بعجي بكل ثقة في النفس...الأفلان ستبقى القوة الأولى

IMG_87461-1300x866

قال الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، بعجي أبو الفضل “إن مشروع الدستور يؤكد أن الإسلام دين الدولة وقد نصت المادة 11 على امتناع كل مؤسسات الدولة على كل أسلوب مخالف للأخلاق الإسلامية وقيم أول نوفمبر.”

وشدد بعجي في كلمة ألقاها خلال تجمع شعبي بالمسيلة اليوم أن الجزائر اسلامية وسوف تبقى اسلامية رغم “الفقاعات البشرية التي تتطاول على الحجاب والرسول في مواقع التواصل الاجتماعي” على حد قوله.

واتهم المتحدث خصوم الحزب بـ”الحقد على التيار الوطني” وخاطب الداعين لإحالة الأفلان للمتحف قائلا: “من أراد أن يقبر جبهة التحرير الوطني هو واهم، الذين ينترظون سقوطنا نقول لهم سوف تنتظرون طويلا وسوف تتعبون كثير”.

ويرى الرجل الأول في الأفلان أن الشعارات التي رفعت في الحراك الشعبي استهدف فاسدين في الحزب فقط، معتبرا أن “الشعب يحترم حزب جبهة التحرير الوطني”، بالمقابل ظهر بعجي واثقا من تحقيق نتائج ايجابية في الاستحقاقات القادمة في قوله: “سوف نبقى القوة الأولى ف البلاد.”

وبخصوص مشروع الدستور أكد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني أن المشروع تضمن نقاط إيجابية ترسم أبعاد تكريس ممارسة الديمقراطية وهو ما غفلت عنه الدساتير السابقة على غرار تحديد العهدات، التوازن والفصل ما بين السلطات، ودسترة بيان أول نوفمبر.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. elarabi ahmed

    عندما يصبح الشعب مثل السلعة التى يتم تبادلها من عصابة الى عصابة مند 1963 أوليست الجزائر التى لها أكبر جالية فى الجنة والتى يحصل لشعبها هده المذلة

  2. ابو نووووووووووووح

    مرضى ، متعفنون ، اميون ، عجزة ، زهيمريون ، شواذ .... هذه هي صفات كل من تسند اليه الامور بالجزاءر وواقع حكامهم من كبيرهم الى صغيرهم . لا يصيبون الصواب ابدا . لو أتوا بنساء جزاءريات في كل المناصب بالجزاءر لكانت الاحوال بخير وكل الأوضاع الاجتماعية والسياسية والاقتصادية ... هناك على احسن حال ولكن مع الاسف الشديد هكذا ستبقى الجزاءر على حالها في ظل هؤلاء الفاسدين الاميين الى ان تاتيها السكتة القلبية . فمثلا هذا المسؤول بالامس ظهر بوجهه الحقيقي لما تلفظ بكلام ناب امام مربية الاجيال واليوم تخلص من ذلك الوجه فظهر بوجه اخر يختبا من وراءه وهذه هي العقلية الجزارية الحقيقية .

الجزائر تايمز فيسبوك