تبون يستعمل الزوايا والجمعيات الدينية كحصان طروادة لإستحمار الشعب

IMG_87461-1300x866

دعا مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالجمعيات الدينية، عيسى بلخضر، الزوايا والجمعيات الدينية للتصدي للتيارات التي تبث التفرقة في المجتمع.

وشدد بلخضر خلال إشرافه اليوم على لقاء مع ممثلي الزوايا و المدارس القرآنية والجمعيات الدينية بمقر ولاية برج بوعريريج على “ضرورة مواجهة كل دعاة الفتنة من خلال التمسك بديننا الإسلامي السمح الذي يسع الجميع و توعية المواطن بالتصدي لكل التيارات التي تبث التفرقة في المجتمع و الشروع في إرساء أسس الجزائر الجديدة”.

وأكد مستشار رئيس الجمهورية على الأهمية التي يوليها الأخير للزوايا والجمعيات الدينية لما تمثله من “رمزية دينية مبنية على مرجعية قوامها وحدة الوطن و تماسكه”.

وفي سياق آخر، ثمن المتحدث الدور الذي تقوم به الجمعيات الدينية و ذلك في إطار المجهود الوطني الرامي لمواجهة آثار جائحة كوفيد-19 من خلال نشاطها التضامني.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. صالح الجزائري

    نظام العصابة نظام شيطاني متلون ومتغير الشكل والمذاق فهو كذلك الفيروس التاجي الذي يقوم عندما يكتشف لقاح مضاد له بتغيير نظام حمايته ويزداد شراسة وفتكا ببني البشر . إن نظام العصابة كتلك الحية التي عندما يكتشف أمرها تقوم بتغيير جلدها فقط وتتوجه لنهب وتهريب أموال الشعب الى الخارج حيث يلهو بها الأبناء والاحفاد على طاولات القمار بكازيهونات الدول الغربية. نظام العصابة عندنا يشبه إلى حد كبير ذلك الحيوان البري الشهير الذي يقوم عندما تعلق ساقه بفخ ما يقوم بقطعها لكي ينجو بنفسه وهكذا تماما لا تتردد العصابة بالزج بأعضائها في السجن  (ليس كسجن الزوالي ) من أجل نجاة باقي أفراد العصابة والغريب في كل هذا أن أعضاء العصابة المسجونون يقبلون التضحية بأنفسهم ودون اعتراض من أجل خدمة العصابة . (نظام المافيا ).

الجزائر تايمز فيسبوك