سانت بروت: ينصح الجزائر بإنهاء دعم بوليساريو في نزاع مفتعل من مخلفات الحرب الباردة

IMG_87461-1300x866

أكد المدير العام لمرصد الدراسات الجيوسياسية، شارل سانت بروت وهو مركز أبحاث فرنسي تم إحداثه سنة 2014 بهدف المساهمة في تعزيز البحث العلمي وإشعاعه في مختلف المجالات الجيو-سياسية والعلاقات الدولية ، أن النزاع حول الصحراء "يتوقف أساسا على النظام الجزائري الذي يذكيه بطريقة مفتعلة ومكلفة للغاية".

وشدد السيد سانت بروت، في حديث لأسبوعية "لكسبير " التونسية، نشرته اليوم الخميس، أنه "قد حان الوقت لكي يعيد النظام الجزائري النظر في هوسه المناهض للمغرب، ويتجه نحو إنهاء الدعم لمؤامرة انفصالية".

وأبرز الباحث أنه أضحى من الواجب أن يمارس المجتمع الدولي ضغوطا قوية على الجزائر لإنهاء أزمة لا تعدو أن تكون من مخلفات الحرب الباردة، موضحا أن الجزائر يجب أن تفهم أن "الدبلوماسية لا تقوم على الكراهية".

وذكر المدير العام لمرصد الدراسات الجيوسياسية بأن الأمر يتعلق بنزاع مفتعل اختلقه النظام الجزائري والكتلة الشيوعية في منتصف السبعينيات، مسجلا أن الصحراء المغربية كان يجب أن تعود بشكل طبيعي إلى حضن الوطن الأم ، المغرب بعد رحيل المستعمرين الإسبان الذي أعقب تنظيم المسيرة الخضراء في نونبر 1975 ، والبصم على إنهاء الاستعمار.

وأوضح الباحث أنه "في ذلك الوقت، أطلقت الجزائر والكتلة الشيوعية العنان للجماعة الانفصالية -البوليساريو- التي لم يتم الاعتراف بها قط على أنها حركة تحرير وطنية، وهو أمر طبيعي تماما على اعتبار أنها لم تشارك في الكفاح ضد المحتل الإسباني، وظلت مجرد دمية في يد النظام الجزائري"، معتبرا أن "رعونة النظام الجزائري مترسخة فعلا في طريقة التفكير على النمط السوفياتي".

من جهة أخرى، وصف السيد سانت بروت العلاقات بين المغرب وتونس بالممتازة على اعتبار أنهما "بلدان جادان وكفؤان وحكيمان".

وأضاف "صحيح أنه قد تكون هناك منافسة اقتصادية في بعض المجالات ، لكنه من الممكن تجاوزها"، مبرزا أنه هنا كذلك تبقى "مسؤولية النظام الجزائري جسيمة لأنه هو، هو وحده، من يعيق التعاون المغاربي".

وفي هذا الصدد، أوضح أن هذا النزاع "المفتعل" حول الصحراء المغربية ما هو إلا "ذريعة للقادة الجزائريين المعادين لسوق كبيرة، بقواعد قانونية وشفافية من شأنها أن تعري أمام الجميع فسادهم والطبيعة السوفياتية الفعلية لنظامهم".

وخلص المدير العام لمرصد الدراسات الجيوسياسية أن الجزائر تسير في طريق مسدود لن تجني منه إلآ الإفلاس الثام لمواردها الطبيعية .

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. أيت أودرويش

    الجزائر مصابة بهذا العناد المرضي المزمن إذ ليس في صالح أحد استمرار هذا النزاع المفتعل وقد منحها المغرب فرصة للحفاظ على ماء وجهها بتقديمه مقترح الحكم الذاتي غير أنها لم تغتنم الفرصة ومقترح الحكم الذاتي في الصحراء المغربية لا يجب أن يستمر مطروحا على طاولة التفاوض إلى الأبد لذلك وجب سحبه من على طاولة التفاوض  (تعويضه المقترح للجهوية الموسعة ) و لانه منطقيا لا يمكن للمغرب ان يتفاوض مع الجزائر في في شأن داخلي يهم منح الحكم الذاتي لجزء من التراب الوطني نحن نعتقد بأن على المغرب قلب الطاولة بما عليها وإنهاء أسطوانة الأراضي المحررة بإدخالها لنطاق الاحزمة الدافعية وتوجيه انذار واضح للجزائر بأن وقت الجد قد حان وبان صبرنا قد نفذ. واللي ليها ليها.

  2. sam

    النظام الفاسد في الجزائر لن يغير موقفه على الأقل في الوقت الراهن، السلطة و الجيش عاملان خربا الدولة الجزائرية رغم خيرات البلاد، هناك سيناريوهات تنتظر هذا البلد،أهمها التذخل الأجنبي لأن الغرب أصبح يحارب الميولات الشيوعية لأنه لا يأتي منها إلا البلاء، بعكس المغرب الذي كرس سياسته الدولية و أصبح محط تقة جميع المعسكرات، ما لم يعلمه هذا النظام البائس أن المغرب يتعامل مع الجزائرمن موقع دفاعي لحد الساعة وهنا يظهرغباء هذا النظام المتعفن ، المغرب قطع أشواطا كبيرة في جميع المجالات متجاهلا غباء الفقاقيروهذا من فضل الله

  3. لمرابط لحريزي

    حكام الجزائر كانو يفرضون نسبة مئوية ديال 5 في المئة على كل المساعدات أو الاعانات الانسانية الموجهة لمخيمات تندفو. هادي سرقة بالعلالي https://youtu.be/1Sb1SR-KbF0. بالـــــــنــــــــــــــــــــــــــــــــســـــــــــــــــــــــــــــبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة لأي واحد باغي يرجع للحراك، وا غير سير نعس مع راسك، فانت يحكمك نظام خرائري من الطراز العالي. والدفاع الثاني الذي يجب ان يجعلك تتراجع عن الحراك هو انك انت أيضا خرائري. سرقو منك البترول شوهو سمعتك كانسان اهانوك حرموك من السيادة كذبو عليك قالو انك مستقل ماخلاوْا مافعلو فيك وانت مازال كاتنتظر من مغربي مغترب هو لي يوضح ليك الطريق. تاريخ 190 سنة من ضعف النية. عندكم النية ضعيفة عليها مافيديكمش كاملين. صراحة راكم محشمين بينا في كل شيئ سوى حلان الفم. الخرائريون رقم 1 في العالم في حلان الفم. وبالنسبة للتصنيف الأخير في الدعارة فالجزائر تحتل المرتبة الثانية... والحمد لله بلادي ليست مصنفة لان النظام الخرائري لم يهتم بهذا الموضوع ولم يدفع رشوة  (تشبا ). وافرحو ويا الخرائريين فانتم في وحل من الغيس عالقين. شوف شحال قلت ليك وبدون خطوط

  4. HAMDOUCHI NAIM

    LE REGIME MILITAIRE ALGERIEN ,A HERITE DE L 'ERE DU SINISTRE BOUKHAROBA ,UN FAUX C FLIT D'AILLEURS C CU PAR CE DERNIER PAR PURE HAINE ET JALOUSIE ENVERS LE ROYAUME VOISIN , LE MAROC QUI VENAIT EN 1975 DE DECOL ISER LE SAHARA OCCIDENTAL MAROCAIN RAMENE A LA MERE PATRIE. ,UN C FLIT D C CREE AL ORS DE TOUTES PIECES PAR LE M STRE DE BOUKHAROBA ENTRE S  PAYS ET LE PAYS VOISIN POUR DISAIT- IL TOUT SIMPLEMENT PLACER UN CAILLOU DANS LE SOULIER DU ROYAUME DU MAROC. .L'ENFANT BATARD LE POLISARIO ,HERITE DE FEU BOUKHROBA,SERAITAL ORS ENTRETENU FINANCIEREMENT DURANT PLUS DE 40 ANNEES ENTIERES ,PERIODE ASSEZ L GUE QUI A COUTEE ,JE DIRAI PLUTOT AU PAUVRE ET MALHEUREUX PEUPLE ALGERIEN ,QUI LUI N'A JAMAIS CESSE DE SUBIR LA MISERE NOIRE DANS TOUTES SES F ORMES DURANT DE DECENNIES,UN COUT EX ORBITANT QUI SE CHIFFRE A DES CENTAINES DE MILLIARDS DE DOLLARS PARTIS EN FUMEE, DANS UNE AVENTURE FOLLE ET DESATRE USE POUR L EC OMIE ALGERIENNE DEJA F ORTEMENT FRAGILISEE ,SURTOUT EN CES PERIODES DE VACHES MAIGRES EN ALGERIE,UN PAYS EN FAILLITE EC OMIQUE AVEREE ,QUI NE PEUT TENIR QUE GRACE A L 'UTILISATI  DESASTRE USE DE LA FAME USE PLANCHE A BILLET,EMPLOYEE ABUSIVEMENT DURANT LES 5 DERNIERES ANNEES ,POUR POUVOIR VERSER LES SALAIRES DES F CTI NAIRES DE L 'ETAT . LE REGIME DES KABRANAT FRANCA ET LA MARI NETTE DE TABOUN MALGRE LA FAILLITE EC OMIQUE ET LE DESTIN INCERTAIN DE LEUR ENFANT BATARDLE POLISARIO ,N' AUR T D AUTRES CHOIX ,ETANT ARROGANTS ET INTRANSIGEANTS,QUE DE C TINUER A SOUTENIR FINANCIEREMENT LE POLISARIO FAUTE DE DISPOSER ENC ORE D' UNE OCCASI  PROPICE POUR S' EN DEBARRASSER SANS PERDRE LA FACE DANS CETTE AFFAIRE ENCOMBRANTE QUI P ORTE UN EN ORME PREJUDICE A L'ALGERIE A L'ECHEL  INTERNATI ALE. LES PAYS INDUITS EN ERREUR PAR LE REGIME MILITAIRE ALGERIEN ET QUI AVAIENT REC NU DANS LE PASSE LA REPUBLIQUE FANTOMATIQUE DU DESERT DE TINDOUF,  T PRESQUE TOUS AUJIOURD'HUI ,RETIRE LEUR REC NASSACE A CETTE R.A.S.D BATARDE SANS PEUPLE NI TERRITOIRE. LE REVE UTOPIQUE DE BOUKHAROBA D' AMPUTER LE ROYAUME CHERIFIEN DE S  SAHARA POUR EN FAIRE UN MICRO-ETAT POLISARIEN POUR QUE L 'ALGERIE PUISSE DISPOSER D'UNE OUVERTURE SUR L 'ATLANTIQUE POUR DESENCLAVER LE SUD ALGERIEN ,CE REVE FOU A TE ASSASSINE ET ENTERRE EN 1975 ,PAR LA GL ORIE USE MARCHE VERTE ENTREPRISE AL ORS PAR 350.000 MAROCAINS QUI AVAIENT MARCHE SUR LE SAHARA MAROCAIN AL ORS TOUJOURS SOUS COL ISATI  ESPAGNOLE POUR LE LIBERER,INITITIVE ROYALE GR ANDIOSE DE FEU S M HASSAN II QUE DIEU AIT SN AME , INITIATIVE REFLECHIE SOIGNE USEMENT ELAB OREE ET C CLUANTE QUI AVAIT PERMIS DE RAMENER VICT ORIE USEMENT LES TERRITOIRES SUD MAROCAINS DE SAKIA EL HAMRA ET OUED DAHAB A LA MERE PATRIE. UN EVENEMENT DE TAILLE GIGANTESQUE REUSSI A 100% PAR S M LE ROI HASSAN II DE S  VIVANT,UN EVENEMENT REELLEMENT HIST ORIQUE ET SANS EGAL DANS LE M DE, QUI AVAIT RENDU FOU DE RAGE LE SINISTRE BOUKHAROBA MAUVAIS CALCULAREUR ET MALHEUREUX PREDATEUR BATTU ,D T LE REVE UTOPIQUE A ETE AL ORS DEFINITIVEMENT DETRUIT A JAMAIS ET LE SUD ALGERIEN NE SERA JAMAIS DESENCLAVE D 'AUCUNE FAC . ..

  5. عبدالله بركاش

    نتمنى أن تستمر الجزائر في عنادها وتعاكس المغرب في كل شيء وذلك لسببين: 1-بإستمرار الجزائر من عنادها تجاه المغرب سيجعلها دولة فاشلة وسيسهل ذلك على المغرب تحرير أراضيه التي سلمت للجزائر إبان الإستعمار الفرنسي للبلدين انتقاما من المغرب الذي ساند الخونة المنافقين الجزائريين أثناء تحرير الجزائر وعلى رأسها الصحراء الشرقية وذلك بإستعمال أبنائه المغررين بهم من عصابة البوليزاريو الذين ينتظرون تلك الفرصة بفارغ الصبر. 2-عناد أغبياء النظام الجزائري المفلس يدفع النظام المغربي الى البحث عن جميع الوسائل للإرتقاء إقتصاديا وسياسيا وإجتماعيا لأنه تهاون صغير سيجعله النظام الجزائري المفلس فريسة سائغة للأنظمة الضابوعيةفي العالم،

  6. سكوت الدول الغربية و تواطءها مع النظام الجزائري في كذبه وفساده وتبديره لثروة الشعب الجزائري لعقود من الزمن ما هو إلا مؤامرة لتحقيق هدفين رئيسيين : 1/ امتصاص الثروة النفطية والدفوعات الريعية للإستمرار هذا النظام في هرطقات حكمه المتخلف 2/ إيصال الجزائر القارة التي رسمت حدودها فرنسا إلى الباب المسدود والأزمة الإقتصادية الخانقة المؤدية أوتوماتيكيا إلى الإضطرابات الإجتماعية التي تفضي إلى تقسيم البلاد...

  7. L’Algerie vient d’emboucher l’un des intégrateurs de la création des indépendantistes bouzabel Bouliezrio Et l’un des assassins des algériens des années 90 Il s’appelle Moujahide Ce non ne lui convient pas ce n’est un moujahide c’est un assassin Ami Fidel de Toufik l’assassin il ne s’arrête pas de le soutenir du travail qu’il a fait Il soutient aussi Kayd Salah et le bouché Khalide Nazare Kadboune a fait revenir cet animal pour renforcer le soutien des Bouzabel Bolizario et sa rage contre le Maroc Le Sahara est marocain et le restera La charrette du Maroc avance mais les chiens algériens ennemis du Maroc aboient Vive le Maroc et Vive les juifs et vive Israël

  8. افتخر بمغربيتي

    .... وفي هذا الصدد، أوضح أن هذا النزاع "المفتعل" حول الصحراء المغربية ما هو إلا "ذريعة للقادة الجزائريين المعادين لسوق كبيرة، بقواعد قانونية وشفافية من شأنها أن تعري أمام الجميع فسادهم والطبيعة السوفياتية الفعلية لنظامهم". وخلص المدير العام لمرصد الدراسات الجيوسياسية أن الجزائر تسير في طريق مسدود لن تجني منه إلآ الإفلاس الثام لمواردها الطبيعية .

  9. yahdih

     ! Une juste et pertinente analyse

  10. MOHAMMED

    الحل الوحيد هوا الابتعاد عن المغرب وا يجب على الجزائر ان تهتم بي شؤونها الداخلية والخارجية أين أموال البترول والغاز راكم تستغلون هدا الملف لي نصب وا نهب ثروات شعب الجزائري

  11. Rafik

    خسارة كبيرة بالنسبة للشعب المغربي والجزائري أكثر من 600 مليار دولار التي تم صرفها على القضية لكن من المستفيد من هدا النزاع مادا لو تم تم صرف هده الأموال على الشعبين ومادام عن التعاون التجاريه والله المستفيد الأكبر هيا فرنسا ومن يضربها من أبنائها الغير الشرعيين الدي تركهم الاستعمار

  12. toute ces vieilles juments en chaleur de l'écurie de boukharoba sont très remontées contre le Maroc et ne sont en vérité que des Abla saillie par le canasson bouhali qui se targue d'être Antar l'amant et le majnoune de la généralissime Saïda de Bechar

الجزائر تايمز فيسبوك