دور المستشار عبد العزيز مجاهد في الحرب القذرة على الشعب في التسعينات !!

IMG_87461-1300x866

  عبد العزيز مجاهد جنرال جزائري متقاعد تقلّد عدّة مناصب في الجيش الجزائري آخرها مدير الأكاديمية العسكرية لمختلف الأسلحة بشرشال تقاعد سنة 2003 تم تعيينه بموجب مرسوم رئاسي في 12 فيفري 2020 منشور بالجريدة الرسمية رقم 09 الصادرة بتاريخ 19 فيفري 2020 .      

نعود بالذاكرة قليلا إلى الوراء ، بالضبط من كتاب الحرب القذرة للملازم الأول الحبيب سويدية وهو ضابط سابق في الجيش الجزائري و الذي يروي فيه ما عاشه في سنوات الدّم من 1992 إلى 2000 ويتّهم فيها عبد العزيز مجاهد المستشار الحالي لرئيس الجمهورية بمذابح الأخضرية وكيف فتح معتقلات للمدنينن بالقطاع العسكري بالبويرة وكيف كان ينكل بجثثهم !!!! ألم يدافع هذا المستشار عن الجنرال توفيق الذي هو الآن بسجن البليدة بتهم ثقيلة و قال أنّ سعيداني يجب أن يحاسب على اتهاماته لجهاز المخابرات وأضاف في لقاء صحفي آخر أنّ توفيق خدم الدّولة لمدة 25 سنة ؟ فإذا كان هذا الأخير خدوما كما يدّعي قرينه لما هو الآن في السّجن ؟     

ردّ عبد العزيز مجاهد على ما جاء في كتاب الحرب القذرة بقوله إن الكتاب صدر في فرنسا التي لم تأل جهدا منذ استعادة السيادة الوطنية في تقويض الدولة الجزائرية وتركيعها ، بمعنى أنّ الكتاب صدر بإيعاز من فرنسا !!! ولكن سؤال بسيط كان يجب أن يطرحه عبد العزيز مجاهد وهو : ألم يكن توقيف المسار الإنتخابي في 1992 ومنع وصول الجبهة الإسلامية للإنقاذ للسلطة بإيعاز من فرونسوا ميتيرون الرئيس الفرنسي آنذاك و بشهادة رئيس المخابرات الفرنسية آنذاك جان شارل ماركياني والذي صرّح أنّه تعاون مع ضباط في المخابرات الجزائرية و الجيش الجزائري – والمقصود هنا خالد نزّار و العربي بلخير واسماعيل العماري ... إلخ - وهم كبار الجنرالات آنذاك من أجل تحقيق الهدف إذا ألم يكم من الواجب على فرنسا حماية أذرعها في الجزائر بدل فضحهم لاستمرار إحكام القبضة على السلطة في الجزائر !!!؟ خاصة أنّ فرنسا في العشرية السوداء كانت الغطاء الشرعي لممارسات أذرعها الدموية حتى أنّها طالبت بعدم التدخل في الشأن الجزائري حين طالب المجتمع الدولي بفتح تحقيقات حول الجرائم ضد الإنسانية التي ترتكب في الجزائر ؟ وردّه أنّ فرنسا تسعى لتقويض الدولة الجزائرية و تركيعها – وهذا معلوم – يتنافى تماما مع تبريره ، أليس من الاجدر أن تحافظ فرنسا على جنرالاتها في الجزائر خاصة أنّهم كانوا موالين وستستعملهم من أجل تركيعها بدل أن تُسهم في فضحهم ؟ إذا فابحث لك عن مبرّر على الأقل يقبله الصغار .

* لما لم يتحرّك القضاء الجزائري ضد من ذُكرت أسماءهم في الكتاب أولا تُعتبر شهادة من شخص عاين المجازر و تحمّل مسؤوليته كاملة إذا تمّت دعوته إلى محكمة محايدة لإثبات صحة ماجاء به حبيب سويدية من عدمه و محاسبة المجرمين ؟

* لما يستمر النظام الجزائري بنفس الممارسات و يتناقض مع تصريحاته بالتجديد غير أنّه في كل مرّة يُثبت ولاءه للتقاليد بتولية المناصب للحاشية ؟ 

* ألم يكن هذا الرّجل يعتبر توفيق خدوما للدّولة ويدعو لمحاسبة سعيداني لتطاوله على توفيق فكيف يكون مستشارا أمنيا و عسكريا من يدافع عمّن يقبع الآن في السّجن بتهم ثقيلة أقلها التخابر  ؟     

*من المسؤول عن هذه التعيينات ومن يأمر بها ولماذا بالضبط عبد العزيز مجاهد رغم ما أثير حوله من جدل ؟

الجزائر تايمز جدّي معاذ

المراجع

  1.  https://www.youtube.com/watch?v=94RBBmTEluE
  2. https://www.aljazeera.net/programs/outside-the-text/2016/11/16/كتاب-الحرب-القذرة
  3. https://www.aljazeera.net/programs/privatevisit/2005/11/13/جان-شارل-ماركياني-الاستخبارات-الفرنسية

 

مجاهد يدافع عن الجنرال توفيق

 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Med

    هداك الجنرال وصى عليه اكيد صالح وأمر طبون بان يكون مستشارا عند السي يبون وكنا على يقين كان مفروضا عليه حتي يأتي لجنرلاته بكل مايدور في المرادية وويل طبون يرفض

  2. صالح الجزائري

    لقد سبق لي وتتبعت تدخلات هذا المعتوه المدعو جنرالا فتبين لي أنه ذا مستوى لغوي وتحليلي ضعيف وهو يكتفي بالتطبيل لمن هم في السلطة في المرحلة التي يتكلم فيها وإذن كيف "لمستشار" يدافع عن مصالحه في المقام الاول ولا يضع مصالح الجزائر فوق كل اعتبار أن يكون مفيدا للجزائر وللجزائريين؟ أظن أن تعيين شخص معتوها مثله في منصب حساس  (مستشار أمني ) ليس في صالح الجزائر ولا في صالح الجزائريين. إن الجزائر بلد عظيم وهي تستحق الأفضل. ولا قوة الا بالله العلي العظيم.

  3. هدا من عهد بوتفليقة ويدافع على ىتوفيق

  4. الرجل المناسب في المكان المناسب لا حول ولا قوة الا بالله

  5. un general conseiller et qu'est ya t'il d'etonnant a cela au pays Des casernes et bettoune l'a t'il engage avec armes et bagages et tous Les matins il arrive a la mouradia aux pas de course en tenue de camouflage pour passer inapercu et va t'il transformer toute une aile du palais presidentiel en stand de tirs pour initier le nouveau rais aux maniements Des armes sans aller jusqu'a Lui faire croire qu'il vit Dans une caserne et ses visiteurs doivent froler Les murs pour eviter Les balles et Abdelmajid qui faisait semblant de prendre ses distances avec Les generaux c'est l'armee qui s'invite Chez Lui et s'installe Lui qui a un Petit faible pour tout ce qui est vert kaki et le general va s'adonner a Coeur de joie pour Lui apprendre au soldat Abdelmajid la baionnette entre Les dents rampez vite deuxieme classe la frontiere ouest n'est qu'a deux pas et l'ennemi est derriere Les barbeles

  6. Les temps changent et la mouradia devient le quartier general de l'armee et bientot il y'aura le general premier ministre le general ministre de l'interieur et ainsi de suite

  7. تعاني الجزائر من أزمة اقتصادية حادة منذ نحو عقدين من الزمن، زاد من شدتها في الآونة الأخيرة ارتفاع نسبة التضخم ونقص المواد الأساسية، إضافة إلى انخفاظ الصادرات

  8. تبون اللاشرعي المعين يختار زميله في العمالة وخدمة العصابة المسمى " مجاهد الأمي" كمستشار للأمن.تمسك غريق بغريق

  9. هدا المجرم كان مع خزق اةشم الريحة حاشكم بل كان اكثر رتبة منه وحتى يكتمل الحكم العسكري فكان لابد بالاتيان بمجرم خطير كهدا المجاهد الدي جاهد حق جهاد في الشعب الجزاءري ابان فترة من يقتل من هدا المجرم كان يزود جنوده بالافراص المهلوسة ويطلق يدهم لفعل ما يريدون بل كانوا يدبحون المواطنين كالخرفان وهو يعرف ان خرج خارج الجزاءر فالمحاكم تنتظره على أي في عهد العهر السياسي الدي تعيشه الجزاءر فالاستاد علي بالحاج تحت الاقامة ومجرم يكافء على اجرامه بل ويصبح مقرب لمجرمين الأول في الكوكايين والثاني مجرم حرب ولا زال بامكانه قتل المزيد

  10. au point ou Elle est arrivee Notre malheure use contree Maghrebine en ce debut du 21 eme siecle boite use en piteux etat et si divisee il aurait mieux value pour Elle la chute d'un meteorite en 1962 ou l'explosion d'une bombe H et subir moins de degats de pertes et de radiations que la deflagration en son plein milieux du cocktail Molotov boukharoba bouteflika et Les kabranates reunis et ses repercutions qui durent jusqu'a nos jours et qu'a t'elle vecue en 58 ans la malchance use la naissance au forceps du degenere polisario et ses contractions douleure uses des deuils des veillees funebres et Des norias d'enterrements de tous ses espoirs et ses reves et son UMA et aux mains chaleure uses tendues pour soigner ses plaies et la remettre d'aplomb Les heritiers de la catastrophe ses fossoyeurs auraient preferes Des mains froides et glaciales celles Des condoleances le jour de sa mise en biere n'est Elle pas deja morte et enterree depuis belle lurette pour que ce general et conseiller en travaux finis l'un Des croques morts Des pompes funebres de la region hante sa sepulture comme un vampire

  11. الوجدي

    من عين مجاهد هو من عين تبون وهي العلبة السوداء داخل تكنت بنعكنون همها تنصيب كل من يشهر عدائه للمغرب ولا تهمهم مصلحة الشعب الجزائري بقدر ما تهمهم خدمة اجندة لتفرقة المغرب العربي وتجزيئ المجزا حتى لا تقم له قائمة والهاء الشعب بخلق عدو دائم اسمه المغرب لسيطرة على الحكم ومن تم ثرواة البلاد التي نهبوها ولوثوا ما تبقى بشراكة مع فرنسا التي سمحوا لها بالتجارب النووية الى ما بعد الاستقلال في الصحراءحتى 1964 وياتي مجاهد ويدعى ان استقلالنا كان كاملا منذ الاستقلال ولسنا كالمغرب والواقع والتاريخ ياكد العكس فالقواعد العسكرية الفرنسية استمرت سنين بعد الاستقلال واستمرار التجارب النووية في مناطق قطعت من المغرب وضمتها لكبرنات فرنسا الذين يحكمون الجزائر حتى تضمن استمرار مشروع فرنسا النووي على حساب الثلوث الاشعاي للبشر والحجر بمباركة حكام الجزائر ومشروع فرنسا الثاني في الجزائر كان استخراج الغاز الصخري الذي يمنع استخراجه داخل فرنسا لما يخلفه من دمار للمخزون المائى لولا معارضة الشعب الجزئري

  12. foxtrot

    ياعدوا الله مادا تقول لرب العالمين يوم لا تنفعك الجزاءر ولا هم يحزنون هاانت فى 75 سنة كم ستعش 80 90 100 وسترحل عند القاضى الكبير فى تلك الوقت قل لجزاءر تنقدك

  13. et quels conseils de bons alois Lui va t'il le general en voie de garage hormis ses bidouillages habituels et ses bricolages du polisario et que va t'il apprendre un militaire a un civil a part comment remonter une kalachnikov Les yeux fermes ou comment manipuler avec precaution le vieux mousqueton de tindouf sans Lui exploser la tranche le nouveau rais s'etait il trompe de metier ou il a rate sa vocation il aurait du s'engager pour gagner du temps et Des galons et faire partie de la maison

  14. الوجدي

    من عين مجاهد هو من عين تبون وهي العلبة السوداء داخل تكنت بن عكنون همها تنصيب وترقيةكل من يشهر عدائه للمغرب ولا تهمهم مصلحة الشعب الجزائري بقدر ما تهمهم خدمة اجندة لتفرقة المغرب العربي وتجزيئ المجزأ حتى لا تقم له قائمة والهاء الشعب بخلق عدو دائم اسمه المغرب للسيطرة على الحكم ومن تم ثرواة البلاد التي نهبوها ولوثوا ما تبقى بشراكة مع فرنسا التي سمحوا لها بالتجارب النووية الى ما بعد الاستقلال في الصحراء حتى 1964 وياتي مجاهد ويدعى ان استقلالنا كان كاملا منذ الاستقلال ولسنا كالمغرب والواقع والتاريخ ياكد العكس فالقواعد العسكرية الفرنسية استمرت سنين بعد الاستقلال واستمرار التجارب النووية في مناطق قطعت من المغرب وضمتها لكبرنات فرنسا الذين يحكمون الجزائر حتى تضمن استمرار مشروع فرنسا النووي على حساب الثلوث الاشعاعي للبشر والحجر الى يومنا هذا بمباركة حكام الجزائر ومشروع فرنسا الثاني في الجزائر كان استخراج الغاز الصخري الذي يمنع استخراجه داخل فرنسا لما يخلفه من دمار للمخزون المائى لولا معارضة الشعب الجزائري

  15. hassan Bruxelles

    Description La Cour pénale internationale est une juridiction pénale universelle permanente chargée de juger les personnes accusées de génocide, de crime contre l’humanité, de crime d'agression et de crime de guerre. N'est-il pas temps de porter plainte?ou sont les  G démocratiques?

  16. driss

    اكبرولد القحبة هو هذا مجاهد ولد لحرام اكثر من صهيوني قتل من الشعب الجزائري اكثر مما قتلت اسرائيل من الفلسطنيين لعنة الله عليه الى يوم الدين وهذا  (طبون حشاكم خاصو الحبس )

  17. الوجدي

    زد على ذالك استغلال فرنسا ل 65%من خوض ادرار من الغاز الى سنة 2046 و10% من غاز ايليزي مجانا فاين هو استقلالكم ياعبد العزيز المجاهد فإن كان امثالك مستشارين فما بقي الا الحمير وزراء في بلدكم ولاننسا عندما اهانت فرنسا وزرير مغربي بتفتيشه بالمطار رفع المغرب الدنيا ولم يقعدها حتى اعتذرت الخارجية الفرنسية للمغرب ونفس الواقعة حصلت مع اكثر من وزير جزائري فلم تتجرؤون على طلب اعتذار واستمرت علاقتكم معها كان شيا لم يكن عايشين فالذل وتشركو فامكم

  18. couscous .ma

    هذا الشيات لم نخاف منه حتى عندما كان لبس الزي العسكري أما وهو متقاعد ومتعاقد يدو ف....ي كمستشار لطبون سيوكل له شغلين لا ثالث لهم. أولا: القضاء على الحراك الشعبي بمؤامرة الكورونا دخلت من الطاليان وعليه تمنع الإحتجاجات والتجمعات يومه الثلاثاء والجمعة وستكون صدقة جارية لأسد الجزائر ولي نعمته القايد صالح. ثانيا : المغرب سوف يسخر مرتزقة البوليزبال للتشويش في الكركرات وينتظر الطلقة الأولى ليقول للجزائريين المغاربة حقرونا ويخلق عدو وهمي لغظ النظر على الحراك.

  19. ALGÉRIEN AN0NYME

    LES CRIMINELS CAP ORAUX 0NT TOUS LES MAINS SOUILLÉES DE SANG D'ALGÉRIENS ET ALGÉRIENNES INNOCENTS D' UNE FAÇ0N OU D' UNE AUTRE ,DIRECTEMENT OU INDIRECTEMENT,DURANT LA DÉCENNIE NOIRE DES ANNÉES 90,PÉRIODE SINISTRE GRAVÉE DANS LA MÉMOIRE COMMUNE DU PEUPLE ALGÉRIEN POUR L' ÉTERNITÉ. PLUS DE 300 MILLE ALGÉRIENS MASSACRÉS D0NT 25 MILLE DISPARUS F ORCÉS ,ENLEVÉS ET ABATTUS FROIDEMENT PAR LES M0NSTRE D.R.S ET DES CENTAINES DE FEMMES ET ENFANTS ÉG ORGÉS SAUVAGEMENT PAR LES ESCADR0NS DE LA M ORT D.R.S A BEN TALHA ET AILLEURS. LES BOURREAUX DE CAP ORAUX ASSASSINS ,AUTEURS DES MASSACRES DE LA DÉCENNIE NOIRE ,S0NT LIBRES COMME LE VENT ET ILS ÉCHAPPENT TOUJOURS POUR CEUX QUI S0NT ENC ORE DE CE M0NDE ,A LA SOI-DISANT JUSTICE INTERNATI0NALE DE LA HAYE ,QUI FERAIT SEMBLANT D'IGN ORER LE DRAME ALGÉRIEN DES ANNÉES 90,PEUT- ETRE SOUS LA PRESSI0N DE MAMA FRANCA LA PROTECTRICE DES BOURREAUX,UNE MAMA FRANCA QUI A TOUJOURS REFUSÉ DE FAÇ0N CATÉG ORIQUE, TOUTE OUVERTURE DES DOSSIERS DE CRIMES C0NTRE L’HUMANITÉ QUI ÉTAIENT COMMIS DURANT CETTE TRISTE PÉRIODE QU 'AVAIT C0NNU LE MALHEUREUX PEUPLE ALGÉRIEN. OUVRIR CE DOSSIER DE LA TRISTEMENT CÉLÈBRE DÉCENNIE NOIRE, SERAIT OUVRIR LA BOITE DE P AND ORE POUR LES GÉNÉRAUX QUI N' AURAIENT DU LEUR PROMOTI0N AU GRADE DE GÉNÉRAL ,QU 'A TRAVERS LE DEGRÉ ÉLEVÉ DES CRIMES ODIEUX COMMIS, PAR TOUT UN CHACUN ,SUR LE PEUPLE ALGÉRIEN VICTIME DES ATROCITÉS ,M0NSTRES INDESCRIPTIBLES DES ANNÉES D'ENFER,QUI S0NT RESTÉES IMPUNIES A CE JOUR. .

  20. adios l'Algerie et prend bien soins de toi ma belle et au mois d'avril ne te decouvre pas d'un fil et avec cet el gringo Dans tes parages ca sent le roussi et ca ne promet rien de bon

الجزائر تايمز فيسبوك