أزمة دواء في الأفق و250 صنف مفقود في السوق

IMG_87461-1300x866

توقع رئيس النقابة الوطنية للصيادلة الخواص، مسعود بلعمبري، حدوث أزمة أدوية في الأفق بسبب غياب عدة اصناف من الأدوية الموجهة للمصابين بالأمراض المزمنة، مؤكدا وجود أكثر من 250صنف مفقود في السوق الوطنية.

وأوضح بلعمبري في تصريح لـ”سبق برس”، اليوم الأربعاء، أن “مصالحه سجلت منذ فترة قاربت الستة أشهر نقصا فادحا في الأدوية الموجهة للأشخاص المصابين بأمراض مزمنة، خاصة المتعلقة بعلاج الغدة الدرقية والسرطان والقلب وعدة أنواع من المراهم الجلدية”.

وأشار المتحدث إلى أن “أزمة الدواء ازدادت حدة بعد انتشار وباء كورونا في البلاد، ما انعكس سلبا على وفرتها في الصيدليات، خاصة وأن سوق الأدوية في العالم تأثر هو الآخر بالأزمة الاقتصادية والمخاوف الناجمة عن ندرتها بسبب فيروس كوفيد 19”

وحسب مسعود بلعمبري، فإن “الصناعة المحلية للأدوية هي الأخرى تأثرت بشكل كبير بالوضع الاقتصادي الذي تعيشه البلاد منذ فترة طويلة، الأمر الذي انعكس سلبا على انتاج الدواء وتسبب في ندرة لبعض الانواع المصنعة محليا”.

ويكمن حل هذا المشكل الذي بات يقلق المرضى-يقول المتحدث- في “دخول قائمة الأدوية المعنية بالاستيراد لسنة 2020، والتي من شأنها المساهمة في التخفيف من حجم الأزمة مصرحا: “مشكل الدواء مطروح منذ فترة طويلة وتفاقم بعد أزمة كورونا”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ALGÉRIEN AN0NYME

    LES PÉNURIES DE TOUTES S ORTES ,Y COMPRIS D'AILLEURS CELLE DES PRODUITS PHARMACEUTIQUES ,S0NT MALHEURE USEMENT DEVENUES STRUCTURELLES DANS LE PAYS "PUISSANCE .RÉGI0NALE" UN PAYS DIT RICHE EN HYDROCARBURES D0NT LE PEUPLE N 'A JAMAIS CESSÉ DE SOUFFRIR D'INTERMINABLES PÉNURIES DE PRODUITS DE PREMIÈRE NÉCESSITÉ JUSQU A LA CHKARA DE LAIT ET LA PATATE ENTRE AUTRES ET CE DEPUIS TOUJOURS,UNE SITUATI0N DRAMATIQUE QUI NE DISPARAÎTRA QU'AVEC LA CHUTE DU RÉGIME MILITAIRE PÉDÉRASTE POURRI ET MAFIEUX DE CHENKRIHA LE CRIMINEL ET SA MARI0NNETTE DE TABOUN LA COCAÏNE..

الجزائر تايمز فيسبوك