقر قيادة البوليساريو بالرابوني جنوبي الجزائر.

 

 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. مغربي صحراوي في الداخلة المغربييييييييييييييية

    لاوجود لشيء اسمه بوزبال الحرب القادمة ستكون مع كبرانات البورديل والجيش المغربي ينتظر الاشارة بفارغ الصبر واربعون مليون مغربي يتشوقون لتلك اللحظة لكن السؤال الجيش المغربي يدافع عن ارضه اما السؤال الاخر عن ماذا سيدافع كبرانات البورديل الجواب سيدافعون عن وهم اسمه البول خاريو ولا اظن الجندي الجزاءري غبيا لهاته الدرجة لكي يلقي بنفسه بين براثن الاسد المغربي ويلقى حتفه دون هدف ولهذا نقول كل تحركات الكبرانات تنم عن الغباء وعن الهزيمة وعن الحقد لكن الرد المغربي سيكون في الميدان وبكل احترافية وصمت

  2. QUERIMOS JUSTICIA, شعب مدلول او بالاحر عصابة الذل تتشدقون بالمستعمر الصليبي الذي بهدل اجدادكم ثماما كحاظنيكم يتشبتون بفرنسا التي قطعت الوف الروءس و تعرظهم

  3. لقمان العظيم

    بفضل الحكومات المتعفنة والمتعاقبة على السلطة الجزاءرية منذ الاستقلال ، استطاع هذا المرض الخطير الذي اسمه البوليساريو ان يعيش ويطلق عروقه في اوصال الدولة الجزاءرية . لقد وفرت الحكومة المتعفنة المذكورة لهذا الوباء وبكل سخاء وعلى حساب المواطن العادي الجزاءري مرتعا خصبا لينمو ويتكاثر كيفما يشاء ثم وفرت له ظروفا تناسبه في الزمان والمكان بعدما أن تخلت عنه كل الدول الداعمة له . ثم انزل الله عليهم سخطه وغظبه لانهم تسببوا في قتل وتشريد وتشتيت مءات الالاف من الابرياء ، وكان جزاؤهم اشد فتكا بهؤلاء العصاة الطغاة ، وكان مصيرهم اكثر من مصير الكلاب المسعورة . كلهم اقبروا ، وهناك من لم يعرف حتى قبره او اي جهة دفن فيها . وهناك من تمت تصفيته من طرف المحيطين به ، وهناك من هو حي وميت وعلى كرسي محنط . وهل هناك حساب او جزاء اكثر من هذا . اما العجزة الحاليين والذين يديرون الامور وهم لا يعلمون بما يفعلون فدورهم قادم انشاء الله . اما المغرب فلقد ربح كل الرهان . كما انه لا يبالي بهؤلاء السفهاء ، فهو ماض في مسيرته التنموية لاقاليمه الجنوبية . والحساد خسروا ويخسرون كل شيء . ومستقبلا سوف تكون خسارتهم خسارة فادحة وكارثية على جميع الأصعدة . واقصد الحكومة المتعفنة الحاضنة الوحيدة لهذا الورم الخطير الذي اصاب وحدة المغرب العربي والذي سوف يصيب انشاء الله حاضنته هي الاخرى مستقبلا .

الجزائر تايمز فيسبوك