ثاني إصابة بكورونا في الجزائر وما خفية أعظم

IMG_87461-1300x866

أعلنت الجزائر عن ثاني حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا راكم فاهمين وما خفية أعظم وقد سبق "للجزائر تايمز" أن أشارت الى وجود فيروس كورونا والعصابة تتستر على الخبر.

وكشف وزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد، تسجيل ثاني حالة إصابة بفيروس الكورونا في البلاد موضحا في تصريح للتلفزيون الرسمي أنّ المصاب هو مواطن إيطالي دخل إلى الجزائر الاثنين الماضي.

كما أشار الوزير أنه تم اكتشاف إصابة المواطن الإيطالي بفیروس كورونا الجديد، بفضل نظام الیقظة الذي اعتمد على مستوى كل المداخل البرية والجوية والبحرية للبلاد، مؤكدا بأن المصاب يخضع حالیا لإجراءات الحجز الصحي وفقا لما ھو معمول به على مستوى العالم.

والمريض الايطالي ثاني حالة تشهدها القارة الإفريقية بعد إصابة أعلنت عنها وزارة الصحة المصرية في 14 فبراير، هي الأولى في إفريقيا.

والاربعاء الماضي قالت منظمة الصحة العالمية ان الشخص الذي تأكدت إصابته سابقا بفيروس كورونا في مصر "في طريقه للشفاء بعدما أظهرت أحدث الفحوص أنه لم يعد حاملا للفيروس".

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. سيناورون بقرار من التبون منع المسيرات و المظاهرت تفاديا للفيروس بينما أن الفيروس المصيبة الذي لحد الان صعب ازالته متمثل من هذا النظام و طبونه الذي بدون حياء تسلط على الابرياء المسالمين.

الجزائر تايمز فيسبوك