إيداع الطالب قيس ولد عمار الحبس بتهمة المساس بأمن الدولة

IMG_87461-1300x866

أودع الطالب قيس ولد عمار الحبس المؤقّت، بقرار من قاضي التحقيق لمحكمة شرشال إلى الشمال الغربي من العاصمة، بعد توجيه تهمة ثقيلة له تتعلق بأمن الدولة.

وجاء قرار قاضي التحقيق، بعد أن التمس وكيل الجمهورية لنفس المحكمة الإيداع للطالب، ضمن سلسلة المتابعات الجارية المتعلقة بإشعال الحرائق في منطقة قوراية التي ينحدر منها الطالب.

ويتابع الطالب، بجنحة التحريض على التجمهر وجناية المساس بأمن الدولة، في وقت لم تظهر تفاصيل من المحامين حول وقائع التهم المتابع فيها.

ولقي الطالب قيس ولد عمار تعاطفا واسعا من أقرانه الطلبة منذ وضعه في الحجز تحت النظر في اليومين الأخيرين، حيث تم تنظيم وقفة بجامعة دالي ابراهيم بالعاصمة، للمطالبة بالإفراج عنه.

وكان وكيل الجمهورية لمحكمة شرشال قد كشف أمس، عن التوصل إلى تحديد هوية 25 متورطا بالفعل الإجرامي من داخل وخارج الوطن، أربعة منهم التمس في حقهم أمرا بالقبض الدولي سيفصل فيه قاضي التحقيق بذات المحكمة.

وذكر وكيل الجمهورية أن المتورطين في الفعل الإجرامي ينقسمون إلى أربع مجموعات، أخطرها الأولى التي تواصل أفرادها مع أشخاص خارج الوطن وداخله لارتكاب هذا الفعل الإجرامي لزعزعة استقرار الوطن، على حدّ قوله.

وتتشكل المجموعة الرابعة، حسبه، من ثلاثة أشخاص حرضوا على الدعوة للتجمهر بهدف الإخلال بالسكينة والنظام العام للمواطنين عن طريق نشر الأكاذيب والأخبار المغلوطة، وهي التهمة التي تمت متابعتهم بها.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك