قيادة البوليساريو بعد أن خسرت معركة الأرض في دقائق ها هي تخسر حتى معارك الفايسبوك

IMG_87461-1300x866

نقول "إلى كل الراحلين عن قضيتنا من قادتنا بمن فيهم مفجر الثورة "الوالي  مصطفى السيد" آه لو تدرون ماذا حصل من بعدكم، لقد أكرمكم الله بالرحيل حتى لا تعيشوا وتشاهدوا ما نعيشه اليوم !

المغرب ضم الكركرات في دقائق و القيادة بعد أن خسرت الأرض ها هي تخسر حتى معارك الفايسبوك، و الجزائر اختفى رئيسها و قائد جيشها، و الشعب الصحراوي بين نار الغضب على القيادة و الغضب على التنكر الأممي، و قنصليات الدول تتناسل كالفطر في مدن الصحراء، و الإعلام المارق يروج لنا كإرهابيين و قطاع طرق، و قيادتنا تجند الأطفال و النساء، و مناضلينا كل خائف على منافعه، و إعلامنا يعزف لهم النشاز و يطبل لانتفاضة من الخيال العلمي، لكن قمة السخرية هو ما يقوله الأخ "إبراهيم غالي" عن المعنويات المرتفعة لأشاوس الجيش و النصر الوشيك.. !!

 أخر هذه الصفعات المريرة،أسماء ستشكل فريق العمل في مكتب الرئيس الأمريكي الجديد "بايدن" حيث من المتوقع أن يتم منح "أنتوني بلينكن" منصب الخارجية الأمريكية، و هو صديق الرباط، عوض "سوزان رايس" التي روج لها إعلامنا في المخيمات كصديقة للقضية الصحراوية، فيما منصب سفير أمريكا بالأمم المتحدة سيمنح لـ "ليندا توماس غرينفيلد" التي لها علاقات قديمة مع دبلوماسية المغرب توصف بالجيدة، فيما كرسي مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي سيكون من نصيب "جيك سوليفان" الرجل الذي يقال أنه قوة هادئة على عكس "جون بولتون" و يوصف برجل التوازنات الكبرى، و هو أيضا مقرب من نادي الملكيات العربية.

 هكذا هو المستقبل الذي من الممكن أن نقرأ إحداثياته بدءا من الآن، حتى لا نعلق عليه آمال أكبر من تلك التي تسببت يوما في إحباطنا حين راهنا على "جون بولتون"، و روجنا له كمنقذ للقضية الصحراوية، و مع هذه التعيينات الجديدة فالمغرب يكون قد تمكن من السيطرة بالطول و العرض على الملف، و فرض علينا إيقاعا دبلوماسيا من الصعب على قيادتنا أن تجاريه، و الأكثر من هذا أن الوضع الحالي للجزائر يزداد سوءا، مع غياب أي معلومات عن الرئيس الجزائري و وضعه الصحي الذي قال ابنه أنه مستقر دون أي تفاصيل، و دون أن يتم تسريب و لو صورة حتى لو أنها مفبركة لتطمئن قلوب الشعب الجزائري، و نضيف إلى هذا أن قائد الجيش الجزائري "شنقريحة" بوال الأركان كما يطلق عليه في بعض المنابر– هو الآخر- حُمل على عجل إلى سويسرا للعلاج، دون أن يفرج عن الخبر في الإعلام الرسمي، و من غير أن يتم الكشف عن نوع المرض الذي جعل الجيش الجزائري يسارع إلى إرساله خارج البلاد.

الوضع ليس مقلقا فقط بالنسبة لنا كشعب صحراوي لا يزال ينتظر ردة فعل من الجزائر لإعادة الأمور إلى وضعها الطبيعي، بل هو مقلق للجزائريين الذين يتساءلون عن رئيسهم و قائد جيشهم و عن من الذي يحكم البلاد حاليا إذا ما كان رئيس الحكومة أم رئيس البرلمان؟، و هل سيتم تفعيل المادة 102 من الدستور الجزائري القديم أم الجديد، أم سيتم الإعلان عن حالة الشغور الرئاسي و التعجيل بانتخابات رئاسية، و الواقع يقول أن أقرب السيناريوهات إلى التطبيق هو تكرار تجربة مرض "بوتفليقة" و الاستمرار في الترويج للغموض حول صحة الرئيس الجزائري، إلى أن تحصل التوافقات بين جنرالات الجزائر العميقة عن رجل مرحلة ما بعد "تبون"، خصوصا و أن الإعلام الجزائري نسب إلى الرئيسة الألمانية "أنجلينا ميركل" رسالة اطمئنان قالت عنها الإذاعة الجزائرية المقربة من مستشار الرئيس الجزائري "عبد العزيز مجاهد" بأن الرئيس توصل بها من المستشارة الألمانية التي عبر لها عن شكره و امتنانه، و هو الأمر الذي سارع الإعلام الألماني إلى نفيه جملة و تفصيلا.

نقل عن رئيسة المكتب الإعلامي في الحكومة الفيدرالية الألمانية Christian Lichtwardt، نفيها بشكل قاطع أن تكون المستشارة الألمانية قد راسلت أو كاتبت الرئيس الجزائري "عبد المجيد تبون" و هو قيد العلاج بألمانيا، و بعد هذا التوضيح عمدت مواقع إعلامية ألمانية ناطقة بالإنجليزية إلى تسريب خبر وفاة الرئيس الجزائري سريريا، و قالت عنه جهات غير رسمية في الجزائر أنه محاولة لزعزعة الاستقرار، وسط صمت رسمي، الخبر لم تستطع السلطات الجزائرية نفيه و تم الدفع بنجل الرئيس الجزائري لطمأنة الرأي العام الجزائري و القول بأنه يمر بمرحلة نقاهة و أنه قريبا سيعود إلى قصر المرادية لمزاولة مهامه الرئاسية،قبل أن يتبين بأن الأمر مجرد خبر زائف استخدم لرفع معنويات الشعب الجزائري.

 الوضع الجزائري اليوم يرخي بأثره على ما يحدث داخل البيت العنكبوتي الأصفر، تنتظر القرار الرسمي الجزائري الذي ألفنا دعمه و كان دوما خارطة طريقنا، و حرب الأخبار تزيد تأثيراتها على معنويات الجيش الشعبي الصحراوي المحبط و حتى اللاجئين، فيما حسابات النشطاء الأشاوس الذين سخرتهم قيادتنا خلال هذه الأزمة لصد الحملة الإعلامية للمغرب، تقريبا هي خارج الخدمة، بعدما أكتشف الجميع زيف ما يروجون له من بطولات وهمية ومعارك دنكشوطية ستدرس في المعاهد العسكري العالمية للتنكيت و الترفيه على النفس من شدة الضحك، و هو الأمر الذي أشرنا إليه و نبهنا منه منذ بداية الأزمة، و قلنا أن حبل الكذب قصير.

تصبحون على وطن في الأحلام فقط ؟

 

حسام الصحراء للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. لمرابط لحريزي

    للصدفة انا شخصيا من فرض على تويتر  (وفايسبوك ) ان تستعمل زرار تصريح التنصل او الـDisclaimer ولكن فيما يتعلق بأكاذيب ضانلد ولدالقحبة طرامب. غير هو نفس المنطق ينطبق على النظام الخرائري وتنظيم البوليخاريو. كلما تكذب الخرائر او البوليخاريو على مواقع التواصل الاجتماعي سوف يتم نشر تصريح التنصل تحت ما يكتبون، كي يعرف القارئ ان الكلام الذي تقول دولة الخرائر وتنظيم البوليخاريو غير مساند بأية ادلة أي ماشي حقيقة اي كذب. عقل عليها... كانسميوْا تلك الطريقة الـDisclaimer هي اعلان قانوني بالنسبة للمحاكمة او القضاء. على من ينشر اي كلام ان يصرح ان كان صحيحا اي هناك ادلة ام لا. غير تكتب كذبة يحطو لموك الديسكلايمر. وإلى عندك الادلة حطها وصافي. وبالنسبة للصادق/الكاذب الذي قال اننا لا نريده هنا في هذا الموقع، العكس نحن نريد الصادق/الكاذب و"حمار من هناك" والرباعة كاملة كنزة حليمة واختها كريمة... كانبغوْا نشوفوكم هنا باش نضحكو عليكم. كلامكم دائما كذب في كذب وافكاركم متخلفة وحادكين غير في حلان الفم. اما ملي تشوفو الرجال كاتهربو يا العاهرات. تحية للخرائريات والبوليخاريات كما اعتذر للتحية او على التحية... اعتذر لنفسي

  2. حمزه

    تقرير مصير او موصله قصف مواقع جيش المخزن في قطاع السماره وقطاع المحبس والجيش المخزن من وراء جدار العار مختبيء اما جيش الصحراوي لا يخسر شيء النصر او الشهاده

  3. بوعادي

    لم يخطئ بوريطة لما سماكم بقطاع الطرق لانه فعلا لقبكم كنتم دائما تحتمون بجار لنا و بئس الجوار لانه بعد الكركرات اتضحت نواياه الخبيثة بعد 45 سنة و هو يناور وراء الستار رغم ان المرحوم الحسن الثاني عرف ان الجار غدار وانه مشرار و نواياه خنق المملكة و تدميرها و من يستمع. لخطاب الملك رحمة الله عليه يوم انطلاق المسيرة "قال شعبي العزيز علينا ان نقوم كرجل واحد بنظام وانتظام ثم قال عن الصحراء اذا لم نسترجع الصحراء ستكون وصمة عار على هذا الجيل الى اخره و فعلا استرجعنا ارضنا ولازال العسكر و زلامه يعاكسنا و الان بعد الكركرات قالوا انه عمقهم الاستراتيجي ذلك انهم كانوا ينوون بناء ميناء و ثكنة في لكورة و ضم الصحراء وهي ارض مغربية و اليوم البعض ومنهم نواب من اشترى كرسيه اصبحوا يهددون المغرب بالحرب ليعلم الجميع اننا لسنا. دعاة حرب ولكن اذا فرضت علينا فالطريحة رقم4 لابد منها و سوف نسترد ارضنا التي اقتطعها الاستعمار و الحرب لن يكون هناك يا يما ارحميني لاننا ندافع عن ارضنا و نموت عليها و الاخر داخل للغزو و البقاء للحق ومن هو على صواب

  4. حسني

    لقد انهية المقال بكلمة لخصة كل شيء. تصبحون على وطن في الأحلام فقط؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  5. ياسين

    تحت عنوان "الصحراء المغربية: لماذا الإصرار على تجاهل الحقائق التاريخية؟"، أن جل الدارسين وأهل الاختصاص والمتتبعين للشأن المغربي، مغاربة وأجانب، "يقرون بأن المغرب دولة لها جذور تاريخية تكونت عبر قرون؛ فالاستعمار الأوربي بشقيه الفرنسي والإسباني قبل وبعد مؤتمر الجزيرة الخضراء كان يعترف بالسيادة الكاملة للدولة المغربية على أراضيها، وهي السيادة التي تجسدت في مؤسسة السلاطين الذين تعاقبوا على الحكم ومارسوه بتعاقد قائم بينهم وبين المغاربة". وهذا نص المقال: ونحن نتابع يوميا تفاصيل ما حدث بمعبر الكركارات، استشعرنا ضرورة الرجوع إلى الوراء للنبش في مجموعة من الدراسات التي تناولت القضية الوطنية. هدفنا هو محاولة القيام بقراءة تركيبية لوقائع وأحداث بنفس ينسجم مع تساؤلات اليوم.. الهدف هو تقريب الأجيال الحالية من هذه الاجتهادات المتميزة التي كان من ورائها ثلة من الباحثين والدارسين، آملين تقديمها في شكل تسلسل كرونولوجي وبنفحة تطغى عليها القراءة السياسية لمعطيات يسعى الخصوم إلى طمسها اليوم، إما عن طريق تزويرها أو جرنا إلى نقاشات تتسم بالعموميات وغير مستوعبة للتفاصيل الدقيقة لمجريات الأحداث. تجاهل مقصود لحقائق دامغة عندما نستقرئ المسار التاريخي للدولة المغربية، نجد أن كل من تعاقبوا على حكم المملكة المغربية، بدءا من المرابطين بجذورهم الجنوبية، والذين جعلوا من مراكش نقطة انطلاق لدولة كبيرة امتدت من الصحراء المغربية لتصل إلى مناطق عديدة منها الأندلس، مرورا بالحضور القوي للأقاليم الجنوبية في المنظومة الجغرافية والسياسية لدولة الموحدين والمرينين، ووصولا إلى حكم السعديين بدولة امتدت من المحيط الأطلسي إلى تخوم السودان، ثم إلى مرحلة الدولة العلوية، حيث احتل ومازال أهل الصحراء مكانة متميزة لدى السلاطين العلويين. جل الدارسين وأهل الاختصاص والمتتبعين للشأن المغربي، مغاربة وأجانب، يقرون بأن المغرب دولة لها جذور تاريخية تكونت عبر قرون.. الاستعمار الأوربي بشقيه الفرنسي والإسباني، قبل وبعد مؤتمر الجزيرة الخضراء، كان يعترف بالسيادة الكاملة للدولة المغربية على أراضيها، هذه السيادة تجسدت في مؤسسة السلاطين الذين تعاقبوا على الحكم ومارسوه بتعاقد قائم بينهم وبين المغاربة. من هنا نؤكد ما اتفق حوله الدارسون، ومن بينهم الأستاذ عبد الله العروي، عندما اعتبروا عقد الحماية نوعا من التفويض السلطاني المؤقت الذي انتهى باسترجاع السلطان لكافة اختصاصاته. لذلك وانطلاقا من هذه القناعة الثابة لدى الجميع، فإن مفوضات "إيكس ليبان" وعودة الملك الشرعي من المنفى، ثم إعلان استقلال المغرب سنة 1956، لم يؤد إلى خلق دولة جديدة، لأن هذه الأخيرة لم تنمحي أثناء فترة الحماية. واستمرارا على هذه الرؤية، ولتذكير البعض بجزء من البديهيات التاريخية، خاصة من يتجاهل عن قصد شرعية تواجد المغرب في صحرائه، يكفينا الرجوع إلى مجموعة من الأبحاث والدراسات التي تعمقت في الحضور المؤسساتي المغربي بالأقاليم الجنوبية، والتي تناولت بالدرس والتحليل وثائق عديدة تتبث ذلك، جزء كبير منها مازال محفوظا في أرشيفات مجموعة من الدول المعنية بالموضوع، مثل نزول الإنجليزي "ماكينزي" سنة 1879 بشواطئ طرفاية مدعيا أنها أرض خلاء، لكن بفضل ضغط الدولة المغربية، آنذاك، وقعت بمراكش اتفاقية في 6 يوليوز 1895، بفضلها استرجع المغرب البنايات التي أنشأها الإنجليزي بمدينة طرفاية. هو إذا حسب المؤرخين اعتراف بريطاني آنذاك بأن طرفاية والأراضي الواقعة جنوبها جزء لا يتجزأ من المملكة المغربية الشريفة، ومن ثم لا نزول بشواطئها إلا بإذن خاص من سلطان المغرب. في الاتجاه نفسه، لكن في سياق تاريخي آخر، عندما وقعت إسبانيا وفرنسا معاهدة سرية سنة 1904، أتت بعد اتفاقية نونبر 1902 التي لم يوافق عليها البرلمان الإسباني، خصصت لمدريد بمقتضى هذه الاتفاقية منطقتان بالشمال والجنوب، مع التزام بين الطرفين بأن المناطق التي تخضع للحماية الإسبانية يجب أن تكون تحت نفوذ خليفة للسلطان.. ومن أجل هذا تم تعيين الأمير المهدي بن إسماعيل بظهير 14 ماي 1913 خليفة للسلطان بتطوان، ومن ثم كل مناطق الحماية الإسبانية بالشمال والجنوب كانت خاضعة لخليفة السلطان بالشمال. ولتأكيد ذلك استعان المؤرخون المغاربة بوثائق مهمة لا يرقى إليها الشك، مثل تعيين السيد "السالك بن عبد الله" من طرف خليفة السلطان بتطوان خليفة له على طرفاية بعد احتلالها من طرف الإسبان سنة 1916؛ وذلك بظهير خليفي مؤرخ بـ 22 دجنبر 1917، ثم تعيين السيد "محمد الأغضف بن الشيخ ماء العينين" خليفة لخليفة السلطان بتطوان على سيدي إيفني بعد احتلالها سنة 1934، بظهير مؤرخ بـ 1 أكتوبر 1934، ينضاف إلى كل هذا تأكيد أهل الاختصاص أن كل القوانين التي كانت تصدر عن خليفة السلطان بتطوان هي وحدها المرجعية التطبيقية بالأقاليم الصحراوية الخاضعة للنفوذ الإسباني. وكمثال على هذا الحضور القانوني الظهير الخليفي المؤرخ بـ 12 فبراير 1941، والذي أكد على مغربية المياه الإقليمية للشاطئ الممتد من مصب درعة إلى أقليمي طرفاية والساقية الحمراء. وجدير بالذكر هنا أن الاستعمار الإسباني اقتصر في البداية على التواجد في مركز الداخلة، أما المراكز الأخرى فلم تعرف حظورا إسبانيا إلا بعد سنوات عديدة، كمركز طرفاية في 9 يونيو 1919، والكويرة في 30 نونبر 1920، وسيدي إيفني في 6 أبريل 1934. أما المناطق الباقية فلم تدخلها الإدارة الإسبانية إلا بعد سنة 1939، والسبب في ذلك هو وجود مقاومة شرسة قادها أهل الصحراء، أشار إليها كذلك المؤرخون في كتابات متعددة، من بينها معركة " كجوجيت" في مارس 1908، ومعركة "كجوجيت الثانية" في ماي 1908، ثم معركة "خروفة" سنة 1907، ومعركة "الشملان" سنة 1906، فمعركة "الغزلان" سنة 1908، أضف إليها محطات أخرى مشرقة من المقاومة الباسلة، كمعركة "سيدي بوعثمان" سنة 1912 شمال مراكش، التي واجهت فيها القبائل الصحراوية المستعمر الفرنسي. حجج أخرى دامغة تؤكد التلاحم الذي عرفه مسار المقاومة المسلحة المرتبط بالحركة الوطنية، الذي اعتبر آنذاك استقلال المغرب ناقصا دون أقاليمه الصحراوية. وتجسد هذا التلاقي على أرض الميدان في معارك قوية ما بين سنة 1956 و1958، يوم اتخذت القيادة الميدانية للمقاومة المغربية فندق بوعيدة بكلميم كمقر مركزي لها.. معارك انخرط فيها المقاومون المغاربة من الجنوب إلى جانب رفاقهم من الشمال في تلاحم نضالي، مشاركين جميعا في معارك عديدة، نذكر منها معركة "مركالة" في غشت 1956، ومعركة "الرغيوة" في دجنبر 1957، ومعركة "الشاطئ" في نونبر 1957، ومعركة "بوجذور" في نونبر 1957، ثم معركة الدشيرة في يناير 1957. للقضية الوطنية مسار تاريخي سنة 1960 وضعت المملكة المغربية طلبا لدى الأمم المتحدة تدعو إسبانيا إلى الجلاء عن الأراضي المستعمرة بالصحراء المغربية. الجواب الإسباني جاء في 19 أبريل 1961، عندما أكدت مدريد أن الصحراء إقليم إسباني. وسنة 1963 اللجنة الخاصة بتصفية الاستعمار التابعة للأمم المتحدة اعتبرت الأراضي الصحراوية مشمولة باختصاصاتها، وتبعا لذلك أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة في دجنبر 1965 قرارا تطالب فيه بإنهاء الاستعمار. وفي السنة الموالية ناقش جدول أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها 22 قضية الصحراء المغربية من جديد، لكن هذه المرة انطلاقا من عرائض قدمتها إسبانيا والمغرب وموريتانيا كل من جانبه، يقر بأن الصحراء الغربية جزء من أراضيه. وفي 20 دجنبر 1966 الجمعية العامة للأمم المتحدة تصدر التوصية رقم 29.22 تقترح فيها تقرير المصير في الصحراء من خلال استفتاء عام للسكان. رد فعل مدريد كان هو إنشاء الجماعة الصحراوية التابعة لها سنة 1967.. ثلاث سنوات بعد ذلك انعقدت بمدينة "نواذيبو" الموريتانية قمة مغاربية ثلاثية ضمت كلا من الملك الحسن الثاني والرئيس بومدين والرئيس الموريتاني المختار ولد داداه، وكان موضوعها هو مناقشة مسألة الصحراء. الرئيس الجزائري عبر صراحة وعلانية عن أنه لا أطماع لبلاده في المنطقة. وفي 5 يوليوز 1974 بعث الحسن الثاني برسالة إلى الجينرال "فرانكو" ينبهه إلى ضرورة تفادي القيام بمبادرات فردية بشأن الصحراء، وفي الشهر نفسه يطلب الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية.. جواب مدريد جاء في 20 غشت 1974 بإعلانها نيتها تنظيم استفتاء لتقرير المصير ابتداء من غشت 1975. وعندما أكدت إسبانيا أن الصحراء الغربية الموجودة جنوب خط العرض 27.4 درجة لا توجد داخل التراب المغربي المعني بالاتفاقيات الدولية، هنا تغير موقف الجزائر المعلن في لقاء "نواذيبو"، معتبرة الموقف الإسباني فرصة لإبعاد الصحراء عن المغرب، ما سيجعل النقاش محصورا في ما بعد بين إسبانيا واللجنة الأممية لتصفية الاستعمار. من هنا يجب التأكيد والاعتراف بأن فكرة التوجه إلى محكمة العدل الدولية من طرف الراحل الحسن الثاني كان عملا استباقيا ذكيا بعمق إستراتيجي، تمثل في القدرة على تطويق الأطروحة الإسبانية وتحويل النقاش حول الصحراء المغربية من ثنائية إسبانيا ولجنة الاستعمار إلى صراع مغربي إسباني، عن طريق طرح سؤال جوهري غير مسار القضية عالميا، ونقصد بذلك التطرق إلى سيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية. قبول الأمم المتحدة فكرة استشارة محكمة العدل الدولية هو في حد ذاته اعتراف بأن المشكل المطروح آنذاك يقتضي تفاوضا مباشرا بين المغرب والجارة إسبانيا.. وعندما نعود إلى المواقف السياسية لتلك الفترة نجد الجزائر في البداية قبلت اقتراح فكرة استشارة محكمة العدل الدولية، لكنها تراجعت بسرعة وصرحت بأن رأي محكمة العدل الدولية لا يمكن ان يلغي مبدأ تقرير المصير. هذا الموقف أدى إلى أول اصطدام علني بين الرباط والجزائر، لاسيما أن المغرب ركز في مرافعاته أمام قضاة محكمة العدل الدولية على أن قبائل الصحراء كانت تجمعها روابط البيعة مع سلاطين المملكة المغربية، وذلك عبر قرون متتالية.. الجزائر لنسف هذه الأطروحة استعملت المنظومة القانونية الغربية، متجاهلة خصائص المرجعيات القانونية الإسلامية التي توسعت وتعمقت في الدلالات الشرعية لمفهوم البيعة، متشبثة بمفهوم تقرير المصير للتأثير على قضاة محكمة العدل الدولية المطوقين بتكوينهم المتشبع بالمدارس القانونية اللاتينية. من الحياد الشكلي إلى طرف أساسي في معاكسة مصالح المغرب الجميع كان يعرف أن الصحراء المغربية المحتلة كانت تمثل المنطقة الجنوبية للحماية الإسبانية في مقابل منطقة حماية أخرى بشمال المغرب. وإبان الاحتلال كانت الصحراء المغربية تنقسم إلى عدة مناطق، هي منطقة سيدي إيفني ومنطقة طرفاية ومنطقة الساقية الحمراء ثم منطقة وادي الذهب.. إسبانيا لم تسلم هذه المناطق الأربع للمغرب رغم التصريح الإسباني المغربي المشترك الصادر في 7 أبريل 1956.. وبعد مرور سنتين على هذا التصريح قررت إسبانيا بمقتضى مرسوم فرانكو الصادر في 10 يناير 1958 جعل سيدي إيفني إقليما إسبانيا وطرفاية والساقية الحمراء ووادي الذهب عمالة إقليم الصحراء الإسبانية؛ لكن بعد ثلاثة أشهر من هذا المرسوم، المغرب وفي إطار استكمال سيادته الترابية استطاع استرجاع طرفاية بمقتضى ما يعرف باتفاقية "سانتري" في أبريل 1958. عشر سنوات بعد ذلك استرجع المغرب سيدي إيفني في 4 يناير 1969 بمقتضى اتفاقية فاس. واستمر هذا المسلسل التفاوضي السلمي لاستكمال الوحدة الترابية بنفس الروح والمنهجية؛ ففي 16 أكتوبر 1975 عندما أعلنت محكمة العدل الدولية عن رأيها الاستشاري بوجود روابط البيعة بين قبائل الصحراء والمملكة المغربية، بادر الملك الراحل الحسن الثاني في اليوم نفسه وفي توظيف ذكي للأحداث إلى الإعلان من أكادير عن تنظيم المسيرة الخضراء، محددا نقطة انطلاقها من مدينة طرفاية لما تحمله هذه المدينة من دلالات عميقة في عملية استرجاع أقاليمنا الصحراوية. وبالفعل انطلقت المسيرة في 6 نونبر 1975؛ في حين أن مجلس الأمم، وخوفا من انزلاق الوضع في المنطقة، أصدر قراره رقم 08.30 يدعو فيه المغرب وإسبانيا إلى إجراء مفاوضات مباشرة بينهما. وبالفعل جرت هذه المفاوضات وأدت إلى توقيع اتفاقية مدريد في 14 نونبر 1975 بين إسبانيا والمغرب وموريتانيا، بموجبها تم إنهاء الاحتلال الإسباني للأقاليم الجنوبية. ومعلوم أن البرلمان الإسباني وافق على هذه الاتفاقية بعد خمسة أيام فقط من توقيعها، وعلى المرسوم الملكي الذي أذن للحكومة الإسبانية بالتخلي عن أقاليم الصحراء، متضمنا فقرة مهمة تؤكد أن الصحراء الغربية لم تكن في يوم من الأيام جزءا من التراب الإسباني. هذه المرحلة تعتبر في نظر المتتبعين للصراع في المنطقة مفصلية بكل امتياز، إذ ستكشف تورط الجارة الشقيقة الجزائر مباشرة في قضية الصحراء المغربية، مدشنة سلسلة من المناورات مازالت مستمرة إلى اليوم، فبمجرد إنزال العلم الإسباني بالعيون في 28 فبراير 1976 بحضور الجنرال الإسباني "سان لازار"، وبمشاركة مستشار الملك آنذاك المرحوم أحمد بنسودة، أعلنت جبهة البوليساريو في اليوم نفسه عن تأسيس الجمهورية الصحراوية الوهمية. الجزائر كانت أول دولة تعترف بالكيان المصطنع.. ولم يقف الأمر عن هذا الحد فعندما وقع المغرب مع موريتانيا اتفاقية تقسيم الصحراء في أبريل 1976، تم تسليح عناصر جبهة البوليساريو والدفع بهم في يونيو من نفس السنة لتنفيذ هجوم عسكري عنيف على العاصمة نواكشوط، قتل خلاله قائد الجبهة مصطفى السيد. وجوابا عن هذه العملية، سارعت الرباط إلى توقيع معاهدة الدفاع المشترك مع الجمهورية الموريتانية. وبعد سنتين، حدث طارئ جديد غير مجرى الأحداث في المنطقة، نقصد بذلك الانقلاب العسكري الذي أطاح بالرئيس الموريتاني المختار ولد داداه، وصعود مصطفى بن محمد بن السالك رئيسا للجمهورية، هذا الأخير وافق سنة 1979 على توقيع اتفاقية مع البوليساريو للانسحاب من إقليم واد الذهب..أربعة أيام على هذا المتغير المفاجئ في التعاطي الموريتاني مع القضية، الملك الحسن الثاني يأمر القوات المسلحة الملكية بدخول إقليم وادي الذهب، وذلك بعد معركة شرسة "ببئر أنزران"، تلتها مبايعة شيوخ القبائل للملك الحسن الثاني بالرباط. وبعد إحساس من وقفوا وراء تأسيس جبهة البوليساريو وتسليحها وإيواء قياداتها وتأطير جنودها بعدم قدرتهم على فرض متغيرات عسكرية ميدانية، تكون منطلقا للابتزاز والتفاوض والضغط، غيروا مجرى المعارك بالتوجه إلى منظمة الوحدة الإفريقية؛ ففي يوليوز 1976 أثيرت لأول مرة قضية الصحراء المغربية في مؤتمر القمة الإفريقي الثالث عشر المنعقد بجزيرة "موريس". هذا المؤتمر رفض الاعتراف بالبوليساريو كحركة تحرير. وفي المؤتمر الخامس عشر المنعقد بالخرطوم تأسست لجنة حكماء مهمتها البحث عن طرق سلمية لحل النزاع.. وسنة 1980 تقدم المغرب رسميا بطلب لمنظمة الوحدة الإفريقية يحثها على عدم قبول عضوية الجمهورية التي لا تتواجد إلا على الورق ولا تتوفر على مقومات دولة، زد على هذا تذكير المملكة المغربية بالمقتضى القانوني المتمثل في المادة 72 من ميثاق المنظمة آنذاك، الذي ينص صراحة على أنه لا يمكن الفصل في أي مسألة متعلقة بهذا الميثاق إلا بموافقة ثلثي أعضاء المؤتمر المشكل من رؤساء الدول والحكومات. وفي الدورة 38 لمؤتمر وزراء الخارجية للمنظمة الإفريقية المنعقد بأديس أبابا، 19 دولة إفريقية تنسحب احتجاجا على الأمين العام للمنظمة الذي حاول إقحام الجمهورية الوهمية في حظيرتها دون سند قانوني. وسنة 1984 المغرب يقرر الانسحاب حفاظا على وحدة هذه المنظمة، التي يعتبر من المؤسسين لها مع جيل الزعماء والقادة أمثال الملك محمد الخامس والرئيس جمال عبد الناصر والزعيم نكروما وآخرين. في هذه الفترة أحس المغرب بأن القضية الوطنية قد تدخل مرحلة تدويل تجعل من المنطقة ساحة للمواجهة بين القوى العظمى، لاسيما أن الحرب الباردة كانت في تلك الحقبة هي السمة البارزة في تدبير تعقيدات الصراعات الكونية، من هنا بادر خلال الدورة 38 للجمعية العامة للأمم المتحدة في شتنبر 1983 باقتراح تنظيم الاستفتاء وقبول النتائج، وبذلك سحب البساط من تحت أقدام الدول المهيمنة آنذاك على منظمة الوحدة الإفريقية، التي كان أغلبها يدور في فلك الجزائر. هذه الخطة الذكية للمملكة المغربية كان من نتائجها القوية جعل ملف الصحراء المغربية منحصرا في تدبيره في الأمم المتحدة دون غيرها، مع قبول المغرب كل الآليات التي تحافظ على حقه المشروع في ضمان وحدته الترابية. وتجاوزا للتفاصيل المرتبطة بقبول المغرب سنة 1988 خطة السلام المقترحة من قبيل الأمين العام للأمم المتحدة، ثم مصادقة مجلس الأمن على القرار 690 بتشكيل بعثة أممية لتنظيم الاستفتاء، ثم موافقة مجلس الأمن في غشت 1991 على خطة التسوية التي تضمنت ثلاث نقط هي: تشكيل لجنة لتحديد هوية الناخبين، الاتفاق على وفق إطلاق النار، ثم انتشار مراقبين أمميين مهمتهم الوحيدة هي مراقبة وقف إطلاق النار، بعد ذلك تبينت استحالة الاستمرار في عملية تحديد الهوية، نظرا للخلاف الجوهري الواقع حول من له الحق في التصويت. هذا الإشكال كان فرصة جديدة أظهر فيها أعضاء جبهة البوليساريو أنهم لا يملكون سلطة القرار رغم مجهودات المنتظم الدولي وجزء من القوى الفاعلة دوليا، التي أصبحت تقتنع يوما بعد يوم باستحالة تنظيم الاستفتاء. في هذه الفترة بالضبط ظهرت الوصاية المطلقة التي تمارسها الجزائر على جبهة البوليساريو، بحيث تحولت من مساند إلى طرف أساسي في الصراع، وحجتنا في ذلك المذكرة التي بعثها سنة 2001 الرئيس الجزائري بوتفليقة إلى كل من كوفي عنان، الأمين العام للأمم المتحدة، ومبعوثه الخاص جيمس بيكر، حول رفض الجزائر خيارات الاتفاق الإطار..الأمور لم تقف عند هذا الحد، ففي سنة 2002 زار الرئيس بوتفليقة مخيمات تندوف في الذكرى 26 لتأسيس الجمهورية الوهمية، وهي بالمناسبة أول زيارة لرئيس جزائري للمخيمات..جواب المغرب هو الزيارة الملكية للأقاليم الصحراوية رفقة أعضاء الحكومة آنذاك، وبعدها، أي في أبريل 2004، المغرب يبعث بمذكرة للأمين العام للأمم المتحدة يعلن فيها أن فكرة الاستفتاء لتقرير المصير أصبحت متجاوزة. وفي السنة نفسه بيكر يقدم استقالته وينسحب نهائيا من ملف كمبعوث خاص للأمين العام للمنتظم الدولي. بين بانكيمون وكرستفور روس: خيوط لعبة معقدة انكشفت سنة 2007 أصدر مجلس الأمم اللائحة 17.54 يدعو فيها الطرفين إلى الشروع في مفاوضات بدون شروط مسبقة، بعدها تم تعيين الأمريكي الديمقراطي كريستفور روس الذي عرف المنطقة جيدا كدبلوماسي أمريكي سابق، بالإضافة إلى تمكنه من اللغة العربية كتابة ونطقا، مبعوثا شخصيا للأمين العام للأمم المتحدة خلفا للهولندي بيتر فان ويلسون.. جولات مفاوضات عديدة تمت ما بين 2009 و2011، عند زيارته للمنطقة. روس حاول تغيير المنهجية المعتادة في التعامل مع الملف، متأثرا بالمقاربة الإيدولوجية التي يتبناها تيار داخل الحزب الديمقراطي الأمريكي، التي ترتكز في مرجعياتها الكبرى على رؤية ضيقة لمفهوم حقوق الإنسان. وبالفعل اقترح روس على الأمين العام للمنتظم الأممي توسيع صلاحية المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان، لكن المغرب رفض المقترح متشبثا بالآليات المتفق عليها بين الطرفين تحت إشراف الأمم المتحدة.. هي إذن محاولة أخرى للأيادي الخفية التي تسعى كلما حقق المغرب انتصارا ميدانيا أو دبلوماسيا إلى البحث عن جبهة مواجهة جديدة مع المملكة انطلاقا من توظيف سيئ لنظرية الإنهاك التدريجي.. استمرارا على هذا المنحى، وبضغط من لوبيات أمريكية معروفة بدفاعها عما يسمى "الشعب الصحراوي"، الأمين العام للمنتظم الدولي يسقط في فخ المحظور عندما برمج زيارة للمنطقة في مارس 2016 دون الأخذ بعين الاعتبار موقف الطرف الأساسي، أي المملكة المغربية، التي اعتبرت أن الوقت غير مناسب لهذه الزيارة.. وبإلحاحه على القيام بزيارة فقط للجزائر ولمخيمات تندوف وتصريحه بأن المغرب بلد احتلال، تكون خيوط اللعبة قد انكشفت.. جواب المغرب كان هو خروج ملايين من المغاربة في مسيرة ضخمة بالدار البيضاء وأخرى في 13 مارس من السنة نفسها بمدينة العيون ضمت آلاف الصحراويون الوحدويون. وتجب الإشارة هنا إلى أن ملف القضية الوطنية تعاقب على تدبيره خمسة أمناء عامين للأمم المتحدة، ولأول مرة أمين عام يخرج عن نطاق التعامل المتعارف عليه والمتضمن في ميثاق الأمم المتحدة "لسان فرانسيسكو"، الذي يعد من ثوابت المنظمة الأممية. ما وقع في الكركارات مؤخرا دفعنا إلى القيام بقراءة ولو سريعة لمسار طويل سمته الرئيسة أن المحاور المرئي، أي الجبهة، تمارس لعبة لا تتحكم في خيوطها ولا في صياغة مضامينها، ولا في إعطاء الرأي حول نجاعتها، تنفذ بشكل حرفي رؤية تستمد جذورها من خطاطة تنتمي إلى مرحلة الحرب الباردة التي لم تعد صالحة لتقديم أجوبة لإشكالات مطروحة في عالم يتسم اليوم بالغموض وعدم الاستقرار، مع بروز دول ومناطق تعرف صعوبات سياسية ومؤسساتية تؤدي غالبا إلى هشاشة أمنية تنعكس على أوضاع مجموعة من المناطق. كم من فرصة ضاعت لغياب سلطة القرار لدى جبهة البوليساريو؟ يكفي الوقوف عند بعض هذه الفرص، مثل لقاء وفد من الجبهة مع المرحوم الحسن الثاني بمراكش سنة 1990، وبعدها مباشرة مع الملك محمد السادس يوم كان وليا العهد، وفي ذلك دلالة على أن الملك الراحل كان مستوعبا لتحديات المستقبل. محطات أخرى ضاعت مثل لقاء الطائف بالسعودية الذي استمر أياما طويلة بحضور قياديين صحراويين من الطرفين. ومعلوم أن لقاء الطائف الذي تم في يوليوز 1988 قد عرف حضور وفد يمثل آنذاك جبهة البوليساريو، كان يتكون من عبد القادر الطالب عمر رئيسا للوفد، كانت له صفة وزير الداخلية للجبهة، وهو حاليا سفير لها بالجزائر، ونور الدين بلالي إدريسي، وكانت له صفة كاتب عام لوزارة الداخلية بالجبهة، وعاد إلى المغرب، وهو من الأطر الصحراوية التي تحظى باحترام كبير؛ وبالمناسبة هو الذي أمدنا بهذه اللائحة، وأمهمد ولد زيو، رئيس سابق للمجلس الوطني للبوليساريو، وبابا ولد حسن، أحد الشيوخ، وعضو سابق بالكورتيس الإسباني، وأزروك ولد الجماني، أحد الشيوخ، وكان نائبا لما يسمى والي المنطقة، ولينا ولد الشيخ لكبير، وكان ممثلا للجبهة بلاس بالماس، وعاد إلى المغرب، وعبيد لوشاعة، ممثل سابق للجبهة بأنغولا، توفي في السنوات الأخيرة، وأعلي محمود، حاليا سفير للجبهة ببانما. أما الوفد القادم من المغرب فكان يتكون من خطري الجماني، رئيس الجمعية الصحراوية سابقا، لاراباس ماء العينين، رئيس محكمة الاستئناف بالعيون آنذاك، الدكتور محمد الشيخ بيد الله، برلماني، تقي الله ماء العينين، برلماني، أحمد سالك بيروك، أحمد البشير، كان عضوا في الكورتيس الإسباني سابقا، التامك محمد مبارك، عم محمد صالح التامك، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج حاليا، أبريك الزروالي، برلماني، أب خالد الزروالي الوالي، مدير الهجرة ومراقبة الحدود بوزارة الداخلية حاليا، محمد سالم خطري الجماني، رافق الوفد المغربي مترأسا الجلسة الافتتاحية ومغادرا بعد ذلك الاجتماعات، الأمير مولاي الحسن بن إدريس، ابن عم الملك الحسن الثاني، برفقة حفيظ بنهاشم الذي كان مديرا للشؤون العامة بوزارة الداخلية، والذي عايش لحظات حاسمة في ملف القضية الوطنية، ثم فيصل المزياني، كان إطارا بوزارة الداخلية ثم عاملا على إقليم بوجدور. ومعلوم أن هذا اللقاء تم بمباركة الملك فهد، الذي كان يتابع هذا الحوار بين أبناء الصحراء عن طريق مستشاره لشمال إفريقيا، الشيخ علي بنمسلم، قناة الثقة آنذاك بين الملك الحسن الثاني والملك فهد.. والشيخ بن مسلم كانت له علاقات متعددة بالمغرب، من بينها الصداقة المتميزة التي كانت تجمعه بالأستاذ سي محمد الشرقاوي، القيادي البازر في حزب الشورى والاستقلال، والذي شارك في مفاوضات "إيكس ليبان"، وتقلد إبان الاستقلال مناصب وزارية مختلفة، منها وزير الخارجية، حيث ترأس الوفد المغربي في سلسلة مفاوضات مع الجزائر بعد حرب الرمال سنة 1963، عندما كان يرأس الوفد الجزائري عبد العزيز بوتفليقة. تفاؤل الحسن الثاني من لقاء الطائف عبر عنه في خطاب بمناسبة تدشين عمالة بن مسيك سيدي عثمان عندما قال: "قضية الصحراء انتهت، لا غالب ولا مغلوب".. وبعد فشل الحوار اقتنعت جل الأوساط المتابعة للقضية الوطنية بأن الخلاف والصراع ليس مع شباب تمرد وانفصل، لكن للأسف مع دولة شقيقة.  (* ) عبد الكريم ابنو عتيق، وزير سابق، عضو مركز الدراسات الدبلوماسية والإستراتيجية

  6. القرش

    عودوا إلى رشدكم وٱختصروا عليكم الطريق وقرروا مصيركم عن مصير جنيرالات فاتهم القطار وأصبحوا متشنجين ومتعصبين ومتشددين مع أنفسهم من كثرة الفشل والإرتباك ، أليس لكم الحق في الحياة مع مواطنيكم وقبائلكم وعشائركم فوق وطنكم المملكة المغربية الشريفة بالصحراء المغربية التي أصبحت جنة فوق الرمال بسواعد نسائها ورجالها بفضل السياسة الحكيمة للملك محمد السادس والأوراش والبناء والتشييد لا ينقطع في كل الجهات الصحراوية مستقبلكم ومستقبل أبنائكم وأحفادكم بين يديكم إن كنتم تعلمون .

  7. يا حسام انت مأجور... ولكن خاف الله وابحث عن الحقائق الصحراء مغربية كانت ولازالت وستبقى مغربية.....عسكر الززاير الهمجي اللعين استغلكم شر استغلال ونظرا لغبائكم وعدم نضجكم وخيانتكم لوطنكم* فتستاهلوا ما يقع لكم* سترمون في مزبلة التاريخ أيها الإرهابيون.... لو كان لكم عقل لفكرتكم ماذا تريد الززاير من صناعة جماعة إرهابية فوق اراضيها تسلحكم وتدربكن على قتل اخوانكم في الدم والدين ماذا يريد حكام الززاير من استغلال كم لنصف قرن ضعيت بحبوحة البترول وجوعت شعبها وافقرته ليس حبا فيكم او لسواد عيونكم أيها الاغبياء الله يلعنكم إلى يوم الدين

  8. الحكيم

    أولا يجب تقسيم الجزائر إلى ست دويلات من أجل محاصرة الإرهاب وتنمية المناطق الصحراوية الغنية والشاسعة. ثانيا يجب إزالة النظام العسكري الهمجي لحماية شعوب المنطقة ونقصد شعب القبايل المضطهد وشعب الطوارق باىخصوص. ثالثا استرجاع كل من المغرب وتونس وليبيا لأراضيها التي استولت عليها فرنسا وسلمتها لآخر دولة خرج جيشها منها. هذا هو الحل.

  9. أيت السجعي

    نحن نقول للإخوة المغرر بهم في تندوف وفي الشتات لقد انتهت اللعبة ونحن لا نريد منتصرا ومنهزما في هذه القضية بل نريد حلا لا يكون فيه لا غالبا ولا مغلوبا لذلك فنحن نقول لكم بأن المغرب بلدكم وهو بكم رحيم وهو مستعد لاحتظانكم لنصل الرحم مع بعضنا ونداوي جروح الماضي والتي كانت من صنع أعداء السلام والوئام . نحن نريد أن ننهي هاته القضية لنتفرغ وإياكم لبناء مغرب مزدهر يأوينا جميعا ويتسع حظنه لجميع أبناءه.

  10. صحراوي مغربي

    يا أخي قد لا يكون الأمر بهذه السوداوية و أن ما يجب هو فقط التحلي بقليل من الواقعية و حسن النية و الكثير من الشجاعة... فإذا كنتم قد راهنتم منذ عقود على عسكر الجزائر بلا فائدة فلماذا لا تجربوا الرهان على المغرب فبعيدا عن هرطقات الإعلام الجزائري وبعض أبواق التضليل الموالية لقادة الجبهة يبقى المغرب دولة لها مصداقية و ذات رؤية حول تنمية و استقرارشعوب المنطقة ككل و إلا ماحظيت مواقفه بتفهم دولي يصل أحيانا إلى تأييد مطلق رغم أنه بلد صغير بإمكانيات جد محدودة

  11. لمرابط لحريزي

    ما يقصدوه عندما يستخدمو كلمة "المخزن" هـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــو: أولا ~ لتقسيم الصف المغربي، فمنذ عهد الاستعمار  (1830 ) والفكرة هي زرع الضيق في نفس الشاب المغربي لي ماعندوش تجربة في الحياة. كايديرو ليك فخ باش تقول شبب الفشل ديالك انت كشاب هو الحكومة المغربية او النظام المغربية... هذا فخ عاطفي أي نفسي أو بسيكولوجي.. نسبة من الشباب غادي يتعقدو مدة طويلة وفئة قليلة جدا جدا جدا طيلة الحياة. البعض منهم يتحولو إلى معارضين ثم كاتخدمهم المخابرات الخرائرية ليتحولو إلى خونة  (راضي الليلي والبعض الآخر هكذا تحولو إلى انفصاليين. ماعندهم لا نية ولا مخطط ولا والو. هذا كنزة في التعليق اعلاه، ضحية هذه الخدمة. ثـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــانــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــا ~ كايديرو هذه الطريقة لتوحيد صفهم الداخلي. خلق نقطة انتباه خارجية تقنية بسيكولوجية معروفة في الماركوتينغ و مجالات اخرى. المبدأ من الرضيع، كاتدير ليه خرشاشة مزوقة كاينتبه وينسى الشي لاخر. هذا هو مفتاح كلمة "المخزن" عندهم. ولكن يمكن ليك تجاوب بنقطة مهمة وهي:لماذا ينجح المغرب في كل السياسات التي تفشل فيها الجزائر رغم ان المغرب ماعندوش البترول والجزائر هي لي عندها البترول. بالنسبة ليهم هذه الفكرة عقدة نفسية. مايستطعش لا كنزة ولا الكاذب ولا اي حمار خرائري آخر يفوت الفكرة..... حيت ماعندوش الجواب أو الجواب لي فاهم هو محرج فيه الاعتراف بتفوق المملكة المغربية. كي كرة القدم خاصك تستخدم الانضباط لصالحك وماتحيرش في كلامو وانت عارف ان كلامه كله مزوق من اجل انجاح الخدعة. يخدعك بحياتك تموت انت ويجي هو يسرق منك ارضك. هذه هي الخطة الخرائرية بالكامل. التخطيط الاستعماري نجح في فترة ما في مناطق مع مع ناس ماكانوش مساكن مطورين. ولكن في المغرب الداخلي الناس بقاوْا متضامنين ولم يضعو أياديهم ابدا. واليوم حنا في مرحلة أخرى. يمكن لينا نفرشخو افكار العدو لتتحول إلى سحر ينقلب على الساحر. معظم افكارهم يمكن تقلبها عليهم. مثلا: مخيمات تندو التي كان من المفروض ان تمنح الأمان للاجئين اصبحت من أول يوم سجن يحتجزهم ويمنعهم من حرية التفكير حتى، وا حرية التعبير وحرية التنقل ماعمرها ماكانت في المخيمات، ما يطرح السؤال التالي: واش لي كايحرمك حتى من التنقل الحر او التعبير الحر كي يحرمك من التفكير الحر باغي ليك الخير؟ فــــــــــــــــــــــــــــحـــــــــــــــــــــــــــــــــســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــب ما تعلمه حكام الخرائر من نظام الاستعمار، اخلق الفتنة بين المؤمنين لاضعاف وحدة صفوفهم، ثم ادخل بينهم لتتحكم في آراضيهم وتأخذ خيراتهم من ثروات باطنية وغيرها. وهذا ما لايزال هذاالحمار ديال حمزة كايدير وربما فاهم كلشي ربما مافاهمش

  12. الجيش الجزائري اغلبيته لن يقاوم على قضية خاسرة

    قال بعض الجنود من مستوى رفيع ان الحرب ضد المغرب خاسرة اولا الشعب المغربي والجيش في خندق واحد انها قضية وطنية ويدافعون عن ارضهم اما نحن فالجنرالات يدفعون بالجيش الى التهلكة من اجل مصالحهم وفرنسا فقررنا نحن بعض الضباط عند اندلاع الحربرالهرب للمغرب ونسلم انفسنا سالمين غانمين مرفوعي الرأس لنصرة الشعب والجيش الحر لاخواننا في المغرب لبناء دولة الجزائررالحرة ليست جزائر فرنسا وسنسقط النضام وبمساعدة المغاربة نبني حكومة حقيقية وجيش حقيقي ونقو الجبهة الداخلية للقضاء على الحركى والخونة الدين يحكمون لاجل فرنسا والغارب بصفة خاصة انضروا لليبيا لولا المغرب لما توصلوا لحل لحكم البلاد المغرب فعلا تدخل دون اقحام مصالحه في البلاد لاكن سيكسب جارا مناصرا له وتشتد النعرة الاسلامية فيه والتوحيد للقضاء على التدخل الخارجي الدي ينخر كل دوللاالعاام الثالث في الغرب يقوم بالالتفاف على الحكومات بالتجسس والمنضمات الانسانية والحقوقية وغيرها للتدخل او افشال كل مشروع تنموي حقيقي للبلاد فاستفيقوا يا مسلمين الصحراء مغربية كره من كره واحب من احب

  13. مغربي صحراوي شرقي

    حقائق أكثر أهمية مما دكرته يآ اخ حسام الصحراء لم تتجرا ابدأ للخوض ولو مرة في تفاصيلها... التاريخ البعيد والمتوسط للمنطقة ومكوناتها البشرية والاثرية العربية و الأمازيغية التي لا تستطيع لا أنت ولا غيرك انكارها أو الإلتفاف عليها....

  14. مغربي صحراوي شرقي

    حقيقة اخرى يآ أخ حسام أهم من كل ما دكرته لم تستطع أبدا التجرا للخوض فيها ولو مرة واحدة وهي إنتشار قبائل أهل الصحراء من نفس العرق وببنفس العادات والتقاليد واللباس وللهجة الحسانية في كل من الجنوب المغربي والجزائري وفي موريتانيا ومالي وحتى ليبيا وتونس كانوا قبل وابان وبعد استعمار القوى الغربية للمنطقة في ترحال دائم ومستمر بلا حدود ولا قيود ما فيها لا شرفية ولا غربية لتبقى لكل بلد صحراؤه وصحراويوه

  15. الناجم علال

    أيها الشباب https://youtu.be/DgRVpbKJOUw لا تسمعو ما يقوله البوليسارايو لانهم خونة للامة. نحن لا نبيع ضميرنا لحكام الجزائر. الحر يعيش حر ويموت حر

  16. هروب شنقريحة الى سويسرا بدريعة الاستشفاء

    اخلار عن دولة عيش انهار تسمع اخبار كل يوم المغرب اصبح يزلزل مؤخرة الجنرالات الدول العالمية تتسارع لتوئمة مدنها مع مدن الصحراء فتصبح توءمة لمدن من اوربا افريقيا واسيا وامريكا لقد اصبح المغرب يصيب اعدءه بالانحباس في الامعاء انها البواسيير يا غلمان فرنسا و وصلنا نبأ هروب شنقريحة لسويسرا تحت كدبة التداوي وانه مصاب بكرونا او وعكة صحية هنا تنفضح القوة الاقليمية في احسن نضام صحي في افريقيا الكدب بكل شفافية ودمقراطية انه هرب لسويسرا لانه يعلم ان المغرب سيضم ما تبقى من اراضيؤالمتنازع عليها والتي قد كان وضعها تحت الامم المتحدة الا ان جحافل البوليزاريو بقيادة الجزائر استولوا عليها ويدعون محررة فالجيش المغربي سيحررها وسنرى مدى تدخل البوليزاريو او الجزائر فادالاتدخلت البوليزاريو سيمحيها الجيش المغربي في ساعة وهدا مما سيجعل الجزائر تحت المجهر وانها دائما ما تتعنتر بانها ستساعد وتحارب ضد المغرب ادا دخلرفي حرب مع البوليزاريو وهدا ما ستخشاه القوة الاقليمية في النباح لانها دخولها الحرب ضد المغرب سيكشف المستور وسيهزمون اشر هزيمة وستكون فضيحة جديدة اكثر من واحكرونا لمراركة حكرونا سيعيد المغرب اراضيه المقتطعة من الصحراء الشرقية وتندوف التي تنكررت الجزائررلترسيم الحدود بعد استقلالها وكان قد رفض محمد الخامس ترسيم الحدود الى كل المناطق التي يريد شرط الا يدعم الجزائر فقامت فرنسا بالانتقام منه وشجعت الجزائر على العداء للمغرب والتاريخ معروف وسيعاد تصحيحه المغرب والمغاربة ينتضرون ساعة الحرب والله كل السنين التي صبرها المغاربة سينتقمون لكل استفزاز مر من قبل وسيدفعون الثمن اضعاف ولن ينسوا الهزيمة الى الابد

  17. saad

    إ لى الحكيم زمن تبون كلامك صحيح وواقعي.إن مساحة الجزائر لايجب أن تتعدى 15% بمعنى سدس المساحة الإستعمارية الحاليه .وفي الوقت نفسه يجب استرجاع الحدود التاريخية للإمبراطورية الشريفة إلى نهر السينغال وإلى تومبوكتو التي كانت مدينة مقدسة وكانت ممنوعة الدخول علئ غير المسلمين.

  18. لمرابط لحريزي

    هناك جماعة مرتزقة مسلحة، يتحكم فيها النظام العسكري الجزائري مثلما يتحكم في الجماعات الارهابية. باستخدام حيلة الإيديولوجيا والتمويل، يحولون اهتمامهم او تركيزهم او وانشطتهم من.. إلى ما يريده حكام الجزائر. وبالتالي من هنا فصاعدا يجب نعث مجموعة ابراهيم غالي بمرتزقة تندوف لا أقل ولا اكثر. البوليساريو التي كانت في ما سبق من الزمن انتهت بعد انشقاق العديد من قادتلها الذين كانت لهم نية حسنة ولكن توجه خاطئ. يعني خُدِعو من طرف جنرالات الحركي وهنا انا شخصا احملهم المسؤولية. ماتقبلش أو ماتتأثرتش بافكار الخونة الفاسدين الفاشلين الذين لم يفعلو خيرا حتى في المواطنين الذين هم تحت سلطتهم اي سكان العصيمة الجزائر على سبيل المثال. يجب ان يعود الحراك للجزائر لانه الآلية الشعبية الوحيدة التي تعبر عن الرغبة السياسية المحلية الشرعية حاليا. الجنرالات إما هم بارونات أو عصابات اي مجرمين او ديكتاتوريين لا يريدون ترك الحكم للمدنيين. وبالتالي وفي منطقتنا من المستحيل ان يفعل جنرال بارون مخدرات الخير في الناس بما انه فرد يمتهن حرفة تخريب عقول الشباب باستغلال سذاجتهم لصالحه. يبيع ليهم الحشيش ليخدرهم كي لا ينشطو في المجال السياسي ما قد يخلعه من الحكم ويربح معهم اموال طائلة. هذا الجنرال الجزائري الذي تحالف مع عناصر مرتزقة تندوف لم يكون يقصد ابدا ان يفعل الخير في المواطن الموريطاني او المواطن المغربي او المواطن المالي ! ! ! الجنرال الجزائري ومرتزقة تندوف يستهدفون التخريب كنشاط حرفي يربحون منه مداخيل عبر مناصبهم كما هي اليوم. عندما تزيل الجنرال الجزائري من منصب وتحرم مرتزقة تندوف من مداخيل الجريمة، سوف يتغير الوضع. أساسا المشكلة في منطقتنا هي ممارسة الجريمة اي انشطة التهريب إلى آخره. عندما يدخل الجيش المغربي للمنطقة ويفرض القانون المغربي فيها كلها، سوف لن يقوم الجنرال الجزائري بانشطة حرفة بارون المخدرات ولن تختطف مرتزقة البوليساريو البشر إلى آخره. بدون الجرائم التي عمرت المنطقة طويلا سوف يسود الامن والسلام . ولكن يجب خلق انشطة اقتصادية شرعية وتقنين كل شيئ. عندما ينشط الجميع في حرف ومهن تدر عليهم مداخيل حلال أو قانونية، سيمكن مراقبة كل الانشطة الاخرى لمحاربة الجريمة بشكل خاص. عملية الكركرات اظهرت ان القضاء على جرائم قندهار يفسح المجال للتجار المغاربة والموريطانيين... ومن هنا يظهر الامل مثل محاربة الامراض  (جائحة كورونا ) .... قطاع الطرق، لا يمكن اعطاؤهم حقوق سيادية لانهم لن يخلقو سوى ظروف الجريمة ونشرها على نطاق اوسع، وهذا هو ذنب الجزائر ككل. لم تستطيع منذ 1962 التغلب على الجريمة المنظمة، لذلك ليس هناك من العصيمة الجزائر وجبد اية مطالب شعبية بتقنين اي شيئ. العقلية التي ترك الاستعمار مثلا ممارسة الدعارة  (دور العاهرات ) هي السائدة. ولا واحد في النظام الجزائري من توفيق مدين إلى شنقريحة وما بينهما استطاع التركيز على محاربة الجريمة وذلك لانهم كلهم مجرمون. السلع يتم سرقتها من الموانئ، حتى الاعانات الانسانية يتم سرقتها من موانئ وهران إلى آخره. من المستحيل ان يفعل حكام الجزائر  (كلهم بدون استثناء ) أي شيئ خارج نطاق الجريمة وهذا ما نراه فالعديد من وزرائها ورؤسائها اما قُتِلو اما يحاكمون اما يجب محاكمتهم الجميع يعرف ويفهم. هل هذه المرتزقة في تندوف ستحترم اية قوانين؟ هي اصلا هويتها وتحالفها وفلسفتها وكيانها من الاصل جريمة. محاربة مرتزقة تندوف بدون القاء القبض على شنقريحة وتبون و وزراء الجزائريين وعناصر البرلمان الجزائري وكل الاحزال الجزائرية، خطء. يجب محاسبة الجميع وهذا يتطلب تزامن حراك شعبي جزائري يطالب بالتغيير الشامل مع تدخل عسكري من الخارج. ليس من اجل عودة الاستعمار ولكن من اجل تسليم السلطة لقوى محلية شرعية.... ليبيا وتونس امثلة جيدة. قيلو عليكم المغرب لانه بلد تاريخي. نفس النظام الحاكم  (ماشي ديكتاتورية، غير الى كنتي كاتكذب على راسك يا عبدو سمار ) نظام شرعي.. النظام المغربي الحالي نظام شرعي. والنظام الشرعي بامكانه تبسيط الديمقراطية المحلية. مثلا الامم المتحدة ليست ديمقراطية ليبيرالية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، ولكنها منظمة تحبد وتسهل الديمقراطية محليا أي على مستوى الدول. ليست هناك ديمقراطية ليبيرالية إلا في القليل من الدول الغربية. اسبانيا ليست ديمقراطية ليبيرالية ولا فرنسا. هما دولتا ديمقراطيتان. لكن على المستوى المحلي اي المدن والاقاليم والقرى ستجد الديمقراطية الليبيرالية. نفس الشيئ بالنسبة للمغرب، نريد الديمقراطية على المستوى المحلي، ونريد ايضا المؤسسة الملكية ان تترأس الدولة المغربية. كل هذا شرعي بالنسبة للمغرب وكل هذا لا يوجد حتى اثره في الجزائر. هناك فرق كبير وكل من نيخلط بين الجزائر والمغرب يكذب على نفسه ويساهم في فتح ابواب المنطقة للاستعمار. لان القوى المحيطة بنا فيها عناصر واحزاب تبحث على فرصة الدخول من النافذة لاستغلال خيراتنا ومثل هذا ما حدث في 1830 وخرجو علينا الخرائريين بالملايين. الخرائري لا يفهم الشرعية قبل ان يتحدث عن الديمقراطية الليبيرالية، وفي نفس الوقت لا يفهم الفرق بين الديمقراطيات، فهناك عدة اساليب وليس ديمقراطية واحدة مثل الدين. زالمتطرفين في الدين يقعو في فخ الارهاب وهذا هو الفخ الذي وقع فيه عبدو سمار سياسيا. لو كانت له نية حسنة فهذا هو الخطء لي رتاكبو. وهكذا تقع في فخ اكبر لي هو خطء نظام عسكري ديكتاتوري يمنع الشعب من تطوير نفسه بنفسه ويبدأ هذا النظام يحاول تخريب ليبيا كي لا تنجح ويرتكب هذا النظام الخرائري خطء التحالف مع الجماعات الارهابية ومرتزقة تندوف ومناهضة الديمقراطية والانقلاب على انتخابات جبهة الانقاذ وهكذا. حتى المواطن الحر يرتكب اخطاء كارثية ومن بينهم حتى عبدو سمار والعربي زيتوت وآخرون هشام عبون إلياس رحماني وهكذا. ليس هناك جواب واحد لكل المشاكل السياسية. والتطرف السياسي بحالو بحال التطرف الديني يقود الى الخراب. لن تنجح مع النظام العسكري الحركي الخرائري لانه لال يملك الكفاءة ولن يفهم ما تقوله له يا عبدو سمار. ثيق فيها باغي ليك الخير لانني افضل ان اتاجر مع جار في المستوى عوض ان يكون فاشل. نحن لا نربح من الارض بل من عمل البشر. خاص جاري يكون خدام كاينتج باش نبيع ليه ما انتجته انا. انت تفكر بعقل مجتمعات العصور الوسطى في اوروبا، عقلية بالية. المغرب ماشي ديكتاتوري المغرب ماشي بحالكم

  19. مغربي أطلسي

    بدكر تونس التي جاءت في التعليق الأخير لمغربي صحراوي شرقي... تدكرت سيدة رحمها الله كانت تسكن جواري بمدينة طنطان في الثمانينات من القرن الماضي إسمها "متو" بلهجتها الصحراوية و لباسها التقليدي نعم الجوار وطيبوبة النساء... كانت دائما تقول لنا أنا جدي من تونس الخضراء...

  20. موحى

    هذا الكلام موجه للأخوة الجزائريين الذين تصاب آذانهم بالصمم وتصاب عيونهم بالعمى وتكلس عقولهم كلما تعلق الأمر بوقائع تاريخ المنطقة وبالخصوص الذين يهمنا هنا تاريخ المغرب الأقصى " المملكة المغربية الشريفة" ذات 12 قرن من الوجود. فإذا كان للأخوة الجزائريين عقدة مع التاريخ فلنتصفح الخرائط الجغرافية ربما تكون سهلة الفهم على جيراننا والذين ينعتون ب " عشرة في عقل ". فإذا وضعنا خريطة القارة الأفريقية أمامنا وركزنا النظر على شمالها يظهر للعيان ان كل دول شمال إفريقيا لها امتداد على الصحراء الممتدة على طول عرض القارة من المحيط الأطلسي إلى البحر الأحمر، فلدولة مصر امتداد إلى الصحراء وليبيا كذلك وتونس والجزائر ولماذا تريدون ان تقطعوا امتداد المغرب إلى صحرائه لوحده وإنشاء دويلة تقطع جذوره المتجذرة عبر التاريخ في الصحراء لا لشيء سوى لوضع حصى بحذاء المغرب لكي لا يصبح قوة إقليمية كما تحلم الجزائر ان تكون هي هذه القوة  ( مرض العظمة ) والرجوع إلى الخريضة والتمعن في حدود الجزائر كيف توسعت وتمططت في الجنوب جهة الشرق وجهة الغرب بطريقة غير طبيعية وهذا التمدد والتمطط كان نتيجة الاستعمار الفرنسي الذي كان يعتبر الجزائر مقاطعة فرنسية وكان ينوي البقاء فيها الى الأبد واعتذر ان عرجت هنا على التاريخ والخروج من الجغرافية لأنه كان للجزائريين جيران وطنيين احتضنوهم ووضعوا رهن اشارتهم البلاد والعباد والعتاد كارض خلفية لمقاومة الإستعمار وطرده وتحرير الجزائر. لكن مع الأسف كان خير جزاء لهذا الموقف النبيل من الوطنيين المغاربة و على رأسهم المغفور له محمد الخامس هو هذا العداء وهذا السرطان الذي زرعوه بجنوب المغرب ، لكن الله سبحانه وتعالى هو الذي يجزي، والمغرب في صحرائه ودعاة الإنفصال فهم زالوا وفي الزوال وسيزولون طال الزمن أم قصر فاين بومدين وبعده الشاذلي وبعده لامين زروال وبوتفليقة وتبون وكيف كانت نهايتهم اما المرحوم بوضياف فكان ضحية نيته حل المشكل وإرجاع الحق إلى أصحابه فمات شهيدا. ومع ذلك لم يحن الوقت بعد لكي يأخذ الإخوة الجزائريين العبرة من الأحداث التاريخية لأنه بكل بساطة " معندهومش مع التاريخ " وأتمنى من أعماق قلبي ان يكون لهم مع الجغرافية. الله الوطن الملك والصحراء مغربية.

  21. saad

    إ لى الحكيم زمن تبون كلامك صحيح وواقعي.إن مساحة الجزائر لايجب أن تتعدى 15% بمعنى سدس المساحة الإستعمارية الحاليه .وفي الوقت نفسه يجب استرجاع الحدود التاريخية للإمبراطورية الشريفة إلى نهر السينغال وإلى تومبوكتو التي كانت مدينة مقدسة وكانت ممنوعة الدخول علئ غير المسلمين.

  22. موح الامازغي الصحراوي

    " ان ينصركم الله فلا غالب لكم" النصر لا محالة في طريقه الى المغرب هذا واقع يجب الاعتراف به. الجزائر المريضة ستتوقف عن مجاراة المغرب وبالتالي البوليزاريو سيصبح في خبر كان وسيعود من في مخيمات جحيم تندوف الى جحورهم في الجزائر وموريتانيا ودول اخرى.

  23. Adrej Atlas

    فزاعات من القش كلما أمطرت السماء تهاوت إلى الأرض دون حراك... الواقع يقول كل ما بني على باطل فهو باطل إذن حاولو أن تستفيقو من وهمكم و تستفيدو مما هو موضوع على الطاولة و إلا فأنتم تعرفون مصيركم لو تم التخلي على ما هو مطروح... الواقع عراكم و أظهر عوراتكم للعالم كله و ما خططهم له في عقود و ما رقصهم و شطحتم من أجله لأيام في الگراگارات تهاوى في دقائق معدودة و يا للأسف و بدون نعال ها ها ها بل أكثر من ذلك كشف فقدانكم للعذرية التي تفتخر بها كل الشريفات العفيفات لأنكم حتما و قد أقول فيما قريب قد تصنفون منظمة إرهابية و إذاك ستقولون يا أسفـــــاه... "إوا فكها يا من وحلتيها"

  24. SAHRAOUI DE LAAYOUNE

    لنبدأ من الاخر الصحراويون القاطنون بجنوب المغرب انتخبوا ممثليهم في هذه الاقاليم وان لا احد من عناصر البوليصاريو يمثلهم لان لا احد انتخب عليهم او ادلى بصوته لهم او اعترف بهم على انهم الممثلون الوحيدين لهم هذا من جهة وان مؤسسي البوليصاريو لم يبق منهم احدا على الاراضي الجزائرية كلهم التحقوا بالمغرب البلد الام وان عدد المحتجزين لا يتعدى رؤوس الاصابع وان الجزائر نفخت العدد للاستفادة من المساعدات الدولية ولما رات نفسها مجبرة لاعطاء العدد الحقيقي للمحتجزين في فيافي الجزائر اصطنعت مشكل القرقارات لينسي به المجتمع الدولي ويلهيه بمشكل القرقارات عن المسالة الحقيقية وهي ما هو العدد الحقيقي للسكان الصحراويين المغاربة المحتجزين من طرف الجزائر بواسطة عصابة البوليصاريو في الجنوب الجزائري وما وقع في القرقارات من تدخل سلمي للجيش المغربي نزل كصاعقة على الرئيس تبون وعلى نائبه شنقريحة. تبون لم يصب لا ب فيروس ولا هم يحزنون وشنقريحة اصيب بهلع ماصنعته القوات المسلحة الملكية حتى تبول من هول الصاعقة لم يدر ما العمل .الاوضاع الداخلية في الجزائر كارتية الرئيس اللاشرعي غير موجود شنقريحة لا يستطيع اعطاء اشارة الحرب ضد المملكة بل لا يستطيع التحكم في الجيش لان مستواه التقافي والمعرفي لايؤهلانه لاعطاء مثل هذا القرار. يا حكام المرادية الجيش في جميع انحاء العالم القديم والجديد والشرطة والدرك وجدوا لحماية بلدانهم فقط. السياسة والديبلوماسية لم يخلقوا لها اتركوا الشعب يقرر مصيره اولا ولا تتدخلوا في شؤون الغير والمغرب عمره ازيد من 12 قرنا لا 58 سنة والصحراويون بجنوب المملكة لاتمثلهم عصابة البوليصاريو .البوليزاريو يمثلون الجزائر والصحراء المغربية ليست جزائرية فعلى شنقريحة واتباعه ان لا يختبؤوا كالنعام تغرس راسها في التراب وتترك ترمتها عارية والصحراء مغربية اراد من اراد وكره من كره والمغرب جغرافيا هو ليس هي ارسموا خريطة المملكة المغربية وتحسسوا ذكرها في الجنوب الغويرة الذكر المدلي قرب الحدود مع موريثانيا عندما نقول الجزائر نقول هي وتحكمها جماعة من قوم لوط عليه السلام وعندما نقول المغرب نقول هو ويحكمه الاشراف من سلالة طيبة وزكية والحمد لله والشكر لله على هذه النعمة التي انعمها الله على هذا البلد الامين .

  25. منظمة الصنادل الحرة

    تأسست اليوم منظمة حقوقية جديدة في المغرب تطالب باعادة صنادل الكركرات إلى اصحابها. وتقدم رئيس المنظمة الغير مسمى بطلب للمحكمة المغربية العليا في الرباط بملتمس ترقيم كل الصنادل التي جمعتها قوقات الامن الدركي المغربي من المكان. وهذا واطلعنا المسؤولن عن عدد الصاندل وهو 12 اي طناش بالدارحة المغربية العامية المحلية. المرجو من الجهة الأخرى وهي دولة الجزائر ان تقدم لنا لائحة باسماء صحاب الصنادل وبطائق تعريفية لكل لاجئ. بدون بطاقة لاجئ ماكينش الصندالة والو. لي بغى صندارتو خاصو يعطينا بطاقتو. بدون بطاقة لا صندالة. الارقام هي كالتالي 000202033 حجم القدم 42 / 000202034 رقم القدم 43 / 000202035 رقم القدم 45 / 000202036 حجم القدم 50 / وهكذا. نطالب من الحكومة الجزائرية الموقرة ان تبعث لنا صورة لكل قدم مع صورة لبطاقة التعريف نتاع لاجئ كي نشوف الرقم وسنسجل ارقام البطائق إلى جانب الارقام اعلاه وسنبعث نسخة من اللائحة إلى الامم المتحة ونسخة اخرى الى مكتب تبون الرئيس الجزائري ونسخلة إلى شنقريحة الديكتاتور الجزائري ونسخة لمحكمة العدل الدولية ونسفة للعاصمة الرابوني ونسخة لوزارة الصنال البوليسارية. المرجو غسل الايادي والاقدام وايضا قطع الاظافر قبل اخذ الصورة وايضا سباغة الاظافر باللون البرتقالي. إما البرتقالي إما البنفسجي. عنوان المنظمة أعلاه وهو عنوان سري المرجو ان لا تنشروه. الحرية الحرية للصنادل البوليسارية. الحرية الحرية للصنادل البوليسارية: هكذا سنردد الشعار. ومن ناحية اخرى نحن لن نسرح الصنادل للجزائريين لان البرلمان الاوروبي قال ان الصنادل الحرة سترفض العيش ي الجزائر الخالية من حقوق الانسان

  26. Sabire de oujda

    اهدي هذه الاغنية الاحفيرية الشهيرة من مهرجان الراي بوجدة لسنة 2019 ***** الى كل الناس يحبونا من الجزاير الشقيقة و ناس تلمسان اخوتنا نحن معهم في حراكهم ضد شلاهبية العسكر و الموت لوليزاريو المرتزقة،سبب المغرب العربي و هم سبب الحدود البرية المغلقة، Chab Douzi. Anta goudami wana morak azine Telemssane ,Oran ,lujda des vrais freres

الجزائر تايمز فيسبوك